الاتحاد

الاتحاد نت

خطة لتخريب زفاف الأمير وليام

يتآمر فوضويون لتخريب زفاف الأمير وليام وكيت المقرر في 29 أبريل المقبل، من خلال انتحال شخصية مهنئين والاختباء بين الحشود.

وكشفت صحيفة «صن» أن هؤلاء الفوضويين المتطرفين يخططون لنشر الفوضى حول كنيسة وستمنستر التي ستستضيف مراسم الزفاف الملكي، لمدة شهر قبل موعده، وعرقلة السيارات الملكية بنصب حواجز على الطرق وتحويل مسارها وإلقاء قنابل دخانية، بحسب ما نقلته صحيفة "الحياة" اللندنية.

وأضافت أنها حصلت على رسالة إلكترونية تتضمن صورة بالأقمار الاصطناعية لسير موكب الأمير وليام وكيت وعليها أسهم في مواقع عدة يخطط الفوضويون لاستهدافها واستنزاف مصادر الشرطة إلى أقصى درجة.

وأشارت إلى أن حوالى 300 فوضوي ينتمون إلى عشر مجموعات مختلفة اجتمعوا في مكان سري في مدينة مانشستر قبل أسبوعين لوضع خططهم.

ونسبت إلى شخص قيادي في الجماعات الفوضوية يسمي نفسه نايت قوله «إن المرحلة الأولى من الخطة تسمى عملية السلطة المزدوجة ستقوم خلالها نحو عشر جماعات فوضوية بالسيطرة على مبان رئيسة من بينها ثكنة ومركز شرطة ومكاتب حكومية في منطقة وستمنستر وسط لندن».

وأضاف نايت: «سننفذ المرحلة الثانية من الخطة في يوم الزفاف للتسبب بأكبر قدر ممكن من المتاعب وجعل الشرطة غير قادرة على السيطرة على الوضع فتضطر إما لإلغاء الزفاف أو نقله إلى موقع آخر».

وأشار إلى أن الناشطين «ينظرون إلى حادث الاعتداء على سيارة ولي العهد الأمير تشارلز وزوجته كاميلا أواخر العام الماضي على أنه نذير نحس بالنسبة إلى زفاف الأمير وليام ومستقبل العائلة الملكية أيضاً».

وقالت «صن» إن الجماعات الفوضوية تخطط لبناء حصان ضخم من الخشب لحرقه إلى جانب دمى للعائلة الملكية في يوم زفاف الأمير وليام، وهي دربت عناصر منها على عمليات الإسعاف لتقديم الإسعافات الأولية لمثيري الشغب عند إصابتهم بجروح إذا ما اشتبكوا مع الشرطة.

اقرأ أيضا