الاتحاد

الرياضي

150 فارساً من 24 دولة يتحدون «حواجز العين»

خلال المؤتمر الصحفي لنادي العين للفروسية و الرماية والجولف للاعلان عن «دولية» قفز الحواجز (تصوير أنس قني)

خلال المؤتمر الصحفي لنادي العين للفروسية و الرماية والجولف للاعلان عن «دولية» قفز الحواجز (تصوير أنس قني)

العين (الاتحاد) - تنطلق في العاشرة من صباح غد بطولة العين الدولية لقفز الحواجز التي ينظمها نادي العين للفروسية والرماية والجولف برعاية سمو الشيخ محمد بن خليفة بن زايد آل نهيان عضو المجلس التنفيذي رئيس مجلس إدارة نادي العين للفروسية، وبالتعاون والتنسيق مع اتحاد الفروسية.
يشارك في هذه البطولة التي تبلغ جوائزها المالية نحو مليون درهم أكثر من 150 فارساً وفارسة يمثلون أكثر من 24 دولة عربية وأجنبية، وتقام البطولة على مدى 3 أيام لتنتهي السبت بشوط الجائزة الكبرى التي تبلغ جوائزه 280 ألف درهم.
وتعد البطولة إحدى أكبر جولات الدوري العربي الذي يتضمن 11 جولة وتحظى الإمارات باستضافة أربع جولات منها، تبدأ في دبي وأبوظبي والشارقة لتنتهي في العين، ويجمع الفرسان خلال الجولات الـ 11 نقاطاً ليتأهل صاحبا أعلى النقاط في الدوري العربي والحاصلين على المركزين الأول والثاني في الترتيب العام إلى نهائي بطولة العالم لقفز الحواجز 2011 والتي ستقام في ألمانيا بمدينة ليزبيك أبريل المقبل والتي يشارك فيها أفضل فرسان العالم.
وعقد نادي العين مؤتمرا صحفيا لكشف آخر الاستعدادات، حيث أكد محمد راشد الناصري مدير النادي: “إن النادي على أهبة الاستعداد لاستضافة البطولة بعد مرحلة ممتازة من التحضير خلال الفترة الماضية لمواكبة التحدي ومتابعة النجاح الذي تحقق مؤخراً باستضافة بطولات محلية لقفز الحواجز”.
وأضاف: “بلغنا مرحلة مهمة من الجهوزية لاستضافة هذا الحدث الكبير والذي شهد إقبالاً واسعاً من قبل الفرسان المحترفين من دول العالم، خصوصاً أن البطولة تقام للمرة الأولى في ميدان نادي العين للفروسية الرئيسي الذي يؤكد في جميع المناسبات الرياضية التي شهدها أخيراً أنه حاضراً بقوة لتلبية احتياجات عشاق رياضات الفروسية بالدولة”.
كما تحدث خلال المؤتمر الصحفي طالب المهيري أمين السر العام لاتحاد الفروسية الذي استهل كلمته بتوجيه الشكر إلى إدارة نادي العين ممثلة في سمو الشيخ محمد بن خليفة بن زايد آل نهيان وكافة العاملين في النادي، كما نقل تحيات سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة بن زايد آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة رئيس اتحاد الفروسية لكافة الجهود المبذولة من الجميع وتوفير كل التسهيلات التي من شأنها أن تحقق النجاح لبطولة العين الدولية لقفز الحواجز.
وأضاف: “الإمارات وصلت إلى أعلى مستويات التنظيم والنجاحات التي تحققت يشهد لها الجميع بحسن الاستضافة والتنظيم والمستندة على الصروح الرياضية ذات المواصفات العالمية التي تضاهي بإمكانياتها أعرق الأندية في العالم، علاوة على التنوع في الميادين على امتداد الدولة ما بين الميادين العشبية الخارجية والرملية، وكذلك الصالات المغلقة ذات المواصفات العالمية ليأتي نادي العين صرحاً رياضياً عملاقاً يضاف إلى أندية الفروسية بالدولة شاملاً رياضات الفروسية والجولف والرجبي والرماية وأخرى قيد الإنشاء مما يزيد من حظوظ نادي العين في استضافة البطولات الكبرى في المستقبل القريب بكافة إمكانياته ذات المواصفات العالمية”.
من ناحيته قال المحاضر الدولي عاطف شوقي رئيس قسم القفز باتحاد الفروسية إن بطولة العين الدولية لقفز الحواجز تضم نخبة من الفرسان من مختلف دول العالم مثل قطر، السعودية، البحرين، اليمن، الأردن، لبنان، العراق، سوريا، مصر، تونس، الجزائر، ليبيا، إيرلندا، إيطاليا، بريطانيا، أمريكا، فرنسا، رومانيا، بوليفيا، البرتغال وإيران وعلى رأس القائمة يأتي فريق الإمارات الفضي حامل ميدالية آسياد جوانزهو 2010 للفرق والفردي.
وتقام ثلاثة أشواط يومياً هي المستوى الأول بارتفاع 120 سم، المستوى المتوسط والمستوى الدولي وتبدأ الصغرى منها في العاشرة صباحاً وينتهي الشوط الأخير من كل يوم في حدود الثامنة مساءً، وتتراوح ارتفاعات الحواجز من 120سم وحتى 160سم لشوط الجائزة الكبرى المؤهل لنهائي كأس العالم 2011.

أنشطة تراثية ومفاجآت تنتظر الجمهور

العين (الاتحاد) - أعرب مجدي الخولي عضو مجلس إدارة نادي العين للفروسية والرماية والجولف المدير المالي عن سعادته باستضافة نادي العين للبطولة الدولية، متمنياً أن تكون كافة مزايا وتسهيلات النادي قد وصلت إلى مستوى التنظيم المأمول، مؤكداً في الوقت نفسه أن دورة دولية لمصممي الحواجز وخطوط السير لفروسية قفز الحواجز ستقام لأول مرة في الإمارات على هامش البطولة.
ويحاضر في الدورة نخبة من أبرز محاضري الاتحاد الدولي وهم: أولاف بيترسون من ألمانيا ومواطنه فارنر ديج وعاطف شوقي من الإمارات، وتضم أيضاً دارسين من مختلف الدول العربية بحثاً عن درجة التصنيف الدولية التي قد تفتح أبواب الحصول على درجة مصمم مضمار مرشح. وأضاف الخولي: ستكون هناك مساحات ترفيه للجمهور الذي سيحضر البطولة منها القرية التراثية والتي ستشمل أنشطة تراثية منها ركوب الخيول والجمال وكذلك قرية ترفيهية للأطفال ومفاجآت أخرى يومية بانتظار الجمهور علماً بأن الدعوة عامة للجميع والدخول مجاناً.

اقرأ أيضا