صحيفة الاتحاد

الرياضي

«شامخ» و«الريف».. «معركة التحمل» في «الماراثون»

«شامخ الوثبة» مرشح بقوة في الشوط الرئيس (من المصدر)

«شامخ الوثبة» مرشح بقوة في الشوط الرئيس (من المصدر)

محمد حسن (العين)

ينظم نادي العين للفروسية والرماية والجولف في الخامسة من مساء اليوم، حفل سباقه الثامن لهذا الموسم والذي يحمل اسم (يوم شادويل) ويتألف من سبعة أشواط خصصت ستة منها للخيول العربية الأصيلة، وشوط واحد للخيول المهجنة الأصيلة، وتشارك في الحفل 88 خيلا فيما تبلغ قيمة جوائزه المالية 580 ألف درهم، برعاية مزارع وإسطبلات شادويل وديرنزتاون، العائدة لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية.
ويتضمن الحفل سباق الجولة الثالثة لماراثون العين والذي يعتبر الشوط الرئيس في الحفل ويقام في الشوط السابع والختامي، وتبلغ القيمة الإجمالية لجوائزه 110 آلاف درهم، بمشاركة 6 من خيول التحمل.
ويسعى بطل الجولتين الأولى والثانية «شامخ الوثبة» لتحقيق اللقب، لكن الأمور تبدو معقدة أمام طموحات هذا الجواد وذلك لوجود وصيفيه «ريتش سيربرايز» و«بيان»، وربما يشكل الخطورة الأكبر «بلد الريف» وهو فائز بعدة ألقاب من هذه البطولة الموسم الماضي وهو أيضا معروف بتخصصه في المسافات الطويلة، ومن الخيول المتحدية أيضا «عجاج»، و«جاسر»، ما يشير إلى معركة مثيرة في هذا السباق.
ويستهل الحفل بسباق الجولة الثامنة لسلسلة كأس مزرعة الوثبة ستاليونز، المخصص لملاك خيول الإسطبلات الخاصة برعاية مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة، وخصص للخيول عمر 5 سنوات وما فوق لمسافة 1400 متر تكافؤ، بمشاركة 15 خيلا، وهو خارج ترشيحات الجمهور.
ويطمح الجواد «مكرم» لتحقيق فوزه الرابع هذا الموسم (سوبر هاتريك)، وذلك في الشوط الرابع المخصص للخيول العربية الأصيلة عمر 5 سنوات وما فوق تصنيف (0 – 70) لمسافة 1800 تكافؤ، بمشاركة 7 خيول فقط.
وتألق «مكرم» بصورة لافتة خلال آخر ثلاث مشاركات حقق فيها الفوز ببراعة أبرزها فوزه الكاسح هنا قبل أسبوعين بذات المسافة، وتحتدم المنافسة بوجود «اباهي» فهو أيضا يبحث غير مهزوم في آخر ثلاث مشاركات.
ويسعى للفوز أيضا «مناف» فقد كان ثالثا في آخر ثلاث مشاركات، ومن الخيول القوية أيضا في الشوط «جولياث»، و«المبهر».
وخصص الشوط الخامس للخيول عمر 5 سنوات والتي لم تسجل 3 انتصارات، لمسافة 1600 متر (شروط)، بمشاركة 14 خيلا متقاربة المستويات والنتائج.
ويقود التنافس «جيمي» والذي أنجز فوزه الأول قبل نحو 3 أسابيع، و«زاهي» وهو فائز ووصيف مرتين هذا الموسم في العين، ومن الخيول القوية «انهوا توبشيف» الفائز من أول مشاركة له بالدولة في أبوظبي لكنه تأخر في مشاركتين تاليتين وهذه المرة الأولى التي يشارك في مضمار العين، ولا يمكن تجاهل «فهد»، و«هامرس»، لكن ربما تأتي الخطورة من «عارف».
الشوط السادس هو الوحيد في الحفل المخصص للخيول المهجنة الأصيلة لمسافة 2000 متر (مبتدئة)، بمشاركة 15 خيلا، وتشارك فيه نخبه من الخيول القوية يتقدمها «برودكلوث» الذي حل وصيفاً، ويافس أيضاً «ايمورتاليزد» وهو أيضا كان وصيفا في ميدان قبل نحو أسبوعين، ومن الخيول المتحدية في الشوط «كرينسبيل» الثالث بميدان، و«نيو ديسكفري» والذي كان ثالثا في آخر مشاركة له بمضمار جبل علي.
وتسعى 15 من الخيول لتحقيق فوزها الأول في الشوط الثاني للخيول العربية الأصيلة المبتدئة عمر 4 سنوات وما فوق إنتاج الإمارات لمسافة 1400 متر.
ويتوقع أن يقود التنافس الجواد «ملهم»، و«جرناز» الذي يخوض أول تجاربه مع رفيقه «نمر».
وخصص الشوط الثالث للخيول العربية الأصيلة «المبتدئة» عمر 4 سنوات وما فوق لمسافة 1800 متر، بمشاركة 15 خيلا تبحث عن فوزها الأول ومعظمها حديثة عهد بالسباقات لم يتعدى عدد مشاركاتها الثلاث أو الأربع.
ويعتبر المهر «اسياد»، الأبرز في الشوط فقد كان وصيفا مرتين وثالثا مرة، ويتوقع أن ينافس أيضا بقوة رفيقه «مشرف» الثالث مرتين، ولا يمكن تجاهل «نسر الريف» الثالث في العين.