الاتحاد

الإمارات

ضمان : منع العلاج الداخلي للمشتركين خلال أول ستة أشهر لوقف استغلال التأمين

أكدت الشبكة الفنية للشركة الوطنية للتأمين الصحي ''ضمان'' أن عدم أحقية المشتركين الجدد خلال الستة أشهر الأولى للتأمين الصحي في العلاج الداخلي بالمستشفيات لأمراض السكر والشرايين والرئة والسرطان وجراحة الأعصاب وحالات الولادة المختلفة، يهدف إلى منع استغلال التأمين الصحي من قبل أشخاص يأتون إلى الدولة بقصد العلاج وليس العمل·
وقال غلام محمد مدير الشبكة الفنية بشركة ''ضمان'' لـ ''الاتحاد'' إن العاملين في الإمارة يخضعون لجميع الفحوصات قبل قدومهم إلى الدولة ويفترض خلوهم من الأمراض· ومن شروط العمل أن يتم اشتراك جميع العاملين في الإمارة في برنامج التأمين الصحي الذي بدأ تطبيق المرحلة الأولى منه على الشركات في يوليو 2006 ، فيما بدأت المرحلة الثانية لجميع المقيمين في الإمارة يناير·2007 ووصل عدد المسجلين في برنامج التأمين الصحي إلى مليون و300 ألف مشترك، وفي الشركة الوطنية للتأمين الصحي ''ضمان'' 970 ألف مشترك· وحددت قيمة الاشتراك ''الوثيقة الأساسية '' المطبقة حاليا بـ 600 درهم·
وقال غلام ''يحق لجميع المرضى وجميع الحالات المزمنة كمرضى السكر والسرطان وحالات الولادة وغيرها بمراجعة العيادات الخارجية لإجراء الفحوصات والأبحاث والتحاليل والحصول على العلاج المناسب إذا لم تستدع الحالة التنويم في القسم الداخلي· كما يحق للمشتركين العلاج في الحالات الطارئة والمفاجئة خلال الستة أشهر الأولى وتلقي العلاج''·
ويوجد في إمارة أبوظبي 10 مستشفيات منها أربعة مستشفيات في مدينة أبوظبي وثلاثة في العين وثلاثة في المنطقة الغربية·

اقرأ أيضا