الاتحاد

الاقتصادي

ولاية ألمانية تطالب نوكيا بدفع 60 مليون يورو

ذكرت تقارير إخبارية أمس أن حكومة ولاية شمال الراين ويستفاليا الالمانية تطالب شركة نوكيا الفنلدنية للهواتف المحمولة التي أعلنت مؤخرا عزمها إغلاق مصنعها في مدينة بوخوم بدفع نحو 60 مليون يورو·
وقالت صحيفة ''هاندلز بلات'' استنادا إلى مصادر حكومة الولاية الواقعة غرب البلاد إن الولاية خلصت بعد أسابيع من الفحص القانوني للمسألة إلى أن شركة نوكيا لم تلتزم بتوفير الاعداد المتفق عليها لاماكن العمل في مصنعها بمدينة بوخوم ولذلك يجب عليها رد مبالغ مساعدات قدمتها الولاية تقدر بنحو 41 مليون يورو بالاضافة إلى فوائد تقدر بما يقرب من 18 مليون يورو·
وأضافت الصحيفة أن كريستا توبن، وزيرة الاقتصاد في الولاية سترسل خطابا إلى الشركة يتضمن إنذارا مفاده أن الولاية ستقاضي شركة نوكيا ما لم تدفع المبلغ المطلوب حتى نهاية الشهر الجاري·
وكانت الشركة الفنلندية أعلنت في يناير الماضي عزمها نقل أنشطة مصنعها من مدينة بوخوم إلى رومانيا، وأثار هذا الاعلان احتجاجات واسعة في ألمانيا على مستوى رجال الاقتصاد والسياسة لدرجة أن بعضهم أعلن تخليه عن هواتفه المحمولة من انتاج نوكيا احتجاجا على هذه الخطط التي كانت مفاجئة بسبب مكانة الشركة المتميزة مقارنة بالشركات المنافسة·

اقرأ أيضا

«أوبك» تلغي اجتماع أبريل وتبقي على التخفيضات