الرياضي

الاتحاد

توريس ينتقل إلى تشيلسي مقابل 80 مليون دولار

توريس (وسط) يغادر ليفربول إلى تشيلسي (أرشيفية)

توريس (وسط) يغادر ليفربول إلى تشيلسي (أرشيفية)

لندن (أ ف ب) - شهد ختام بورصة الانتقالات الشتوية في الملاعب الإنجليزية لكرة القدم حركة قياسية أمس الأول، كان أبرزها انتقال المهاجم الإسباني فرناندو توريس من ليفربول إلى تشيلسي حامل لقب الدوري مقابل 80 مليون دولار أميركي، والمهاجم الدولي الصاعد أندي كارول من نيوكاسل يونايتد إلى ليفربول مقابل 56 مليون دولار.
واللافت أن سوق الانتقالات الشتوية هذا الموسم في انجلترا ناهزت قيمتها 200 مليون جنيه استرليني (321 مليون دولار) مقارنة مع 29 مليون جنيه (46 مليون دولار) فقط الموسم الماضي. وانتهى مسلسل انتقال المهاجم الإسباني فرناندو توريس من ليفربول إلى تشيلسي، بتوقيع بطل العالم وأوروبا عقداً لمدة خمسة أعوام ونصف العام على كشوف الفريق الأزرق بمبلغ قياسي في إنجلترا بلغ 50 مليون جنيه استرليني (80 مليون دولار أميركي).
وكان ليفربول قام في اللحظات الأخيرة قبل إقفال باب الانتقالات الشتوية بضم مهاجم نيوكاسل الدولي أندي كارول. وحسّن تشيلسي عرضه بعد أن قدم عرضاً سابقاً الأسبوع الماضي بلغ 35 مليون جنيه، وهي خطوة دفعت توريس (26 عاماً) إلى تقديم طلب خطي لإدارة “الحمر” تم رفضه الجمعة الماضي.
بيد أن مالك تشيلسي الملياردير الروسي رومان إبراموفيتش بدا مصمماً على تعزيز هجوم النادي اللندني الذي يضم العاجي ديدييه دروجبا والفرنسي نيكولا أنيلكا، فرفع سقف عرضه لضم مهاجم المنتخب الإسباني القادم إلى ليفربول في يوليو 2007 من أتلتيكو مدريد الإسباني مقابل 20 مليون جنيه استرليني.
وقال توريس لموقع تشيلسي الرسمي: “كانت الأيام الأخيرة صعبة علي، خصوصاً وأني سأترك ليفربول، لكني متأكد من قيامي بأكبر خطوة في مسيرتي”. وتابع توريس الذي سجل 65 هدفاً في ثلاثة أعوام مع ليفربول: “تشيلسي هو الفريق الذي أريد حمل ألوانه، هو بين أكبر الأندية في أوروبا ويحارب دوماً من أجل الألقاب”.
وكان الاسكتلندي كيني دالجليش مدرب ليفربول جدد الاثنين تأكيده أنه غير مستعد للتخلي عن خدمات توريس، وقال في مؤتمر صحفي: “(موقفي) هو الموقف الذي اتخذه النادي في بيان له قبل يومين أو ثلاثة أيام. نحن نتشبث به ولن نضيف عليه أي شيء”.
وبعد ضم توريس الذي لم يحرز بعد أي لقب على صعيد الأندية سوى لقب الدرجة الثانية مع اتلتيكو مدريد 2002، سيكون ممكناً أن يخوض “أل نينيو” مباراته الأولى على ملعب “ستامفورد بريدج” ضد ليفربول بالذات.
وتخطت صفقة توريس بكثير صفقة انتقال البرازيلي روبينيو من ريال مدريد الإسباني إلى مانشستر سيتي 2008 مقابل 32,5 مليون جنيه، وهي من أكبر الصفقات في تاريخ اللعبة بعد انتقال البرتغالي كريستيانو رونالدو من مانشستر يونايتد إلى ريال مدريد 2009 مقابل 80 مليون جنيه، السويدي زلاتان إبراهيموفيتش من إنتر ميلان الإيطالي إلى برشلونة الإسباني مقابل 56,5 مليون جنيه 2009، والبرازيلي كاكا من ميلان الإيطالي إلى ريال مدريد مقابل 56 مليون جنيه 2009.
ولم يكن توريس اللاعب الوحيد الذي ضمه تشيلسي قبل إقفال باب الانتقالات، إذ تعاقد مع المدافع البرازيلي دافيد لويز من بنفيكا البرتغالي. وتردد أن أن صفقة قدوم لويز بلغت 17,1 مليون جنيه (27,3 مليون دولار)، بالإضافة إلى 4,3 مليون جنيه (6,8 مليون دولار) يتم دفعها 2013 مع لاعب الوسط الصربي نيمانيا ماتيتش كجزء من الصفقة.
وترك المهاجم الشاب دانيال ستاريدج تشيلسي للانضمام إلى بولتون معاراً حتى نهاية الموسم.
وفي الوقت ذاته، كان ليفربول يسير على طريق تعويض مهاجمه الراحل إلى لندن، بضم المهاجم الصاعد أندي كارول من نيوكاسل يونايتد في صفقة تردد أنها بلغت 35 مليون جنيه (56 مليون دولار) لمدة خمسة أعوام ونصف العام.
وقدم ليفربول عرضين سابقين لكارول رفضهما الأخير، الذي رغم بروزه على أرض الملعب إلا أنه يتمتع بسلوك منحرف في الخارج ما جعله عرضة لملاحقة قانونية أحياناً. وسيحمل كارول بعد اجتيازه الفحص الطبي بنجاح الرقم 9 الذي تركه توريس بانتقاله إلى تشيلسي.
وجاء في بيان على موقع ليفربول: “أنهى أندي كارول انتقاله من نيوكاسل إلى ليفربول ووقع عقداً لمدة 5 أعوام ونصف العام ستبقيه في أنفيلد حتى 2016... اتفق النادي على انتقال قياسي مع نيوكاسل في وقت سابق من النهار مقابل ضم المهاجم الدولي الإنجليزي”.
وأصبح انتقال كارول (22 عاماً) رقماً قياسياً إنجليزياً لوقت قليل قبل أن يمحيه رقم انتقال توريس إلى تشيلسي. وتألق كارول في صفوف “ماجبايز” هذا الموسم فسجل 11 هدفاً في 19 مباراة ليصبح أفضل هداف إنجليزي في الدوري هذا الموسم، وهو سجل 34 هدفاً لنيوكاسل في 91 مباراة.
وتعويضاً لغياب توريس، استبق ليفربول موجة الانتقالات بتعاقده مع مهاجم اياكس امستردام الهولندي الدولي الأوروجوياني لويس سواريز لمدة خمسة أعوام ونصف العام مقابل 26,5 مليون يورو ليلعب في جوار كارول. وسيحمل سواريز القميص رقم 7 الذي حمله سابقاً الاسطورتان كيني دالجليش وكيفن كيجان.
وكان سواريز جنب بلاده الخروج من ربع نهائي مونديال جنوب أفريقيا 2010 أمام غانا بعدما صد الكرة بيده على خط المرمى في اللحظات القاتلة. يذكر أن سواريز (24 عاماً) يدافع عن ألوان إياكس منذ 2007 بعد أن انضم إليه من جرونيجن، وهو سجل في موسمه الأول مع الفريق الهولندي العريق 20 هدفاً، ثم أضاف 28 هدفاً في موسم 2008 - 2009، ثم 49 هدفاً في موسم 2009 - 2010 ليحصل على جائزة أفضل هداف أوروبي.
وسجل سواريز، الذي انضم إلى جرونيجن 2006 قبل عام قادماً من ناسيونال مونتيفيديو، مجموع 111 هدفاً في 159 مباراة مع إياكس.
وانتهى مشوار الظهير بول كونشيسكي مع ليفربول فتمت إعارة لاعب فولهام السابق إلى نوتنجهام فوريست من الدرجة الأولى. وجلب بلاكبول لاعب الوسط الايرلندي أندي ريد من سندرلاند وجيمس بيتي بالإعارة من رينجرز الاسكتلندي، والبيلاروسي سيرجي كورنيلنكو من زينيت سان بطرسبرج الروسي بالإعارة حتى نهاية الموسم.
وتعاقد برمنجهام سيتي المتأهل إلى نهائي كأس رابطة الأندية المحترفة مع المهاجم النيجيري أوبافيمي مارتنز لمدة ستة أشهر بالإعارة من روبين كازان الروسي بعد حصول اللاعب على إذن بالعمل.
وضم نيوكاسل ستيفن أيرلاند معاراً من أستون فيلا، وذهب الايسلندي أيدور جودجونسون إلى فولهام معاراً من ستوك. وترك التركي تونكاي سانلي ستوك سيتي إلى فولفسبورج الألماني لمدة ثلاثة أعوام ونصف العام، في حين تعاقد بلاكبيرن روفرز مع المراهق الإسباني روبن روتشينا من برشلونة ولاعب الوسط الأرجنتيني ماورو فورميكا من نيوولز أولد بويز.
وضم أستون فيلا لاعب الوسط الأميركي مايكل برادلي معاراً من بوروسيا مونشنجلادباخ الألماني لبقية الموسم. وضم ويجان المهاجم الايرلندي كونور سامون من كيلمارنوك الاسكتلندي لثلاثة أعوام ونصف العام، كما تعاقد رينجرز الاسكتلندي مع المهاجم السنغالي الحجي ضيوف من بلاكبيرن. وأعار أرسنال اللندني المهاجم الياباني الشاب ريو ميايتشي إلى فينورد روتردام الهولندي بعد توقيعه عقداً طويل الأمد مع الموهبة الصاعدة.

اقرأ أيضا

«الأبيض» يتعادل مع «أسود التيرانجا»