الاتحاد

عربي ودولي

سلفي أردني يتوقع مواجهة بين مناهضي الأسد

عمان (رويترز) - توقع زعيم سلفي أردني حدوث مواجهة بين المتشددين والمقاتلين «العلمانيين» في حالة سقوط الرئيس بشار الأسد. وقال محمد شلبي الذي يشتهر بلقب «أبو سياف» إن المقاتلين المتشددين في جماعات مثل «جبهة النصرة» التي أدرجتها الولايات المتحدة على قائمة المنظمات الإرهابية، رفضوا عروضاً للانضمام إلى الجيش السوري الحر مقابل الحصول على المال والسلاح. وقال لرويترز إنه في حالة إطاحة الأسد فإن الجيش الحر أو عناصر بداخله تعادي أفكار النصرة، ستطلب من الجماعات المتشددة على الفور إلقاء سلاحها. وقال «راح يصير صدام وهنا الخسائر راح تكثر..لا نستطيع أن نقول كيف حتى لا نستبق الأحداث».

اقرأ أيضا

8 قتلى و26 جريحاً في زلزال ضرب البيرو والإكوادور