الاتحاد

عربي ودولي

البرلمان الإيراني يؤيد إقالة وزير النقل

نواب إيرانيون يناقشون في جلسة مفتوحة بطهران إقالة وزير النقل

نواب إيرانيون يناقشون في جلسة مفتوحة بطهران إقالة وزير النقل

طهران (الاتحاد، رويترز) - أيد البرلمان الإيراني في تصويت أجراه أمس إقالة وزير النقل حميد بهبهاني، وهو أول عضو في مجلس الوزراء يخضع لمساءلة برلمانية منذ فوز الرئيس محمود أحمدي نجاد بفترة ثانية عام 2009.
والبرلمانيون الذين أيدوا إقالة بهبهاني اتهموه بسوء الإدارة والفشل في تحسين سجل سلامة النقل الجوي والبري. وفي بث مباشر نقلت الإذاعة الإيرانية عن علي لاريجاني رئيس البرلمان قوله “صوت 147 من إجمالي 234 برلمانيا حضروا الجلسة لصالح إقالة الوزير”.
والأغلبية البسيطة في المجلس المكون من 294 عضوا كافية لإقالة الوزير. ولعب حادث تحطم طائرة ركاب إيرانية على متنها 105 أشخاص على الأقل قرب مدينة أروميه بشمال غرب إيران في يناير دوراً في حشد أصوات البرلمانيين لإقالة الوزير. وقال محللون سياسيون إن مساءلة بهبهاني كانت جزءاً من صراع على السلطة بين نجاد ولاريجاني أحد خصومه السياسيين الرئيسين والذي ينتقد الحكومة لفشل سياساتها الاقتصادية.
وانتقد لاريجاني الرئيس والوزير لعدم حضور الجلسة، وقال إن “الحكومة ليس من حقها تجاهل جلسة المساءلة، لقد انتهكت القانون بعدم الحضور في البرلمان اليوم”.

اقرأ أيضا

«شينخوا» تعلن تحقيق أول نجاح في علاج مرضى فيروس «كورونا»