عربي ودولي

الاتحاد

مصنع لألواح تقطيع السلطة يسهم في تصفيح هومفي في العراق


واشنطن-اميت بالي:
طوال نصف قرن ظل مصنعو المعدن الاميركي يهتمون بصناعة مشاوي الدجاج المصنوعة من الفولاذ لمحلات البقالة وكافتيريات الجامعات· ولكن في العام الماضي، تولى هذا المصنع امر القيام بمهمة جديدة: العربات المصفحة للجيش الاميركي·
فلتأمين الطلب المتزايد على المعدات في العراق، تحول البنتاجون بشكل متزايد الى ما يمكن تسميته البائعين 'غير التقليديين' ممن ليست لديهم اية خبرة دفاعية او يملكون القليل منها· وقال الجيش انه لا يحتفظ بأرقام، لكن بول كيرن، الذي تقاعد الشهر الماضي من منصبه كقائد عام لقيادة اللوازم في الجيش، قدر انه تم استخدام الالاف من مثل هذه الشركات خلال العامين الماضيين·
وقال جيمس فيليب بول، رئيس مصنع مصنعي المعدن الاميركيين في ولاية ميدلاند، معلقا: 'أعتقد ان كل من يقوم بعمل من اجل الحرب، قد حصل على كمية عمل تزيد على طاقته'· وكان حجم الاخطار مرتفعا بالنسبة لموظفيه البالغ عددهم 100 عندما أضافوا التصفيح الى خط الانتاج المعتاد لمعدات خدمات الطعام في فبراير من عام ·2004 فهم لم يواجهوا فقط زيادة كبيرة في عبء العمل· بل انهم كانوا يدركون ان ان كل قطعة معدن يقطعونها ويلحمونها يمكن ان تحدث فرقا ما بين الحياة والموت· وزادت التقارير التي أفادت بأن الجنود يبحثون على خردة المعدن من اجل تغطية مركباتهم، من جسامة المهمة· وقال جون كريدر، أحد العمال في المصنع، معلقا: 'ان هؤلاء الجنود يعتمدون على عملنا حتى يكونوا اقوياء ويعتمد عليهم· وهذا يجعلني اشعر كما لو انني جزء من شيء· فعندما أرى أن عملي الجاد يساعد جنودنا، فهذا الامر يريحني'·
وقد حققت الشركة التي تأسست عام 1946 مبيعات بقيمة 10 ملايين دولار العام الماضي· وكانت تصنع ألواح تقطيع السلطة، التي شحنت لمحلات البقالة في مختلف انحاء الولايات المتحدة، ومعدات الاطعمة الاخرى التي بيعت للمطاعم، كافتيريات الجامعات، وصالات الطعام في الشركات· كان ذلك قبل ان يطلب الجيش من المصنع انتاج 2000 مجموعة من ألواح المعدن المصفحة لتبطين سيارات جيب هومفي التابعة للجيش· وقد شعر العمال بالفرح، وبشيء من الارتباك·
وقال مسؤول العمال توني هارديستي، معلقا: 'لقد ذهلنا عندما حصلنا على العقد، ولم نكن قد انجزنا اية اعمال حديد اسود من قبل'·
وخلق عقد الجيش قدرا هائلا من العمل، وجاء خلال موسم فصل الربيع المزدحم بالطلبات· ولا يترك البنتاجون سوى ستة أسابيع تمر قبل ان يبدأ تنفيذ الطلبات، الامر الذي دفع بعض العمال للعمل طوال 12 ساعة، والعمل في اجازات نهاية الاسبوع·
وبعد انهاء امر الشغل الاول، بدأت الطلبات الجديدة في التدفق· وقد أنتجت الشركة ما يزيد على 8 آلاف مجموعة من الألواح المصفحة·
عن خدمة الواشنطن بوست

اقرأ أيضا

السعودية تسجل 327 إصابة جديدة بفيروس كورونا