الاتحاد

الاقتصادي

ارتفاع مفاجئ لمبيعات السيارات في الولايات المتحدة

معرض سيارات تابع لشركة «فورد» الأميركية (ا ب)

معرض سيارات تابع لشركة «فورد» الأميركية (ا ب)

ديترويت (رويترز) - ارتفعت مبيعات السيارات في الولايات المتحدة 12% خلال يناير الماضي، وهو ارتفاع مفاجئ مدفوع باحتياج الأميركيين لاستبدال سياراتهم وشاحناتهم القديمة.
وقالت شركة “تويوتا موتورز” إن معدل المبيعات السنوية في يناير ربما بلغ 14 مليون مركبة وهي أفضل نتيجة لشركات السيارات في بداية عام منذ 2008 قبل الأزمة المالية العالمية.
ومن ناحية أخرى، قال هيمانشو باتل، المحلل لدى “جي .بي مورجان” إن شهر يناير الذي عادة ما يكون هادئاً فيما يتعلق بمبيعات السيارات قد يسجل معدل مبيعات سنوية قدره 13,8 مليون مركبة. وكان أغلب المحللين قد توقعوا معدل 13,5 مليون مركبة خلال يناير. وإذا تحققت هذه التوقعات سيصبح شهر يناير أفضل شهر للقطاع منذ أغسطس 2009، عندما قادت الحكومة الأميركية برنامجاً للتشجيع على استبدال السيارات القديمة وبلغ معدل المبيعات 14,1 مليون مركبة.
وقال آل كاستينيتي، مدير مبيعات “نيسان” في الولايات المتحدة، “في العادة تتم الكثير من مبيعات يناير في ديسمبر فتأتي المبيعات بطيئة جداً في يناير ونحاول تعويضها في آخر عشرة أيام من الشهر.” وأضاف “ما حدث هذا العام هو العكس تمام”. وقال بوب كارتر، مدير مبيعات “تويوتا” في الولايات المتحدة، إن الزخم امتد من الربع الأخير من 2011 إلى يناير.
وتدعمت مبيعات السيارات الجديدة بارتفاع أسعار السيارات المستعملة وقدم السيارات المستخدمة على الطرق حالياً. وفي المتوسط يبلغ عمر السيارات المستخدمة على الطرق في الولايات المتحدة 11 عاماً وهو عمر قياسي. وملاك السيارات يحدثون الآن سياراتهم القديمة التي ابقوها وقت الأزمة المالية. وجاء ارتفاع مبيعات السيارات كذلك مع وقف الشركات للعروض السخية للمستهلكين التي ميزت سوق السيارات الأميركية قبل إعادة هيكلته خلال 2009. وخلال يناير من العام الماضي عرضت “جنرال موتورز” حوافز للمبيعات لكنها تراجعت عن هذا الأسلوب منذ ذلك الحين.

اقرأ أيضا

«أبوظبي للتنمية» يمول مطار مافارو في المالديف