الاتحاد

عربي ودولي

إيران تعلن استعدادها لاستئناف المفاوضات مع مجموعة «5+1»

أعلنت إيران استعدادها لاستئناف المفاوضات مع مجموعة (5+1) إذا كانت الأخيرة مستعدة لذلك، مؤكدة أن رئيسا جديدا للبرنامج النووي الإيراني سيجري تعيينه قريبا بديلا لعلي أكبر صالحي الذي صوت البرلمان على توليه وزارة الخارجية. وقللت من تصريحات وزير الدفاع البريطاني وليام فوكس الذي قال إن إيران يمكنها الحصول على سلاح نووي بحلول عام 2012.
وقال الناطق باسم الخارجية الإيرانية رامين مهمان برست أمس إن المفاوضات النووية مع مجموعة (5+1) كانت إيجابية ومفيدة، ومازال الباب مفتوحا أمام جولة أخرى من المفاوضات، إذا كانت المجموعة مستعدة لذلك.
وقلل مهمان برست من تصريحات وزير الدفاع البريطاني بقدرة إيران على امتلاك السلاح النووي بحلول 2012، وقال إن تلك التصريحات تتقاطع مع الحقائق والهدف منها إيجاد أجواء عدائية، وهي نابعة من عدك توفر أية معلومات دقيقة لديهم عن برنامج إيران النووي.
من جهة أخرى أكد اسفنديار رحيم مشائي الأمين العام للرئاسة الإيرانية أمس أنه سيجري تعيين رئيس جديد للبرنامج النووي خلفا لعلي أكبر صالحي الذي صادق مجلس الشورى (البرلمان) على تعيينه وزيرا للخارجية. وقال لوكالة إيسنا للانباء “إن بديلا لصالحي سيعلن عنه قريبا في رئاسة البرنامج النووي الإيراني.
وكان وزير الخارجية البريطاني وليام فوكس صرح أمس الأول بأن إيران قد تحصل على سلاح نووي بحلول العام المقبل، خلافا لتوقعات إسرائيلية باحتمال حدوث ذلك عام 2015، طبقا لمئير داجان المدير السابق لوكالة الاستخبارات الإسرائيلية (الموساد).
لكن فوكس قال مجيبا على أسئلة في البرلمان البريطاني إن داجان “مخطئ في افتراض أننا يجب دائما أن ننظر إلى الطرف المتفائل من الطيف”. وقال “نعرف من تجارب سابقة على الأقل ما حدث في كوريا الشمالية أن المجتمع الدولي يمكن أن يقع في افتراض أن الأمور وردية أكثر من الواقع”.
وأضاف “علينا من أجل ذلك أن نكون واضحين في أنه من الممكن تماما أن تكون إيران في نهاية الطيف التي تقع عند 2012 وأن نتعامل وفقا لهذا التحذير”.

اقرأ أيضا

العراق يعتقل 21 داعشياً في مناطق مختلفة من الموصل