الاتحاد

الرياضي

الصفاقسي يقترب من الفوز بالدوري والنجم يلجأ إلى المحكمة


تونس- عمر غويلة :
حقق فريق النادي الرياضي الصفاقسي خطوة مهمة نحو الفوز بدوري تونس لكرة القدم لهذا الموسم
عقب فوزه الصعب والثمين مساء الأربعاء في صفاقس على النادي البنزرتي بهدف مقابل لا شيء وذلك في اللقاء المؤجل بينهما في إطار الجولة قبل الأخيرة للدوري التونسي· وقد جاء الهدف الوحيد في الدقيقة
الخامسة من اللقاء بواسطة زبير السافي· وبهذا الفوز يلتحق الصفاقسي بالنجم الساحلي في المرتبة الأولى برصيد 55 نقطة، وفي صورة فوزه هذا الأحد على الأولمبي الباجي فإن الصفاقسي يفوز بالبطولة اعتبارا إلى أنه تعادل وفاز على النجم الساحلي خلال دوري هذا الموسم·
هذا وعبر النجم الساحلي عن أسفه للقرار الذي إتخذه مجلس إدارة الاتحاد التونسي لكرة القدم، والقاضي بعدم إعادة مباراة الأفريقي والنجم بعد الاحتجاجات التي تقدم بها حول الخطأ الإداري المتعلق بمشاركة اللاعب ماهر عامر·
وعلم الاتحاد الرياضي أن النجم قرر رفع الأمر لهيئة المحكمين الرياضية في تونس، وقد يلجأ إلى القضاء في صورة إقرار نتيجة المباراة وعدم إعادتها، خاصة وأن النجم دعم بوثائق جديدة من شأنها أن ترجح كفته حسب رأي مجلس إدارته·
حيث أن 10 أعضاء من مجلس إدارة الاتحاد رفضوا إعادة المباراة، مقابل أربعة أعضاء طالبوا بإعادتها·
وأكد عثمان جنيح ، رئيس النجم أحقية فريقه في إعادة المباراة معتمدا في ذلك على القوانين الوطنية والدولية، ومؤكدا أنه سيواصل الدفاع عن حقوق ناديه حتى الرمق الأخير، وهو واجبه مشيرا إلى أن اتحاد الكرة لم ينصفه ولم يتوخ الحياد في بحث الموضوع· هذا وقد تأكد في العاصمة التونسية أن مباراة الدور النهائي لكأس تونس لكرة القدم ستقام يوم الأحد 22 مايو الجاري بين الترجي الرياضي التونسي، وترجي جرجيس في ملعب المدينة الرياضية برادس بقيادة طاقم حكام تونسي·
وعلى صعيد آخر أعلن في العاصمة التونسية أن تونس ستشارك في دورة ألعاب المتوسط القادمة التي ستقام خلال الفترة من 24 يونيو الى 4 يوليو المقبل في مدينة ألماريا الإسبانية في 19 رياضة منها ثلاث رياضات جماعية ( كرة القدم و كرة اليد والكرة الطائرة) إلى جانب ألعاب القوى والسباحة والجودو والملاكمة والمصارعة والكرة الحديدية والجمباز ورفع الأثقال والمبارزة والكاراتيه والسباحة والدراجات والجولف والتجديف والمركب الشراعية والرماية ورياضة المعاقين، ويتألف الوفد التونسي من 130 رياضيا و70 إداريا ومدربا وحكما وإطارا طبيا·
وأكد وزير الرياضة التونسي عبد الله الكعبي لدى اجتماعه يوم الاربعاء بأعضاء الوفد الذي سيشارك في هذه الدورة على ضرورة الاستعداد الجيد لهذه الألعاب، من أجل تحقيق نتائج طيبة تدعم النتائج الممتازة التي أحرزتها تونس في الدورة الماضية التي استضافتها عام ·2001

اقرأ أيضا

يونايتد وسيتي.. "روح الانتصار" في "ديربي النار"