الاتحاد

الاقتصادي

انخفاض أرباح «ميونيخ ري» للتأمين 71%

مقر شركة ميونيخ ري» في مدينة ميونيخ الألمانية (ا ب)

مقر شركة ميونيخ ري» في مدينة ميونيخ الألمانية (ا ب)

ميونيخ (د ب أ) - تراجعت أرباح شركة “ميونيخ ري” الألمانية، أكبر شركة لإعادة التأمين في العالم، خلال العام الماضي بنسبة 71% بسبب الكوارث الطبيعية وأزمة ديون “منطقة اليورو”. وقال يورج شنايدر، المدير المالي للشركة، “لم نر عاماً مثل 2011 قبل ذلك حيث عانينا أعباء جسمية نتيجة الكوارث الطبيعية مع الأزمة المالية التي تفجرت مرة ثانية بعد تعاف طفيف عامي 2009 و2010”.
وذكرت الشركة ،التي يوجد مقرها في ميونيخ، أن صافي أرباحها خلال العام الماضي بلغ 710 ملايين يورو (935 مليون دولار) مقابل 2,43 مليار يورو في العام السابق حيث بلغت الخسائر الناجمة عن الكوارث الطبيعية 105 مليارات يورو. وكانت الشركة التي تقدم خدمات إعادة التأمين لشركات التأمين قد تضررت من الخسائر الناجمة عن كارثة الزلزال المدمر وأمواج المد العاتية “تسونامي” التي ضربت اليابان خلال مارس الماضي وكذلك كارثة الفيضانات المدمرة في تايلاند وأستراليا وزلزال نيوزيلندا والأعاصير في الولايات المتحدة.
وأشارت الشركة إلى أنها خسرت الشهر الماضي 50 مليون يورو بسبب كارثة غرق سفينة الركاب الإيطالية كوستا كونكورديا أمام سواحل إيطاليا. وذكرت “ميونيخ ري” أن أرباحها الاستثمارية تراجعت بنسبة 21,8% إلى 6,8 مليار يورو، حيث شطبت الشركة 1,2 مليار يورو من قيمة أصولها نتيجة انخفاض قيمة محفظة الأوراق المالية الحكومية اليونانية لديها. ورغم ذلك أعربت “ميونيخ ري” عن تفاؤلها بالعام الحالي.

اقرأ أيضا

«الاتحاد» أول شركة طيران تحصل على تمويل يخدم أهداف التنمية المستدامة