الاتحاد

أخيرة

عائلة هوفمان وأصدقاؤه يجتمعون في نيويورك تكريماً لذكراه

تجمع مئات الأشخاص بمسيرة شموع في باحة مسرح شارع البنوك بنيويورك (أ ف ب)

تجمع مئات الأشخاص بمسيرة شموع في باحة مسرح شارع البنوك بنيويورك (أ ف ب)

نيويورك (أ ف ب) - اجتمعت عائلة الممثل فيليب سيمور هوفمان وأصدقاؤه مساء الخميس في نيويورك، تكريماً لذكراه بعدما توفي الأحد على ما يبدو من جرعة زائدة من المخدرات، وأقيمت الأمسية في المركز الجنائزي فرانك كامبل في آبر ايست سايد في مانهاتن، ووصلت والدته مارلين أوكونور وقد أخفت وجهها بين يديها، فيما انضم إلى العائلة نجوم هوليووديون من أمثال كايت بلانشيت وايمي ادامز وجواكين فينيكس وجاستن ثيرو.
وقد شوهدت شريكة حياة الممثل قبيل ذلك، وهي تغادر منزلها مع أطفالهما الثلاثة وأكبرهم في الحادية عشرة، وكان الانفصال قد حصل بينهما قبل فترة قصيرة. وستقام مراسم دينية عامة هذه المرة، نهاية الشهر الحالي على ما ذكرت الصحف في نيويورك، وكان مئات من أصدقاء الممثل والمعجبين به تجمعوا لتكريم ذكرى الممثل الحائز جائزة أوسكارأفضل ممثل عن دوره في فيلم «كابوتي» عام 2006، أمام مسرح «لابيرينت نتر كمباني» في مانهاتن الذي شغل هوفمان وهو ممثل مسرحي أيضاً منصب مديره الفني.
وقد عثر على الممثل الذي شارك في أكثر من 50 فيلماً، ميتاً الأحد في حمام شقته وفي ذراعه إبرة، وقد عثر على أكثر من 50 ظرفاً تحتوي الهيرويين في شقته في غرينتش فيلدج مع حقن وأدوية.

اقرأ أيضا