الاتحاد

الاقتصادي

تراجع طفيف لليورو أمام الدولار

لندن (رويترز) - تراجع سعر اليورو أمام الدولار أمس متخلياً عن مكاسبه التي سجلها بعد صدور بيانات قوية عن الصناعات التحويلية ما هدأ المخاوف بشأن النمو العالمي. وبدا واضحاً أن العملة الموحدة ستظل ضعيفة مع ترقب المستثمرين لاتفاق لمبادلة الديون بين اليونان ودائنيها من القطاع الخاص. وتتطلع الأسواق كذلك إلى مزادات سندات حكومية في إسبانيا وفرنسا يتوقع أن تشهد طلباً معقولاً.
وأعطت أنباء عن أن الاتفاق الذي طال انتظاره بين اليونان ودائنيها من القطاع الخاص أوشك على الاكتمال بعد الدعم للعملة الموحدة، لكن المحللين قالوا إن المستثمرين قلقون من دفع اليورو للصعود في أعقاب أسبوع من الشائعات عن قرب التوصل إلى اتفاق. ونزل اليورو 0,2% إلى 1,3133 دولار.
وتراجع الدولار 0,1% إلى 76,11 ين مستقراً قرب أدنى مستوياته خلال ثلاثة أشهر البالغ 76,27 ين الذي سجله الأربعاء.
واستقر الدولار أمام سلة عملات عند مستوى 78,934 في حين تترقب السوق أي خطوة من جانب بنك سويسرا الوطني (البنك المركزي) إذ يقترب اليورو من الحد الأقصى الذي حدده له عند 1,20 فرنك سويسري.

اقرأ أيضا

تسوية "قروض المواطنين" تعتمد "الإيبور" بتاريخ تقديم الطلب