الاتحاد

عربي ودولي

315 قتيلا وجريحا في 8 هجمات انتحارية وعمليات متفرقة بالعراق


بغداد - وكالات الأنباء: شهد العراق أمس ما يمكن تسميته بـ'اليوم الدامي الأبشع' حيث هزت تفجيرات بسبع سيارات ملغومة وهجوم انتحاري بغداد وتكريت والحويجة والفلوجة والتاجي والقائم نالت العاصمة نصيب الأسد منها بواقع أربع عمليات اضافة لأعمال عنف متفرقة موقعة عددا كبيرا من القتلى والجرحى في وقت يزداد القتال ضراوة بمحاذاة الحدود السورية حيث أكد الأميركيون انهم يواجهون مقاومة شرسة ونفوا أنباء تحدثت عن اسقاط مروحيتين· ففي بلدة تكريت مسقط رأس صدام فجر انتحاري سيارته وسط جمع من العمال الشيعة في مواقع للبناء· وقالت الشرطة إن 33 على الأقل قتلوا وأصيب 80 فيما أكدت مصادر طبية وشرطية مصرع 38 قتيلا و84 جريحا بينهم ثلاثة ضباط شرطة· من جهة ثانية، اعلن اللواء مزهر طه في بيان تلي عبر محطة محلية انه 'يمنع منعا باتا في تكريت تجوال السيارات بسائقها فقط' بهدف منع العمليات الانتحارية· وفي بلدة الحويجة غربي كركوك توجه مهاجم انتحاري إلى مركز لتجنيد الجيش وفجر حزاما من المتفجرات ما أسفر عن مقتل 32 على الأقل وإصابة ·50 وفي بغداد لقي ثمانية عراقيين على الاقل حتفهم وأصيب ما لا يقل عن 18 آخرين بجروح في أربعة انفجارات- بينها ثلاث سيارات ملغومة هزت حي الدورة وضاحية بغداد الجديدة والمنطقة بين حي المنصور واليرموك أمس· وفي غرب بغداد أيضا أصيب أربعة عراقيين بجروح في انفجار عبوة في شارع الربيع· أفادت شرطة كركوك بأن جنديا أميركيا قتل بنيران قناص في الحويجة صباح أمس قرب مركز التجنيد عقب الانفجار· من ناحية أخرى قال شهود ان الاشتباكات بين القوات الأميركية والمسلحين تجددت أمس في القائم بمحافظة الأنبار في حين اعلنت هيئة علماء المسلمين السنية تضامنها التام مع اهالي المدينة التي انفجرت فيها سيارة ملغومة عند قاعدة عسكرية متسببة باشتعال النيران في عربة همفي أميركية· وذكرت مصادر في مستشفى القائم أن المستشفى استقبل 15 جثة لمدنيين بينهم أطفال صباح أمس· وعلى الصعيد نفسه افاد شهود عيان بأن مقاتلات ومروحيات أميركية أغارت صباح أمس على مناطق الكرابلة والعكيدات والجزيرة التي تدور فيها الاشتباكات لليوم الرابع على التوالي مدعمة بالطائرات المقاتلة والمروحيات· وقال التلفزيون الممول من القوات الأميركية إن نحو 100 مسلح قتلوا منذ بدء هذه العلمية السبت الماضي مشيرا إلى مقتل ثلاثة جنود اميركيين في الاشتباكات· وقال الجنرال جيمس كونوي مدير العمليات في الجيش الامريكي ان القوات الاميركية في القائم وضعت 'عبر النهر في مواجهة مجاميع المتمردين هناك حيث اشتبكوا معهم في معركة مهمة بدعم جوي وباستخدام كافة الاسلحة· واضاف 'هناك شكوك في ان تدريبهم (المقاتلين) فاق ما شهدناه في مواجهات اخرى· ونفى مسؤول عسكرى أميركى سقوط مروحيتين بنيران المسلحين بحسب ما تناقلته قنوات فضائية خلال العملية التى تشهدها منطقة القائم· وأفادت التقارير ان جنديا اميركيا توفي متأثرا بجراح اصيب بها خلال اشتباكات في منطقة الكرمة غرب العراق الاثنين الماضي·
وفي جنوب العراق بمنطقة الصويرة والمدائن اسفر تبادل لاطلاق النار بين القوة مشتركة ومسلحين أسفرت عن سقوط أربعة قتلى و11 جرحى واعتقال 10 آخرين جميعهم من المسلحين المنتشرين في مناطق زراعية وبساتين بينما تم العثورعلى جثتين لمدنيين قتلا رميا بالرصاص· واتهم نائب رئيس الوزراء العراقي روز نوري شاويس من سماهم ''الارهابيين وأزلام النظام السابق' بأنهم يقفون وراء تصاعد اعمال العنف في البلاد هذه الايام·واعلنت الشرطة العراقية أمس ان النقيب قاسم محمد في شرطة بعقوبة أغتيل بنيران مسلحين اثناء توجهه لعمله· كما قتل عراقي كان يحاول زرع عبوة ناسفة تحت خط لانابيب النفط شمال غرب كركوك·وقال ضابط في الشرطة العراقية إن سيارة مفخخة انفجرت ظهر أمس في وسط الفلوجة مستهدفة دورية للجيش الأميركي بينما انفجرت سيارة مفخخة آخرى يقودها انتحاري أمس على دورية للجيش الأميركي في منطقة التاجي شمال بغداد· وبالتوازي اطلق مسلحون مجهولين صاروخ هاون على احدى الدورالسكنية في حي المعقل وسط مدينة البصرة بينما اصيب 45 عراقيا أمس في انفجار عبوة في شركة لصناعة الاسمدة الكيمياوية تقع في منطقة خور الزبير جنوب بغداد· وقال مسؤول إن قذيفة مورتر سقطت على مجمع وزارة النفط في بغداد أمس·
ذكر بيان عسكري لقوات التحالف أن عملية ضد الارهاب في محافظة واسط والموصل وتلعفر اسفرت عن اعتقال 59 'إرهابيا' ·

اقرأ أيضا

الجيش الوطني الليبي يُنفذ عمليات نوعية ضد الإرهابيين في طرابلس