عربي ودولي

الاتحاد

الصين تفرض تعتيماً على أنباء الاحتجاجات

بكين (د ب أ) - فرضت السلطات الصينية رقابة على معظم أنباء الاحتجاجات المتصاعدة في مصر أمس، حيث لم تبث وسائل الإعلام الرسمية أنباء تذكر في هذا الصدد سوى إجلاء المواطنين الصينيين.
فعند البحث على موقعي «سوهو دوت كوم» و»سينا دوت كوم» الإخباريين الشهيرين، لا يسفر هذا البحث سوى عن نتائج قليلة، ومن الواضح أنهما خاضعان للرقابة. تأتي عمليات الرقابة الجديدة عقب الرقابة التي فرضت على المدونات الصغيرة منذ مطلع الأسبوع الجاري، فيما يبدو أنها محاولة للحد من مناقشة الاحتجاجات في مصر على الإنترنت. وفي معرض رده على سؤال حول الرقابة الجديدة، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية هونج لي إن «شبكة الإنترنت في الصين مفتوحة». ورفض هونج لي توضيح تصريحاته، غير أنه أكد على أن طائرتين قادمتين من القاهرة تقلان 480 مواطناً صينياً ستصلان إلى بكين في وقت لاحق. وقال هونج لي للصحفيين إن طائرتين أخريين في طريقهما إلى مصر لإعادة المزيد من الرعايا الصينيين.

اقرأ أيضا

3 وفيات جديدة بكورونا في إيطاليا والإصابات ترتفع إلى 322