الاتحاد

الرياضي

عبدالملك: الجائزة ترجمة لفكر وعمل مهني متميز

أبوظبي (الاتحاد) ـ لم يكن فوز “الاتحاد الرياضي” بجائزة أفضل تغطية صحفية في كأس آسيا 2011، التي اختتمت السبت الماضي بالدوحة من فراغ، بل جاء ترجمة فعلية لما قدم من جهد على مدى 23 يوما هي عمر البطولة كان القارئ يستهل كل يوم منها بملحق خاص من 20 صفحة يغطي كل تفاصيل الحدث، كما يحفل بالتنوع الذي اشتمل على كل فنون العمل الصحفي من خبر وتغطية موضوعية ومقالات رأي وتحقيقات وحوارات وتحليل فني لأداء المنتخبات المشاركة في البطولة والحكام الذين أداروا المباريات.
لقد كان هناك جهد مضن رافق الحدث ليأتي الحصاد على مستوى الحدث ويحقق “الاتحاد” جائزته الثانية كملحق ذهبي، بعد فوزه بالمركز الأول لأفضل تغطية صحفية في “خليجي 19” بعمان والمركز الفضي في بطولة خليجي 20 في اليمن.
وعقب الإعلان عن فوز “الاتحاد” بجائزة الملحق الذهبي توالت ردود الأفعال من كل الجهات الرياضية بالدولة، مشيدة بالدور الكبير الذي تقوم به “الاتحاد” في تقديم عمل متميز يخدم القارئ ويوفر عناصر المهنية والمصداقية، واشاد الجميع بالمستوى الرائع والفكر الاحترافي للملحق الرياضي خلال كأس آسيا ما أثمر هذا النجاح الكبير، وأجمع المتحدثون على أن الفوز بالمركز الأول ليس غريباً على “الاتحاد” التي عودت القارئ على التميز والابداع وتناول القضايا بحيادية وموضوعية.
وهنا نرصد بعض ردود الأفعال لعدد من قيادات الوسط الرياضي، تجاوبت مع معانقة “الاتحاد” للتميز على الصعيد الآسيوي.
وتسلم القسم الرياضي بـ "الاتحاد" أمس برقية تهنئة من إبراهيم عبدالملك الأمين العام للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة هنأ فيها القسم الرياضي بمناسبة فوزه المستحق بجائزة الملحق الذهبي لأفضل تغطية صحفية في كأس آسيا 2011 الذي توج الجهود المضنية التي رافقت الحدث الآسيوي الكبير مؤكداً أن الجائزة جاءت ترجمة حقيقية لفكر متطور وضع الصحيفة في صدارة صحف القارة، وجاء نص البرقية على النحو التالي:
بكل الفخر والاعتزاز نتقدم بخالص التهاني وصادق التبريكات بمناسبة فوز الملحق الرياضي بجريدتكم الغراء بجائزة الملحق الذهبي لأفضل تغطية صحفية في كأس آسيا 2011 هذه الجائزة المستحقة التي جاءت نتيجة جهد مضن وعمل متواصل رافق الحدث الآسيوي الكبير ولعلها ترجمة فعلية لفكر متطور أسهم في وضع صحيفتكم بملحقها الرياضي في صدارة الصحف الآسيوية ما جعلنا نزهو بصدقية العمل المهني المتميز والشامل التي تقدمه جريدة الاتحاد.
كما بعث ببرقية مماثلة عبدالمحسن فهد الدوسري الأمين العام المساعد لشؤون الرياضة أعرب فيها عن فخره واعتزازه بهذا الإنجاز الإماراتي المتميز .. وبعث أيضاً ببرقية مماثلة خالد عيسى المدفع الأمين العام المساعد هنأ فيها القسم الرياضي وأشاد بجهودهم مقدراً لهم حرصهم على رفع اسم ومكانة الصحافة الرياضية بدولة الإمارات العربية المتحدة.

يوسف عبدالله: «صائد الجوائز» شريك أساسي

أمين الدوبلي (أبوظبي) - أكد يوسف عبدالله أمين السر العام لاتحاد كرة القدم أن فوز جريدة (الاتحاد) بلقب الملحق الذهبي على المستوى الآسيوي جاء بالتأكيد بعد منافسة قوية مع عدد كبير من الصحف المهمة على مستوى القارة، وأنه ليس بجديد على الملحق الرياضي الذي نعتبره شريكاً مهما لنا في العمل والإنجاز.
وقال: شهادتي مجروحة في (ملحق الاتحاد الرياضي) لأنني أتابعه أولا بأول، وأعتبره نموذجاً للمصداقية والموضوعية في العمل الصحفي، لأنه يضم مجموعة من الصحفيين المحترفين بكل معاني الكلمة وكل صحفييه شركاء لنا في العمل، وأظن أن هذه الجائزة الكبرى سوف يكون لها وقع خاص على مسؤوليه لأنها على المستوى القاري، وأنا أعتبر هذا الملحق صائداً للإنجازات والجوائز على ضوء الحرفية والموضوعية التي يتناول بها كافة القضايا والموضوعات، وإذا تحدثنا عن تغطيته لبطولة كأس أمم آسيا فلا يمكن أن نفصلها عن تغطية الاتحاد لكل المناسبات لأنه يبدع في كل الميادين سواء على المستوى المحلي بتغطيته لكافة الأنشطة والفعاليات بدون إثارة أو ابتذال، ونحن نعتبر هذا الفوز إنجازا لكل الصحافة الإماراتية، وأظن أن (الاتحاد الرياضي) أيضا له باع طويل في تغطية الأحداث العربية والعالمية، ويقدم وجبة دسمة في كل المجالات.

السويدي: عودنا على «الأفضل»

أبوظبي (الاتحاد) - عبر حمد الحر السويدي عضو مجلس الإدارة رئيس لجنة الاحتراف في نادي الجزيرة عن بالغ سعادته بفوز الملحق الرياضي لجريدة الاتحاد بجائزة أفضل ملحق رياضي في آسيا وأشار إلى ان الملحق الرياضي بجريدة الاتحاد عود الساحة الرياضية والإعلامية في الإمارات وفي خارجها على التميز وعلى الريادة في جميع التغطيات للفعاليات الرياضية
وأضاف قائلاً: لاشك في ان هذه الجائزة ستكون دافعاً كبيراً للمسؤولين على الملحق الرياضي لمواصلة التألق والإبداع خاصة في ظل وجود العنصر المواطن الذي اكتسب الخبرة ووجود عدد كبير من الصحفيين الجيدين وأتمنى شخصياً ان يواصل الملحق الرياضي تألقه بوصفه أهم وأفضل الملاحق الرياضية في الساحة المحلية والعربية والاقليمية وكذلك عودنا الملحق الرياضي على اصدار ملاحق خاصة لكل البطولات مما يثبت ريادة وتفوق الملحق الرياضي وقال: نحن في نادي الجزيرة نعتز دائماً بعلاقاتنا مع وسائل الإعلام وخاصة جريدة الاتحاد وملحقها الرياضي ونتمنى التوفيق لفريق العمل والمزيد من النجاح والتألق.


النابودة: إبداع بحجم قارة

دبي (الاتحاد) - هنأ عبدالله النابودة رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي القسم الرياضي في الاتحاد بالإنجاز الكبير الذي حققه الملحق الرياضي وتتويجه بجائزة الملحق الذهبي في تغطية نهائيات كأس أمم آسيا.
وقال: انه إنجاز كبير وبحجم قارة كاملة وهو انعكاس للدور الكبير الذي لعبه الملحق الرياضي في البطولة القارية ولما قدمه من جهد مهني تضمن مصداقية عالية وعرض مهني للموضوعات من أخبار وتحقيقات وحوارات جريئة كان لها صداها الكبير في أوساط البطولة مما دفع القائمين في لجنة تحكيم الجائزة إلى اختياره الملحق الأول والذهبي.
وأضاف: الاتحاد الرياضي مثل علامة فارقة في البطولة التي شهدت حشود إعلامية كبيرة قامت بتغطيتها ووسط هذا التجمع القاري الإعلامي الكبير سطع نجم الملحق الرياضي لجريدة الاتحاد وخطف كل الأضواء. وأشار النابودة إلى أن ملحق الاتحاد الرياضي يعد إصداره لها تميزا في التعامل مع كل الفعاليات وما قدمه في البطولة الآسيوية من اسلوب مهني محترف يؤكد ان الفكر الثاقب الذي يتعامل به والذي أوصله إلى التصنيف الأول بين الملاحق الرياضية على مستوى القارة الآسيوية بما قدمه من إبداع في عمل الصحافة الرياضية بشكل عام وكرة القدم على وجه الخصوص.

راشد الزعابي: فخورون بريادة إعلامنا وتميزه آسيوياً

أبوظبي (الاتحاد) ـ أكد راشد الزعابي عضو مجلس إدارة اتحاد كرة القدم وعضو مجلس إدارة نادي الوحدة أن تفوق الاتحاد الرياضي آسيوياً ليس بالشيء الغريب فقد استحق أن يكون ذهبياً عطفاً على التغطية الشاملة التي قدمها لفعاليات بطولة كأس آسيا 2011 بالدوحة خلال 23 يومياً هي عمر البطولة.
وقال: نحن فخورون وسعداء بريادة إعلامنا وتميزه على الصعيد الآسيوي ونيله لهذه الجائزة المستحقة التي تعبر عن الحيادية للجنتها التي أنصفت الاتحاد الرياضي ومنحته ما يستحقه كعريس للملاحق الرياضية الآسيوية بعدما لبى رغبات القراء خلال فعاليات الحدث الأكبر آسيويا في كرة القدم.
وأضاف: لقد تابعنا يومياً كان مقدراً من مقالات الرأي والمواد المتنوعة التي لم تترك شيئاً في البطولة لم تتناوله وكانت المهنية والحياد طابعاً مميزاً لما يقدم على صعيد التحليل والتناول الهادف لكل المنتخبات بجانب الثراء في مادة الرأي من مقال وحوار وتحقيق وهذا جهد يحسب للاتحاد الرياضي الذي عودنا على التميز باستمرار في كافة المناسبات عالمية أو قارية أو إقليمية أو محلية ونزف له التهنئة بهذا التميز ونطالب بمزيد من التألق في مجال الإعلام الرياضي.
واعتبر الزعابي إن ما قدمه الاتحاد الرياضي تمثيل لكل الإعلام الرياضي المحلي والذي يمثل علامة فارقة في المنطقة من حيث الموضوعية والتناول الهادف الذي جعله مثار إعجاب وإقبال من قراء المنطقة ونأمل أن يحافظ الجميع على هذا التميز وأن يواصل الاتحاد الرياضي هذا الحضور القوي في المستقبل وثقتنا كبيرة في قدرته على ذلك خاصة انه يضم نخبة من الكوادر الإعلامية المشهود لها بالكفاءة.
وشدد الزعابي على أن الإعلام الرياضي يظل شريكاً أساسياً للاتحادات والأندية ودوره قوي في إنجاح كافة الأحداث والفعاليات وان ما يقدمه الإعلام المحلي وفي مقدمته الاتحاد الرياضي يظل نموذجاً لهذه الشراكة التي تهدف دائماً للمصلحة العامة.

أكد أنه إنجاز للإعلام الإماراتي

سعيد عبد الغفار: تميز «الاتحاد» ليس مفاجأة
الشارقة (الاتحاد) - قدم سعيد عبد الغفار أمين عام اللجنة الأولمبية الوطنية التهنئة لأسرة جريدة "الاتحاد" على فوز ملحقها الرياضي بجائزة "الملحق الذهبي" في كأس آسيا 2011 مشيراً إلى أن "الاتحاد" ظلت وما زالت سباقة في تغطية الأحداث الرياضية حيث عودتنا التميز دائماً.
وقال أمين عام اللجنة الاولمبية الوطنية إن تميز الاتحاد وحصولها على جائزة "الملحق الذهبي" ليس بمفاجأة مشيراً إلى أن هذا الإنجاز الإعلامي الكبير لم يأت من فراغ وإنما كان نتاج جهد قد بذل على كافة الأصعدة من قبل القائمين على أمر هذا الصرح الإعلامي الكبير حتى كُللت مجهوداتهم المضنية بالظفر بهذه الجائزة التي ذهبت لمن يستحق.
وقال: إن كل قلم في "الاتحاد" يستحق الإشادة والمباركة على هذه "الجائزة الذهبية" التي كانت على قدر كبير من الأهمية وتقدير المسؤولية الملقاة على عاتق الإعلام الإماراتي المقروء مشيراً إلى أن اللقب جاء في وقته مما سيكون له انعكاساته الايجابية.
وقال عبد الغفار إن جائزة "الملحق الذهبي" تعد بكل المقاييس إضافة كبيرة إلى الإعلام المقروء بالدولة وإنجازا لكل إعلامي مما يؤكد أن القائمين على أمر جريدة الاتحاد أصابوا "الهدف" الذي سعوا إليه منذ البداية مما أهلهم للحصول على "الملحق الذهبي" في تغطية أحداث نهائيات كأس آسيا 2011.
وأضاف: كلي ثقة في أن حصول "الاتحاد" على جائزة "الملحق الذهبي" سيتضاعف من مسؤولية القائمين على أمر الجريدة لحصد العديد من الجوائز الرياضية خلال الفترة المقبلة مشيراً إلى أن هذا الأمر ليس بالمستحيل أو مسألة صعبة على صحيفة بحجم "الاتحاد".

محمد بن ثعلوب: تتويج متوقع ومستحق

أبوظبي (الاتحاد) - وصف محمد بن ثعلوب الدرعي عضو مجلس إدارة نادي العين رئيس مجلس إدارة اتحاد المصارعة والجودو والجيو جتسو فوز ملحق الاتحاد الرياضي بجائزة الملحق الذهبي على مستوى آسيا بالتتويج المستحق والمتوقع.
وقال: توقعت فوز ملحق الاتحاد الرياضي بلقب الملحق الذهبي على مستوى آسيا لأنه ملحق الإنجازات والفكر الرياضي المستنير والعمل الإبداعي الراقي المرتكز على العلمية والمهنية والمصداقية إلى جانب الحرفية الخاصة التي يعمل بها.
وأضاف: عندما تم طرح المنافسة على جائزة الملحق الذهبي في التغطية الصحفية لنهائيات أمم آسيا كنت على قناعة كاملة بان الاتحاد الرياضي سيكون فارس الرهان الأول وسيفوز بالمركز الأول ويرفع جائزة الملحق الذهبي ونبع ذلك من معرفتي بالمهنية العالية التي يعمل بها الفريق الصحفي.
وأوضح محمد بن ثعلوب ان الطريقة التي قدم بها ملحق الاتحاد الرياضي على صفحاته تغطية البطولة الآسيوية مثلت وجبة صحفية دسمة تناولها القراء يومياً على مدى أيام البطولة حيث تضمنت الأخبار التحقيقات والحوارات الساخنة إلى جانب التحليلات الفنية الدقيقة والتوقعات الصادقة التي تؤكد عمق العمل واختيار الخبراء.
وتمني محمد بن ثعلوب التوفيق للمحلق الرياضي ومزيد من الإبداع والتقدم.

اقرأ أيضا

مدرب فنزويلا قبل ودية الأرجنتين: وجود ميسي يرفع سقف التوقعات