صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

«الشرعية» تقترب من «معسكر خالد» غرب تعز

المبنى الأمني الذي فجره عناصر «القاعدة» في شبوة (الاتحاد)

المبنى الأمني الذي فجره عناصر «القاعدة» في شبوة (الاتحاد)

عقيل الحلالي، بسام عبدالسلام (صنعاء، عدن)

اشتعلت جبهات القتال في اليمن مع اقتراب قوات الشرعية مدعومة بالتحالف العربي من محافظة الحديدة، في حين فجر عناصر من «القاعدة» مقراً للشرطة في مديرية الروضة في محافظة شبوة، بينما ضُبطت كميات من الأسلحة والمتفجرات والعبوات الناسفة في مدينتي المكلا وأبين.

وسيطرت قوات الشرعية أمس على مواقع دفاعية تابعة لمعسكر خالد القريب من جبل النار الذي يعد أحد أهم القواعد العسكرية للانقلابيين في محافظة تعز. ونفذ طيران التحالف أكثر من 20 غارة على مواقع الميليشيات في معسكر خالد ومحيطه المطل على مفرق المخا، وهو طريق استراتيجي يربط بين محافظتي تعز والحديدة، ويعد معبراً حيوياً لبلدات وسط وغرب تعز.

وقالت مصادر عسكرية إن ما لا يقل عن 8 غارات دمرت أهدافاً داخل المعسكر بينما أصابت غارات أخرى أهدافاً عسكرية في محيطه منها ضربة جوية، دمرت دبابة على الطريق بين المخا وبلدة موزع المجاورة.

وأشارت إلى أن القصف الجوي دمر العديد من المركبات والمدرعات التابعة للميليشيات كانت مخبأة تحت الأشجار في جبل النار شبه المحرر.

وقصفت مقاتلات التحالف تعزيزات عسكرية للحوثيين وقوات صالح في الخوخة وبلدة حيس المجاورة حيث دمرت ضربة جوية جسراً في البلدة المتاخمة أيضاً لتعز، كما استهدفت غارات جوية مواقع وتحركات للميليشيات الانقلابية في بلدتي بيت الفقيه والدريهمي وسط محافظة الحديدة. وذكرت مصادر طبية أن المعارك التي شهدتها المنطقة في الساعات الـ 24 الأخيرة أدت إلى مقتل 16 حوثياً، وقال الجيش في بيان على تويتر إن قواته في شمال المخا «تتجه نحو منطقة المملح خارج بلدة يختل». وقتل مسلحان حوثيان وجرح آخرون أمس بهجومين منفصلين للمقاومة الشعبية في مدينة الحديدة، حسبما أعلنت المقاومة في بيان. إلى ذلك، شن طيران التحالف 18 غارة على مواقع وتجمعات للميليشيات في مدينتي حرض وميدي الحدوديتين مع السعودية في محافظة حجة شمال غرب البلاد. وتزامن القصف مع استمرار الاشتباكات والقصف المتبادل بين قوات الشرعية والانقلابيين في شمال حرض، وفي جنوب ميدي.

وفي سياق آخر، فجرت عناصر من تنظيم «القاعدة» الإرهابي، مقراً للشرطة في مديرية الروضة في محافظة شبوة، ما ألحق أضرارا بالغة بالمبنى دون وقوع خسائر بشرية. وأفاد مصدر محلي لـ «الاتحاد» أن عناصر التنظيم قامت بزرع متفجرات في أجزاء المبنى وتفجيرها ، مشيراً إلى أن المبنى خال وليست هناك قوة أمنية متمركزة فيه جراء الأوضاع الأمنية المتدهورة التي تشهدها المدينة وما جاورها.

وضبطت أجهزة الأمن في محافظة حضرموت، قذائف ومتفجرات أثناء مداهمة أحد المنازل في مدينة المكلا عاصمة المحافظة.

وأفاد مصدر أمني لـ «الاتحاد» أن قوات النخبة داهمت أحد الأحياء السكنية في المكلا، وعثرت على قذائف هاون وقنابل ومتفجرات كانت مخبأة في أحد المنازل، مشيراً إلى أن حملات المداهمة مستمرة لأوكار العناصر الإرهابية التي تحاول زعزعة الأمن والاستقرار وإثارة الفوضى والقلق في المدينة.

وأشار إلى أن الفرق الهندسية قامت بتفكيك المتفجرات والألغام التي عُثر عليها بمساندة المواطنين الذين أبلغوا الأجهزة الأمنية بوجودها. كما تمكنت الأجهزة الأمنية في أبين من ضبط عبوات ناسفة بالقرب من حاجز تفتيش أمني في وادي حسان شرق مدينة زنجبار عاصمة المحافظة. وأفاد قائد الحزام الأمني في زنجبار، المقدم محمد العوبان إن الأجهزة الأمنية أفشلت هجوما بعبوتين ناسفتين على أفراد نقطة أمنية متمركزة في وادي حسان.

إطلاق موظفين إنسانيين مختطفين لدى الحوثيين

عدن (أ ف ب)

أطلقت ميليشيات الحوثي 7 أشخاص اعتقلوا على خلفية توزيعهم مساعدات على سكان في محافظة الحديدة، حسب ما أعلنت أمس منظمة «المجلس النرويجي للاجئين» الإنسانية. وقالت المنظمة في بيان، «نشعر بالارتياح جراء إطلاق موظفينا والسائق»، مضيفة «هم في حالة جيدة ويسعدنا أنهم عادوا إلى عائلاتهم». وكانت ميليشيات الحوثي قد اعتقلت 6 أشخاص من موظفي المنظمة إضافة إلى السائق خلال توزيعهم مساعدات إنسانية تحمل شعار «حملة خادم الحرمين الشريفين للاغاثة العاجلة» في الحديدة.