الاتحاد

ضرب الأبناء

عندما يتجرد الآباء من كل مشاعر الحنان والعطف والرحمة تراهم ينهالون على أبنائهم صغاراً كانوا أو كباراً بالضرب المبرح وبقسوة بحجة التأديب والسيطرة على الشقاوة·
كما أن هناك من الآباء من يستخدمون أساليب مختلفة للضرب وبشدة، والتعامل مع أطفالهم وكأنهم يتعاملون مع أجهزة يرغبون بتحريكها كيفما شاؤوا وبأية طريقة ويصل بهم الأمر بالسجن والحرمان وغيرها من الأمور·
لذا أقول للآباء والأمهات على حد سواء إن الضرب وسيلة عدوانية غير مرغوب بها لا يحبها الأبناء خاصة خلال مرحلة المراهقة والشباب، لأن الضرب ينشئ أطفالاً يخافون في الكبر حيث تكبر معهم المشاغبة والأخطاء، مما يولد عقداً نفسية تؤدي بهم إلى سلوك طريق الفساد·
الطفل مهما كانت شقاوته يمكن أن تهذبه بأسلوب راق· فبدلاً من الضرب هناك أسلوب آخر وهو تنشئته منذ الصغر على التفاهم والإقناع والحوار·

حورية محمد

اقرأ أيضا