الاتحاد

الاقتصادي

معرض الإمارات للوظائف 2009 ينطلق في دبي اليوم

تنطلق اليوم فعاليات الدورة التاسعة لـ''معرض الإمارات للوظائف ''2009 الذي يقام تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بتنظيم من مركز دبي التجاري العالمي، بالتعاون مع هيئة تنمية وتوظيف الموارد البشرية الوطنية (تنمية) وكليات التقنية العليا وبرنامج الإمارات لتطوير الكوادر الوطنية وجامعة زايد وجامعة الإمارات العربية المتحدة، ويستمر حتى 31 مارس الجاري في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض·
وأكد سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة التي تشارك في المعرض أهمية المعرض، مشيراً إلى أنه يشكل مناسبة مثالية لعرض فرص العمل التي توفرها مجموعة الإمارات للمواطنين·
وقال سموه: ''إن مجموعة الإمارات نجحت على مدى السنوات الماضية في توظيف أعداد كثيرة من المواطنين وتطويرهم مهنياً ووظيفياً''، مشيراً الى انه وبالرغم من الظروف الصعبة التي تمر بها الشركات فيما يتعلق بتعيين موظفين جدد إلا أن مجموعة الامارات ستواصل سياستها القائمة على مواصلة تعيين المواطنين وإعطائهم الأولوية·
ورحب بطلبات جميع المواطنين الراغبين في العمل لدى المجموعة، حيث سيصار الى دراستها وتوفر المجموعة فرصاً للمرشحين الذين سيخضعون لمقابلات واختبارات لتحديد المراكز التي يمكن أن تناسب مؤهلاتهم·
وتوقعت مجموعة الامارات أن يتجاوز عدد الطلبات التي ستقدم اليها خلال المعرض ما كانت تلقته من طلبات خلال معرض الوظائف 2008 حيث بلغ عددها أكثر من 3900 طلب عمل·
وفي السياق، أعلن خالد بن كلبان العضو المنتدب وكبير المسؤولين التنفيذيين لشركة ''دبي للاستثمار'' عن مشاركة الشركة في المعرض، مؤكداً دعم الشركة للمبادرات الحكومية التي تهدف إلى انخراط الشباب الموهوبين من المواطنين في الكيان الاقتصادي·
وقال ''نبحث من خلال المشاركة في المعرض عن تحديد الفرص التي ستساعد في تقوية وتعزيز دور القوى العاملة الوطنية في توسيع نشاطات الشركة التجارية''·
وأكدت سامية آل يوسف المديرة التنفيذية لمجموعة ''دبي للجودة'' مشاركة المجموعة في المعرض، مؤكدة حرص المجموعة على تقديم الدعم اللازم للطلبة المواطنين فيما يتعلق بإدارة الجودة من خلال منحهم عضوية فردية في المجموعة وبأسعار رمزية بما يوفر لهم التسهيلات اللازمة في إعدادهم لبحوثهم الجامعية·

اقرأ أيضا

انخفاض مخزونات النفط الأميركية مع زيادة مصافي التكرير الإنتاج