عربي ودولي

الاتحاد

مبارك يشارك في قمة دارفور بليبيا


القاهرة - حمدي رزق، أديس أبابا- الاتحاد :
علمت 'الاتحاد' ان الرئيس المصري حسني مبارك سيشارك في قمة دارفور الخماسية بليبيا يوم الاثنين المقبل· وقال المتحدث الرئاسي المصري السفير سليمان عواد ان الرئيس مبارك مهتم بما يمكن ان تسهم به هذه القمة في حل أزمة دارفور سواء عقدت في شرم الشيخ او في طرابلس فلا فرق بين مصر وليبيا ولكن الاساس هو حرص الرئيس مبارك على ان تسفر هذه القمة عن نتائج ملموسة تسهم في حل ازمة دارفور في اطار افريقي خالص· واضاف المتحدث ان الرئيس مبارك سبق ان شارك في قمة طرابلس حول دارفور في 17 اكتوبر الماضي ودعا الى عقد قمة مصغرة كان مقررا ان تعقد في شرم الشيخ قبيل او اثناء او بعد قمة 'النيباد' في ابريل الماضي وكان هناك اعداد لعقد هذه القمة الخماسية المصغرة في شرم الشيخ حول دارفور يومي الاحد والاثنين المقبلين لكن العقيد القذافي عرض على الرئيس مبارك استضافة ليبيا للقمة بناء على الاتصالات التي يجريها القذافي مع زعماء قبائل دارفور ومع قادة حركات التمرد في الاقليم مؤكدا حرص الرئيس مبارك على الاسهام في انجاح هذه القمة·
ورحبت مفوضية الاتحاد الأفريقي أمس بإعلان طرابلس لحل قضية إقليم دارفور وأكدت مشاركة أمينها العام ألفا عمر كوناري في مؤتمر القمة المصغرة في طرابلس يوم الاثنين القادم، في الوقت الذي أكد فيه متمردو دارفور ترحيبهم بنقل مؤتمر القمة من شرم الشيخ إلى طرابلس بسبب موقف مصر الرسمي من حركات التمرد ورفضها استقبالهم أو فتح مكاتب إعلامية لهم في القاهرة·
وأوضح مسؤول الأمن والسلام في الاتحاد الأفريقي سعيد جينيت لـ(الاتحاد) في أديس أبابا أمس إن أهم ما يميز الإعلان الذي صدر في طرابلس هو الالتزام التام من جميع الأطراف باتفاق وقف إطلاق النار وفتح المسارات أمام تدفق المعونات الإنسانية إلى مختلف المناطق في الإقليم، وقال جينيت إن ألفا عمر كوناري الأمين العام للاتحاد الأفريقي والذي سيشارك في قمة طرابلس سيسعى إلى ضرورة التوصل إلى موعد انطلاق مفاوضات ابوجا للسلام، لان التفاوض هو الطريق الوحيد للتوصل إلى سلام دائم في الإقليم· والمح جينيت إلى أن الوضع الأمني في ولايات دارفور الثلاث تحسّن إلى مستوى كبير في الآونة الأخيرة وان الخروقات الأمنية من طرفي النزاع منذ شهر مارس الماضي أصبحت محدودة للغاية مما سيساهم في نجاح مفاوضات السلام عند انطلاقها· على صعيد متصل قال مسؤول للامم المتحدة في نجامينا ان اثنين من اللاجئين واثنين من ضباط الشرطة التشادية قتلوا حينما بدأت مجموعة من اللاجئين محاولة بيع الاقمشة البلاستيكية المستخدمة في صنع خيامهم·
وقال المسؤول 'وقع اشتباك بين اللاجئين وضباط الشرطة في بلدة جوز بيضة في معسكري جوز عامر·
من جانب اخر اصبح في حكم المؤكد تأجيل اجتماع حكومة الخرطوم بتجمع المعارضة السودانية بزعامة محمد عثمان الميرغني في اطار منبر القاهرة الى احد تاريخين 17 مايو او 21 مايو بعد ان اصبح من غير الممكن عقد الاجتماع السبت المقبل كما يتردد في العاصمة الخرطوم· واستبعدت مصادر مقربة من تجمع المعارضة عقد اللقاء الثلاثي الذي روجت له دوائر الحركة الشعبية في الخرطوم واسمرة بين الميرغني وجون قرنق وعلي عثمان محمد طه· وقالت ان اللقاء الثلاثي يترتب على نجاح اجتماع القاهرة في حال عقده وتاليا له ويدخل ضمن احتفالية التوقيع وليس منفصلا عنها· ونفت تلك المصادر ان يكون موعده الثلاثاء المقبل كما نشر في صحافة الخرطوم وقالت اذا كان هناك اجتماع فسيكون تحديد موعده مع تحديد موعد التوقيع النهائي وهذا ليس قريبا بل هو احد ابرز نقاط الخلاف بين الحكومة والمعارضة·
وفيما تحاول القاهرة التوفيق بين الطرفين فان التجمع اكمل استعداده لبداية الجولة وجرت اجتماعات مكثفة بين رئيس التجمع وهيئة القيادة ووصلت الى القاهرة لجنة الخمسة التي يترأسها الفريق عبدالرحمن سعيد المختصة بالشق السياسي والذي سيتضمن نسبة المشاركة وآليات التنفيذ والدستور كما جهزت للقاء اللجنة العسكرية الامر الذي يعطي اشارات ايجابية باستعداد التجمع للقاء الذي تأخر طويلا وبات مهددا بالالغاء·

اقرأ أيضا

مجلس التعاون يدين حادثي إطلاق النار في هاناو الألمانية