رمضان

الاتحاد

ولاية تبسة الجزائرية تستعد لإقامة حفل الزواج الجماعي في يونيو


نظم مجلس سبل الخيرات التابع لمديرية الشؤون الدينية والأوقاف لولاية تبسة في الأسبوع الماضي لقاء مع المسجلين بقائمة الراغبين في الزواج الجماعي لهذا الموسم، لوضع الترتيبات واللمسات الأخيرة على العملية والالتزام بالشروط والنصوص المتفق عليها، بعد تقديم الملفات ودراستها من طرف لجنة المجلس وكان ذلك بحضور المعنيين بالأمر (العريس والعروس) وكذلك الأولياء من أجل ضبط الإعداد المادي والمعنوي والتحضيري للتكفل بالمراسيم والمستلزمات الأساسية لعمليات بناء ودخول عش الزوجية خلال شهر يونيو القادم وعلى هذا الأساس تم توزيع 600 سلة من الأواني المنزلية المختلفة الخاصة بالطبخ بكل أنواعه كمرحلة أولى مبرمجة ضمن البرنامج المعدة لهذه العملية من طرف المجلس ونقلت صحيفة آخر ساعةعن السيدة كرايمية أمال رئيسة لجنة المجلس قولها إن كل الظروف والأطر باتت جاهزة لإقامة العرس الجماعي المنتظر، وإننا نسعى مع أهل البر والإحسان لمدنا بيد المساعدة والمساهمة في هذا العمل النبيل والشريف والهام في الحياة لبناء أسر وعائلات طالما طالها الفقر والحرمان ولم تجد من يساعدها على لم الشمل ولو بأبسط الإمكانيات، واضافت أن المجلس على أتم الاستعداد لتقديم المزيد من المساعدات والأعمال الخيرية والتكفل الاجتماعي خصوصا في مجالات الزواج والختان والعمليات الطبية·
ويعد هذا الزواج الخامس من نوعه الذي يقيمه المجلس الحالي منذ تأسيسه، وإن كافة الأعضاء مجندون ومستعدون في كل الظروف لتقديم الخدمات الاجتماعية لمستحقيها بكل إخلاص وأمان ودون هوادة ولا كلل·
وقد أجريت فعاليات اللقاء بقاعة المحاضرات التابعة للمركز الثقافي الإسلامي حضره جمهور غفير من الأهالي والمدعوين ورئيس المركز ورئيس المجلس العلمي وعلى رأسهم لبناقرية بوبكر مدير الشؤون الدينية والأوقاف الذي ألقى كلمة توجيهية للمعنيين وأوليائهم حثهم فيها على العمل الجاد من أجل تسهيل هذه العلاقة والأخذ بأيدي بعضهم البعض وتنازل كل الأطراف في ظل مبادئ الشريعة الإسلامية، حاثا الشباب على الزواج،
هذا في الوقت الذي يبقى فيه مجلس سبل الخيرات يحظى بثقة الجميع وباهتمام بالغ لدى أهل البر والإحسان وكل المواطنين والمستفيدين منه وهو ينتظر الدعم والمساعدات المختلفة بكل أنواعها وأصنافها وقيمتها لتغطية أكثـر الحاجيات والطلبات وسد المشاكل الاجتماعية المتزايدة، خصوصا الضرورية منها في الوقت الراهن وفي مقدمتها وسيلة نقل خاصة بالمجلس وإنشاء عيادة طبية للتوافق مع برنامج وأهداف المجلس· وتبقى كل الظروف مهيأة والاستعدادات على أحسن ما يرام حتي يوم الزفاف·

اقرأ أيضا