الاتحاد

عربي ودولي

نتنياهو يطالب العالم بضمان احترام اتفاقية السلام

القدس المحتلة (وكالات) - دعا رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أمس الأسرة الدولية أن تطلب من أي حكومة مصرية جديدة احترام معاهدة السلام التي أبرمت مع اسرائيل قبل ثلاثين عاماً.
وقال نتنياهو في بيان إن “إسرائيل ترى ان على الأسرة الدولية أن تطلب من اي حكومة مصرية جديدة احترام معاهدة السلام مع إسرائيل”، مؤكداً “أن من مصلحة اسرائيل الحفاظ على السلام مع مصر”.
وعبر عن القلق من احتمال قيام نظام مؤيد للإسلاميين في مصر. وقال بيان أصدره مكتب نتنياهو إنه “يشجع تقدم القيم الحرة والديمقراطية في الشرق الاوسط” لكن اذا حل نظام متشدد محل الرئيس حسني مبارك “مثلما حدث في إيران وأماكن أخرى فيمكن ان تكون النتيجة لطمة للسلام والديمقراطية”.
وأعربت إسرائيل أمس عن قلقها من احتمال توقف إمدادات الغاز الطبيعي من مصر بسبب الاضطرابات في هذا البلد الذي أبرمت معه إسرائيل في ديسمبر اتفاقات لتزويدها بما لا يقل عن 1,4 مليار متر مكعب من الغاز.
وقال الناطق باسم وزارة البنى التحتية عوزي لاندو “يتبين لنا مجددا أن الشرق الأوسط منطقة غير آمنة. علينا أن نتحرك لضمان أمن الطاقة لدينا من دون الاتكال على الآخرين”.
ويعارض لاندو أي تبعية خارجية على صعيد الطاقة ولا سيما حيال مصر التي تؤمن راهنا 40 بالمئة من الغاز الطبيعي الذي تحتاجه إسرائيل. وهو يعتبر انه ينبغي تسريع استغلال حقلي تامار وليفياتان للغاز الواعدين جدا اللذين اكتشفا حديثا قبالة الشواطئ الاسرائيلية. وتعززت هذه المخاوف مع تصريحات لمحمد غانم أحد قادة “الاخوان” الذي دعا إلى وقف الحركة في قناة السويس وإمدادات الغاز والنفط في تصريح لمحطة العالم الإيرانية الناطقة بالعربية.
وذكرت صحيفة “جلوبز” الاقتصادية الإسرائيلية أن وزارة البنى التحتية الوطنية أجرت مناورات استعدادا “لحالة طوارئ” في حال انقطاع إمدادات الغاز المصرية. وبعد هذا التمرين “وضعت بعض التوصيات لمواجهة سيناريو كهذا” على ما أوضحت الصحيفة. وفي ديسمبر وقعت أربع شركات إسرائيلية اتفاقات لشراء الغاز المصري على مدى 20 عاماً بقيمة قدرت بما بين خمسة وستة مليارات دولار.
ومن شأن كميات الغاز هذه التي يفترض أن يبدأ إرسالها في النصف الأول من 2011، تشغيل ثلاث محطات حرارة خاصة.
وسعى يوسف مايمان رئيس شركة “امبال” المساهم الإسرائيلي الرئيسي في شركة “اي ام جي” الى الطمأنة.
وقال ان “مصالح مصر الاستراتيجية والمالية لن تتغير مهما شهدت من أحداث داخلية” مشددا على أن “إمدادات الغاز المصري الى الزبائن الأجانب تتواصل بشكل طبيعي”. إلا ان شركاء إسرائيليين آخرين في “آي ام جي” ليسوا مقتنعين تماماً بذلك.

اقرأ أيضا

الأمن العام اللبناني ينفي ترحيل سوريين قسراً إلى بلادهم