الاتحاد

الرياضي

كيتا يقود مالي إلى ربع النهائي بهدف حاسم

كيتا (يسار) سجل هدف التأهل لمالي في الدقيقة 75 (أ ب)

كيتا (يسار) سجل هدف التأهل لمالي في الدقيقة 75 (أ ب)

ليبرفيل (ا ف ب) - قاد لاعب وسط برشلونة الإسباني سيدو كيتا منتخب بلاده مالي إلى الدور ربع النهائي بتسجيله هدف الفوز في مرمى بوتسوانا 2 - 1 أمس الأول على ملعب الصداقة الصينية الجابونية في ليبرفيل في الجولة الثالثة الأخيرة من منافسات المجموعة الرابعة ضمن كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم، وحولت مالي التي تلهث وراء اللقب القاري منذ عام 1972 عندما حلت ثانية، تخلفها بهدف لنجيلي موجاكولودي (51)، إلى فوز بهدفين لجارا ديمبيلي (56) وكيتا (75).
وهو الفوز الثاني لمالي بعد الأول على غينيا 1 - صفر في الجولة الأولى مقابل خسارة أمام غانا صفر - 2 فرفعت رصيدها إلى 6 نقاط في المركز الثاني بفارق نقطة واحدة أمام غانا التي تعادلت مع غينيا 1 - 1 في فرانسفيل.
وبلغت الإثارة ذروتها في المجموعة الرابعة عقب نتيجتي الجولة الثانية عندما فازت غانا على مالي 2 - صفر، وسحقت غينيا بوتسوانا 6 - 1، حيث انفردت غانا بالصدارة برصيد 6 نقاط مقابل 3 نقاط لكل من مالي وغينيا في حين بقيت بوتسوانا في المركز الأخير من دون رصيد، وبما أن نظام البطولة يعطي الأولوية للمواجهات المباشرة للفصل بين المنتخبين أو المنتخبات المتساوية نقاطاً، فان المنتخبات الأربعة للمجموعة الرابعة كانت تملك فرصة التأهل إلى ربع النهائي مع أفضلية لغانا التي كانت بحاجة إلى التعادل، وهو ما حققته فتأهلت مع مالي.
وهي المرة الرابعة التي تبلغ فيها مالي الدور ربع النهائي في سابع مشاركة لها في العرس القاري بعد أعوام 1994 و2002 و2004 عندما حلت رابعة في النسخ الثلاث، علماً بأنها حلت وصيفة عام 1972 في أول مشاركة لها في العرس القاري، لكن وقتها لم يكن يعمل بنظام ربع النهائي، حيث كانت الدورة شهدت مشاركة 8 منتخبات يتأهل الأول والثاني إلى نصف النهائي مباشرة.
يذكر أن نظام الدور ربع النهائي بدأ العمل به في نسخة السنغال عام 1992 عندما ارتفع عدد المنتخبات المشاركة إلى 12، ثم أصبح العدد 16 منتخباً عام 1996 في جنوب أفريقيا.
وتلتقي مالي، التي تفادت الخروج من الدور الأول للمرة الثالثة على التوالي، في الدور المقبل مع الجابون المضيفة الأحد المقبل في ليبرفيل، وهو الفوز الثالث لمالي على بوتسوانا في 3 مباريات جمعت بينهما حتى الآن بعد مباراتيهما في تصفيات كأس أمم أفريقيا 1996، حيث فازت 4 - صفر في باماكو و3 - 1 في جابورون.
وأجرى مدرب مالي الفرنسي آلان جيريس 3 تبديلات على التشكيلة التي خسرت أمام غانا فدفع بحارس المرمى عمر سيسوكو مكان سومايلا دياكيتيه ولاعبي الوسط سامبا سو وجارا ديمبيلي مكان سامبا دياكيتيه الموقوف وشيخ تيديان دياباتيه.
اما مدرب بوتسوانا المحلي ستانلي تشوسان فأجرى 4 تعديلات على التشكيلة التي منيت بخسارة مذلة أمام غينيا 1 - 6 حيث غاب ديفيتوجو “ديبسي” سيلولواني صاحب الهدف الوحيد حتى الآن لمنتخب بلاده في العرس القاري وباتريك موتسيبي الموقوف واوفنتسي ناتو المصاب وبونتشو مولوي، ودفع بمويميدي موالثابينج وبويتوميلو مافوكو ونغيلي موجاكولودي وليمبوني تشيريليتسو.
ووجد المنتخب المالي صعوبة كبيرة في اختراق دفاع بوتسوانا التي تراجع كل لاعبيها إلى منطقتهم ووقفوا سداً منيعاً أمام كل المحاولات المالية، وسنحت فرصة واحدة خطيرة لمالي في الشوط الأول عندما توغل كيتا داخل المنطقة وتلاعب بأكثر من مدافع ومرر كرة عرضية فشل جارا ديمبيلي في متابعتها داخل المرمى الخالي (7).
في المقابل، كانت بوتسوانا خطيرة في الهجمات المرتدة والتسديدات البعيدة وكانت تفتتح التسجيل في أكثر من مناسبة، فكانت الأولى من تسديدة قوية لنجيلي موجاكولودي من خارج المنطقة فوق العارضة (5)، ثم أخرى للمدافع تشيبو موتلهابانكوي من 25 متراً فوق المرمى (17), قبل ان يهدر تشيريليتسو فرصة ذهبية عندما تلقى كرة على طبق من ذهب بالكعب من نديابو ليتشولاثيبي داخل المنطقة فسددها بيسراه بجوار القائم الأيمن (21). وفاجأت بوتسوانا مالي بهدف السبق من هجمة مرتدة قادها موجاكولودي ومرر الكرة إلى مويميدي مواتلهابينج في الجهة اليمنى فأعادها إليه داخل المنطقة فتابعها من مسافة بيسراه على يسار الحارس سيسوكو (51)، وهو الهدف الثاني لبوتسوانا في النسخة الحالية التي تشارك فيها للمرة الأولى في تاريخها.
وأدركت مالي التعادل بعد 5 دقائق عندما مرر عبدو تراوري كرة عرضية تابعها موديبو مايغا برأسه فارتدت من الحارس مارومو موديري وتهيأت أمام ديمبيلي فتابعها داخل المرمى (56).
ودفع جيريس بالمهاجم عثمان كوليبالي مكان المدافع ارديسا كوليبالي لتعزيز الهجوم، وحرمت العارضة عثمان كوليبالي من الهدف الثاني عندما ردت تسديدة قوية له من داخل المنطقة إثر مجهود فردي رائع من الجهة اليمنى (69)، ومنح كيتا التقدم لمالي من تسديدة من خارج المنطقة إثر تلقيه كرة من شيخ تيديان دياباتيه الذي دخل لتوه مكان ديمبيلي، فاسكنها على يمين الحارس موديري (75).


المجموعة: الرابعة
الملعب: الصداقة الصينية الجابونية في ليبرفيل
الحكم: خالد عبد الرحمن (السودان)
الأهداف: مالي: جارا ديمبيلي (56) وسيدو كيتا (75)، بوتسوانا: نجيلي موجاكولودي (51)
الإنذارات: مالي: سامبا سو (63)

اقرأ أيضا

الحمادي.. يكتب التاريخ بـ "فضية الجمباز"