الاتحاد

الإمارات

250 شركة تشارك في معرض ومؤتمر دوفات 2009 بدبي

حمدان بن راشد خلال افتتاحه المعرض أمس

حمدان بن راشد خلال افتتاحه المعرض أمس

افتتح صباح أمس معرض مؤتمر ومعرض دبي الدولي للصيدلة والتكنولوجيا (دوفات 2009)، في مركز دبي العالمي للمؤتمرات والمعارض، بمشاركة أكثر من 250 شركة بارتفاع نسبته 20% عن العام الماضي، حيث تم حجز نحو 90 بالمائة من المساحة المخصصة للعرض·
وأكــد ســـمو الشيــخ حمــــدان بــــن راشــــد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس هيئة الصحة، في تصريحات صحفية على هامش افتتاحه المعرض بحضور عدد من الوزراء وقاضي سعيد المروشد مدير عام هيئة الصحة في دبي وكبار المسؤولين ورؤساء الوفود المشاركة وعدد من مديري الدوائر المحلية والشخصيات العالمية أهمية الارتقاء بالصناعات الدوائية وإنجاز الأبحاث الطبية المتخصصة وإنتاج أدوية جديدة تحصل على براءة اختراع، مشيراً إلى أن الإمارات تسخر إمكانياتها للنهوض بالخدمات الصحية للوصول إلى أرقى المستويات العالمية·
وأثنى سموه على الجهود المبذولة لرفع مستوى التثقيف العلمي للصيادلة العرب، والذي يدفع عجلة الاقتصاد في المنطقة الى الأمام في الإمارات والمنطقة·
واطلع سموه على الدليل الدوائي الذي أصدرته بداية العام الجاري هيئة الصحة في دبي، معتبراً أن ''دوفات'' واحد من أفضل المعارض المتخصصة عالمياً في مجال الصيدلة·
وأشار إلى النجاح المتواصل الذي يحققه معرض ومؤتمر ''دوفات'' على مدار 14 عاماً، مبدياً إعجابه بالنمو المطرد الذي يحققه معرض ومؤتمر دوفات في كل عام·
وقام سموه بجولة اطلع خلالها على أحدث الأجهزة والتقنيات الصيدلانية المتبعة، والتي تقوم شركات محلية وإقليمية وعالمية بعرضها في المعرض على مدار ثلاثة أيام·
وأكد سموه أن هذا الإقبال الكبير من قبل المختصين للمشاركة في المؤتمرات العلمية، يعزز من دور إمارة دبي التي تعد مركزاً إقليمياً هاماً لكبرى الشركات العالمية التي تسعى الى تسويق منتجاتها في أسواق دبي والمنطقة والعالم·
وتستمر فعاليات معرض ومؤتمر ''دوفات ''2009 حتى يوم غد الثلاثاء، ويتضمن المؤتمر أنشطة علمية متنوعة كورش العمل وملصقات الصور العلمية ومسابقة الملصقات العلمية لطلاب الصيدلة حيث سيشترك الطلاب في منافسة لمدة ثلاثة أيام·
ومن ناحية أخرى قال قاضي المروشد مدير عام هيئة الصحة في دبي خلال مراسم الافتتاح إن ''هيئة الصحة تقوم بدعم المعارض والمؤتمرات الهادفة في دبي والتي تضيف الى قطاع الصحة في دولة الإمارات والمنطقة''·
ويصنف مؤتمر ومعرض دبي الدولي للصيدلة والتكنولوجيا من بين أكبر المعارض المتخصصة في قطاع الصيدلة وتقنياتها وأهمها على المستويين الإقليمي والعالمي لحصوله على الاعتراف والدعم من هيئة الصحة بدبي ومن الجهات العلمية بالدولة إلى جانب عدد من الهيئات والمنظمات العلمية العالمية العاملة في مجال الصيدلة وتكنولوجيتها·
وأضاف المروشد ''على الرغم من التقنية العالية التي يجب توفرها لإقامة صناعة أدوية متكاملة ومطابقة للمواصفات العالمية، فقد أخذت صناعة الأدوية الوطنية في الدولة وفي الدول الخليجية الأخرى تستقطب الاستثمارات الوطنية والأجنبية المشتركة''·
وقال الدكتور علي السيد مدير إدارة الخدمات الصيدلانية في هيئة الصحة ورئيس المؤتمر، ''يتضمن مؤتمر الصيدلة 19 محاضرة و15 ورشة عمل يلقيها 30 محاضراً من مختلف الدول والتخصصات من عمداء كليات وأساتذة جامعات واستشاريين ورؤساء جمعيات صيدلانية''، لافتاً إلى وجود 17 جلسة علمية موازية للجلسات الرئيسية وعرض 32 ملصقاً علمياً من إعداد متخصصين في الحقل الصيدلاني بمختلف تخصصاته·
ويتناول مؤتمر دوفات خلال جلساته العلمية العديد من المواضيع الهمة في مجال الصيدلة أهمها: التطبيقات المتبعة في قياس نتائج أبحاث الصيدلة، وقياس الجودة في مهنة الصيدلة، ونشر الوعي للاستخدام الفعال والآمن للأدوية، بالإضافة الى ترشيد الاستهلاك الدوائي·
ويناقش المؤتمر تأثير الاختلاف العرقي والجيني على الاستجابة الدوائية وتأثير ذلك على المحصلات العلاجية ودور الصيدلاني في تثقيف المجتمع ومكافحة التدخين وتطوير المهارات المهنية للصيادلة والارتقاء بجودة الخدمات الصيدلانية والسياحة الطبية، وغيرها·
وأوضح السيد انه يشارك في المؤتمر أخصائيون صيدلة عالميون ومتحدثون مرموقون من كل من الولايات المتحدة الأميركية والمملكة المتحدة واستراليا واليابان وكندا والسويد والنرويج وألمانيا وبولندا وإسبانيا وفرنسا، بالإضافة إلى أخصائيين بارزين في الشرق الأوسط·

اقرأ أيضا