الاتحاد

الإمارات

فعاليات المؤتمر السابع عشر للقياديات مارس المقبل بدبي

دبي (وام)- تنطلق في الثامن من شهر مارس المقبل في فندق «برج العرب» فعاليات «المؤتمر الدولي السابع عشر للقياديات» ويهدف المؤتمر الذي تنظمه «داتاماتكس للاستشارات» إلى تقييم ما تم إنجازه في مجالات المجتمع النسائي وتشجيع النساء للقيام بدورهن والارتقاء بهن إلى المستويات القياسية في الأداء والتميز باعتبارهن ركيزة أساسية من ركائز تطوير الاقتصاد الوطني.
ويأتي تنظيم المؤتمر الذي يستمر يومين تزامنا مع احتفالات «اليوم العالمي للمرأة» وفي إطار الجهود الإقليمية والعالمية لتطوير وتمكين الكوادر النسائية بهدف الارتقاء بمسارهن القيادي والمعرفي الحديث وفق المعايير التنافسية العالمية.
ويحظى المؤتمر الذي يعد أحد أكبر المؤتمرات العالمية للقياديات بمشاركة العديد من قياديات المؤسسات الحكومية الاقتصادية الإعلامية الاجتماعية والمعرفية والقطاعات الحيوية الأخرى كما يحظى باهتمام المنظمات ومراكز البحوث والدراسات الإقليمية والدولية نظراً لما حققه من نجاحات في تطوير وتمكين الكوادر النسائية وبات منصة لدعم مسيرة العمل النسائي.
ويهدف المؤتمر إلى مؤازرة سيدات الأعمال والقياديات للدخول في الأسواق العالمية عن طريق التعارف والالتقاء والتواصل مع مختلف سيدات الأعمال وقياديات بلدان العالم اللاتي يولين اهتماماً خاصاً لبناء علاقات تجارية مع دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وفي ذات الوقت يهدف إلى تقديم التسهيلات لهن والتعرف على الوضع الاقتصادي ومناخ الأعمال وفرص الاستثمار ودعم خطوات التكامل الاقتصادي وفرص إنشاء المشاريع الاقتصادية المشتركة.
وسيبحث المؤتمر في الاستراتيجيات التي تساهم في زيادة الكفاءات ومناقشة السلبيات والتحديات التي تواجه المرأة في تحقيق الوصول للمناصب القيادية العليا وعضوية مجالس الإدارات فضلا عن طرح الوسائل التي يجب اتباعها لمواجهة هذه التحديات وحلولها ومع وجود عدد كبير من القياديات سيؤدي إلى ترسيخ أهمية مناقشة الأمور المتعلقة بنشاطهن إلى جانب تبادل الأفكار فيما بينهن ونشر المعلومات عن قصص نجاحهن لإقامة المشاريع لدعم المرأة وتعزيز قدراتها التنافسية العالمية.
وقال السيد علي الكمالي مدير عام « داتاماتكس للاستشارات » إن الاحتفال بيوم المرأة العالمي يعد تقديراً للدور الذي تؤديه في مجتمعها فهناك المرأة في مجال التدريس والسياسة والطب والهندسة والإدارة وهناك العاملة في مجالات خدمة المجتمع كافة، نحييها بهذه المناسبة كونها استطاعت أن تتجاوز كل المعوقات التي تواجه ممارسة دورها الحقيقي في العطاء والبناء».

اقرأ أيضا

سلطان بن خليفة ونهيان بن مبارك يحضران أفراح البلوشي والحمادي وبيشوه