الاتحاد

الاقتصادي

تقرير يتوقع تراجع أسعار المنازل في دبي 20%

توقعت المجموعة المالية-هيرميس أن تتراجع أسعار المساكن في دبي 20 بالمئة أخرى قبل أن تصل الى أقل مستوى لها مع تزايد العرض عن الطلب وأن تنخفض الأسعار في أبوظبي بما يصل الى 15 بالمئة عام ·2009 وقال بنك الاستثمار المصري في مذكرة بحثية إن الأسعار في دبي انخفضت 34 بالمئة في المتوسط مقارنة بأعلى مستوياتها التي بلغتها في 2008 لكن من المفترض أن تستقر في النصف الاول من 2010 وربما ترتفع في النصف الثاني من نفس العام أو في مطلع ·2011 وأضاف البنك ''لا نتوقع أي طلب تقريبا في 2009 و2010 بينما من المنتظر أن يتراجع عدد سكان دبي نحو 17 بالمئة في 2009 الى 1,49 مليون نسمة مقابل نحو 1,79 مليون في ·2008 ''من المتوقع أن يصل عدد أقل من الوافدين، خاصة بسبب الانكماش الحاد في العقارات وقطاع الخدمات المالية·'' وأظهر استطلاع أجرته رويترز في وقت سابق هذا الشهر أن من المرجح ان تهبط أسعار المنازل في دبي بنحو 38 بالمئة في المتوسط هذا العام واستبعد انتعاش الأسعار قبل ·2011
وقال بنك الاستثمار إن استعادة ثقة المستثمرين في القطاع العقاري بدبي تتطلب تطويرا هيكليا للاطار القانوني وتعزيز أمن الصفقات وقدرا أكبر من الشفافية· وأضاف ''ستواصل المعنويات السلبية إبطاء القطاع حتى يتبدد الغموض الذي يكتنف حقوق الملكية ونزع ملكية العقارات ··· وقضايا أخرى·'' وأردف ان من المتوقع أن تتراجع الايجارات بين 20 و50 بالمئة على الأقل عن ذروتها بناء على الموقع وتزايد وتيرة مغادرة المغتربين لدبي وزيادة المعروض في السوق· ونزلت الايجارات تسعة بالمئة حتى الان في ·2009 وأضاف أن نحو 28 ألف وحدة ستسلم في 2009 مقابل 33 ألف وحدة سلمت في 2008 بينما من المتوقع تسليم 29 ألفا في عام 2010 و22 ألف وحدة في المتوسط بين 2011 و·2015 وهبطت الأسعار في أبوظبي عاصمة دولة الامارات العربية المتحدة 30 بالمئة منذ ذروتها في 2008 ومن المنتظر أن تنخفض بين عشرة و15 بالمئة اخرى في العام الجاري· وقالت هيرميس ''في حين أن من المتوقع استمرار شح ظروف العرض والطلب نعتقد أن سوق أبوظبي قادرة على التعافي بسرعة·'' وقال البنك إنه يتوقع تسليم ستة آلاف وحدة عام 2009 و17 ألف وحدة في 2010 مقابل نحو 1200 وحدة سلمت في ·2008 وتوقع زيادة في الطلب على الوحدات مع نمو اعداد الوافدين والسكان اذ ينتظر ان يبلغ النمو السكاني خمسة بالمئة في 2009 الى 1,78 مليون نسمة

اقرأ أيضا

النفط يبلغ ذروة 3 أشهر بفضل آمال التجارة