الاتحاد

الرياضي

«السماوي» يواجه القادسية في بداية المهمة «الآسيوية» اليوم

بني ياس يعود إلى البطولة الآسيوية بطموحات كبيرة (الاتحاد)

بني ياس يعود إلى البطولة الآسيوية بطموحات كبيرة (الاتحاد)

مصطفى الديب (أبوظبي) - يدخل بني ياس أجواء دوري أبطال آسيا لكرة القدم، في الساعة الثامنة مساء اليوم، عندما يستضيف القادسية الكويتي، في الملحق التمهيدي للبطولة، وهي المباراة الأولى لـ «السماوي» في نسخة هذا الموسم، ويواجه الفائز من مواجهة اليوم الفائز من مباراة الجيش القطري وناساف الأوزبكي، يوم 15 نوفمبر الجاري.
ويرفع الفريقان شعار لا بديل عن الفوز، خاصة أنه لا توجد فرصة للتعويض، ويأمل بني ياس في مواصلة المشوار وتعويض الخسائر المحلية الأخيرة في دوري الخليج العربي، فضلاً على الخروج من كأس صاحب السمو رئيس الدولة.
ويدخل ممثل الإمارات لقاء اليوم بـ «حلة جديدة»، بعد تغيير الجهاز الفني، والتعاقد مع العراقي عدنان حمد ليقود «السماوي» فنياً لمدة موسم ونصف الموسم بدلاً من الأوروجوياني خورخي داسيلفا الذي رحل بالتراضي مع إدارة النادي.
وقاد حمد تدريبات «السماوي» منذ يومين، وحرص على التركيز على رفع المعنويات لدى اللاعبين، في ظل الحالة النفسية السيئة التي سيطرت عليهم في الفترة الأخيرة بسبب سوء النتائج، واختتم الفريق تدريباته مساء أمس على ملعب المباراة، وأظهر اللاعبون حماساً شديداً، ورغبة قوية في تغيير الصورة التي ظهر عليها «السماوي» في الفترة الماضية.
ويدخل بني ياس مواجهة اليوم بصفوف مكتملة، بعد شفاء الأرجنتيني سبستيان من الإصابة التي لحقت به خلال مباراة الوحدة بدوري الخليج العربي، وتؤكد الشواهد عدم وجود تغييرات على التشكيلة الرئيسية التي سوف يخوض بها ممثل الإمارات المباراة، والتركيز فقط على رفع الروح المعنوية لدى اللاعبين.
وحضر مجلس إدارة شركة كرة القدم تدريبات «السماوي» خلال الأيام الماضية، وحرص الجميع على مؤازرة الفريق، خلال هذه الفترة الصعبة التي تعد واحدة من المنعطفات التي تحتاج لتكاتف الجميع داخل النادي.
على الجانب الآخر، اختتم القادسية الكويتي تدريباته استعداداً للقاء على ملعب المباراة، وقاد التدريبات المدرب محمد إبراهيم، وصعد الفريق الكويتي لمواجهة بني ياس بعد الفوز على السويق العُماني قبل حوالي أسبوع.
وحضر القادسية إلى العاصمة أبوظبي منذ خمسة أيام، ودخل في معسكر مغلق خاض خلاله عدداً من التدريبات على ملعب أكاديمية نادي الوحدة بالشهامة، ويضم ممثل الكرة الكويتية مجموعة من اللاعبين المتميزين، على رأسهم لاعبي المنتخب «الأزرق»، الحارس نواف الخالدي والمدافع مساعد ندا.
من جانبه، وصف العراقي عدنان حمد مدرب بني ياس مواجهة اليوم أمام القادسية بالمهمة الصعبة، وقال في المؤتمر الصحفي: من المؤكد أننا أمام منافس قوي يملك مجموعة من اللاعبين المتميزين، ويكفي أنه يضم في صفوفه عدداً كبيراً من اللاعبين الدوليين الذين يشكلون قوام منتخب الكويت.
وأكد أنه حاول في اليومين الماضيين التركيز على الجانب النفسي، مشيراً إلى أنه من الصعب التغيير الفني في الشكل الخططي والتكتيكي في يومين فقط، وأن اللاعبين أبدوا تجاوباً سريعاً، وظهرت رغبتهم في تحقيق الفوز والخروج من الأجواء المحلية.
وأضاف: من المؤكد أن الفريق سوف يلعب على الفوز، مع الأخذ في الاعتبار قوة المنافس، وأشار إلى أن بني ياس يملك مجموعة من اللاعبين القادرين على تحقيق طموحات النادي في الفترة المقبلة، بداية من مواجهة اليوم، وأن هدفنا بناء فريق ينافس على الصعيدين المحلي والقاري، خاصة أن المتطلبات الأساسية لهذا البناء متوافرة بشكل كبير، ولا ينقصنا إلا التوفيق وبعض التغييرات على الصعيد الفني داخل الملعب.
وطالب المدرب الجديد جماهير النادي بضرورة مساندة اللاعبين خلال لقاء اليوم، مشيراً إلى أن بني ياس في حاجة ماسة إلى المساندة الجماهيرية، خاصة في هذا التوقيت الحساس، متمنياً أن يكون التوفيق حليف فريقه اليوم، ودعا اللاعبين إلى ضرورة التركيز التام طوال الـ 90 دقيقة، وعدم الاندفاع وراء رغبة الفوز من دون حسابات، خاصة أن الجانب الدفاعي مهم أيضاً، والمهم أولاً الحفاظ على نظافة شباكنا، حيث يمنحنا ذلك مزيداً من الثقة لتحقيق الفوز، من خلال تكتيك هجومي منظم.

علي خميس: نحتاج
إلى دعم الجميع
أبوظبي (الاتحاد) - ?أكد علي خميس مساعد مدرب بني ياس، أن مباراة اليوم أمام القادسية الكويتي، تعد واحدة من المهام الصعبة التي تواجه «السماوي» في هذه المرحلة، وأشار المباراة فرصة للخروج من الأزمة التي يمر بها الفريق، على مستوى النتائج في الفترة الأخيرة، وطالب جماهير الإمارات بالالتفاف حول ممثل الإمارات اليوم، خاصة أن الفريق بحاجة ماسة لتحقيق الفوز، ولن يكون ذلك إلا من خلال المساندة من الجميع على رأسهم الجماهير. وأكد علي خميس أن العمل مع مدرب كبير بحجم عدنان حمد، سوف يسهم في إكسابه خبرات تدريبية كثيرة، وأعرب عن سعادته بوجوده ضمن الجهاز الفني للفريق الأول، ويسعى للمشاركة في تحقيق طموحات «السماوي».? ?وقال: توليت تدريب الفريق في الأيام الماضية عقب إقالة داسيلفا، ووجدت أن اللاعبين يشعرون بإرهاق على المستويين الذهني والبدني، ولذلك خففنا من الأحمال التدريبية، والأهم كان التركيز على الإعداد النفسي لإخراج اللاعبين من آثار الخسارة الأخيرة أمام النصر، وبالتأكيد فإن التعاقد مع المدرب المخضرم عدنان حمد سوف يؤدي إلى تغيير في عقلية اللاعبين وتعاملهم مع المرحلة المقبلة، خصوصاً أنه مدرب كبير وله قيمته التدريبية على مستوى الوطن العربي. وأضاف: اجتمعت باللاعبين وتحدثت معهم عن أهمية المباراة والمرحلة بأكملها، وأنها فرصة لاستعادة التوازن ومصالحة الجميع، خاصة أننا سوف نخوض مواجهة في بطولة قارية نلعب فيها باسم الإمارات، ويجب علينا أن نبذل قصارى جهدنا من أجل تحقيق نتيجة إيجابية والتأهل إلى الدور التمهيدي الثاني.?



محمد إبراهيم: بني ياس صعب ولن تخدعنا نتائجه المحلية

?أبوظبي (الاتحاد) - اعترف محمد إبراهيم مدرب القادسية الكويتي بصعوبة مواجهة بني ياس، مشيراً إلى أن المواجهة تجمع فريقين كبيرين يملكان الدوافع للتأهل إلى المرحلة المقبلة، وأن كل الاحتمالات تبقى مفتوحة في المباراة، لأن التأهل للدور التمهيدي الثاني من مباراة واحدة.?
?ووصف إبراهيم بني ياس بالفريق الصعب، وأن المواجهة لن تكون سهلة على الإطلاق، وقال: «بني ياس فريق كبير، ويملك العديد من اللاعبين الجيدين، وأصحاب الخبرة الدولية، وقدم مستوى جيداً من قبل في دوري أبطال آسيا، وتأهل إلى دور الـ 16 في بطولة العام قبل الماضي، كما أنه يملك لاعبين أجانب على مستوى عالٍ، بالإضافة إلى أن المباراة على ملعبه وبين جماهيره، وهو ما يجعلها في غاية الصعوبة، إلا أننا من جانبنا ندخل بطموحات عالية، من أجل تحقيق الفوز، ونأمل أن يحالفنا التوفيق في هذه المهمة».?
?وعن مدى تأثير الخسائر التي تعرض لها بني ياس في الفترة الأخيرة، وتغيير الجهاز الفني، وأنها ربما تمثل أفضلية للفريق الكويتي، قال: «بالفعل بني ياس يمر بفترة صعبة، بعد أن تلقى خسارتين متتاليتين في الدوري المحلي، وتابعت مباراة الفريق الأخيرة أمام النصر، إلا أن هذا الأمر لا يقلل من شأن وقيمة فريق بني ياس، لأنه يملك الإمكانيات التي تؤهله للتعافي سريعاً.?

اقرأ أيضا

خورفكان والعين.. «مداواة الجراح»!