الاتحاد

عربي ودولي

موسى: أصبحنا قاب قوسين أو أدنى من إعلان فشل عملية السلام

أكد الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى، أن السياسة الاستيطانية والممارسات الإسرائيلية والتصاريح التي تعطى لبناء مستوطنات جديدة، تعني أن عملية السلام تسير نحو الفشل لعدم وجود إرادة اسرائيلية للسلام، معتبرا أن هذه رسالة قوية بأن ''إسرائيل لا تريد السلام لأنها تبني مستوطنات في محاولة لتغيير الوضع الديموغرافي والجغرافي على الأرض، وعلينا كعرب أن نتصرف في هذا الإطار''·
وقال موسى في تصريحات للصحفيين أمس ''إن الوصول إلى قيام دولة فلسطينية فاعلة على خطوط الرابع من يونيو 1967 في ظل هذه المستوطنات يجعل هذه الدولة تذهب أدراج الرياح'' مطالبا بضرورة دراسة هذا الموضوع بكامله ومتابعته·
وقال الأمين العام للجامعة العربية: ''ربما نتخذ قرارا بشأن عملية السلام برمتها خلال الأسابيع القادمة لأنها تعتبر بهذا الشكل متوقفة''·
وردا على سؤال حول إعلان الرئيس الفلسطيني محمود عباس استئناف عملية السلام قريبا، قال موسى ''إن عباس يظهر نية وإرادة فلسطينية في إقامة سلام، ولكننا نجد الرد الإسرائيلى سلبيا''، مؤكدا ''أننا أصبحنا الآن قاب قوسين أو أدنى من الإعلان عن فشل مباحثات السلام، وفقا للشكل الذي تسير عليه''·
وحول شكل التحرك العربي لدعم قضية الأسرى الفلسطينيين داخل السجون الإسرائيلية، قال موسى ''على المجتمع الدولي أن يعرف ما الذي يجري في السجون الإسرائيلية، لأنه في لحظة ما يجب أن نتحدث في هذه الأمور بكل صراحة''، مطالبا ''بضرورة تطبيق اتفاقية جنيف الرابعة بحماية المدنيين تحت الاحتلال·· ولكن يبدو أن إسرائيل تحت الحماية ولا يتعرض لها مجلس الأمن ولا القوانين الدولية والمشكلة الآن أن اسرائيل تستطيع أن تفعل كل ما يخالف القانون الدولي''·

اقرأ أيضا

فرنسا تحظر الاحتجاجات في الشانزليزيه