صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

دائرة الأراضي نحو حملة ترويج دولية للقطاع العقاري في دبي

مشروعات إعمار في وسط مدينة دبي (من المصدر)

مشروعات إعمار في وسط مدينة دبي (من المصدر)

يوسف العربي (دبي)

تقود دائرة الأراضي والأملاك في دبي حملات ترويج دولية مكثفة للتعريف بالفرص الاستثمارية في القطاع العقاري في الإمارة، حسب ماجدة علي راشد، مساعد المدير العام، رئيس مركز تشجيع الاستثمار العقاري في الدائرة مشيرة في تصريحات لـ «الاتحاد» إلى أن الدائرة شاركت خلال العام الجاري في أنشطة ترويجية عديدة في المناطق التي تحظى باهتمام المطورين المحليين وشملت مدناً عدة، من بينها لندن ومومباي وواشنطن.
وأكدت أن الأنشطة الترويجية الخارجية التي شاركت فيها الدائرة مع كبار المطورين المحليين، لاقت استجابة قوية من المستثمرين في كل الدول، حيث أبدوا تجاوباً ملحوظا مع العروض التفاعلية التي قدمتها الدائرة وخاصة الخارطة الاستثمارية التي توضح موقع المشروع ونسب الإنجاز الفعلي على أرض الواقع لحظة بلحظة وبتقنية الأبعاد الثلاثية. وتعد «الخارطة الاستثمارية» بوابة عقارية ذكية تتيح للمستثمرين «إتمام» عمليات عرض وبيع جميع أنواع العقارات باستخدام متصفحات الإنترنت والأجهزة الذكية من أي بقعة في العالم، لتمكين المستثمرين ورجال الأعمال من الوصول إلى كثير من الفرص الاستثمارية من خلال أجهزتهم الذكية ومساعدتهم على اتخاذ القرارات الصحيحة.
وقالت ماجدة علي، إن الدائرة تعتزم تكثيف حملاتها الدولية للتعريف بالقطاع العقاري في دبي خلال العام المقبل لتشمل أنشطة ومناطق جديدة منها الصين، بالتزامن مع الإقبال المتزايد من قبل المستثمرين الصينيين على شراء العقار والاستثمار في القطاع مؤخرا.

مكانة رائدة
من جانبه، قال عبداللطيف الملا الرئيس التنفيذي لمجموعة دبي للعقارات، إن السوق العقارية في دبي أصبحت في مصاف الأسواق العقارية العالمية الرائدة، مستفيدة من استقرار الأوضاع السياسية وارتفاع العوائد الاستثمارية التي يصعب تحقيقها في أسواق أخرى. وأكد أهمية الجهود الترويجية الدولية التي تقوم بها دائرة الأراضي والأملاك بالاشتراك مع كبار المطورين العقاريين، مشيرا إلى أن هذه الأنشطة تسهم في توصيل رسائل طمأنه، من خلال توفير المزيد من المعلومات للمستثمرين العقاريين في جميع أنحاء العالم حول الفرص الواعدة التي تتمتع بها السوق العقارية المحلية.
وأشار إلى أن مجموعة دبي للعقارات اشتركت في العديد من الأنشطة الترويجية تحت مظلة دائرة الأراضي والأملاك الخارجية لإبراز نقاط القوة التي يتمتع بها السوق العقارية في الإمارة، ومنها الرؤية الحكومية الثاقبة وسهولة تأسيس الأعمال بالإمارة وتوافر إمكانيات التمويل وحركة النقد بالإضافة إلى مناطق الجذب السياحي المعروفة.
وقال الملا إن دبي عززت مكانتها على خريطة الاستثمار العقاري العالمية، حيث يستقبل القطاع عشرات المليارات من المستثمرين من مختلف الجنسيات، في مقدمتهم الهنود والبريطانيون والصينيون والباكستانيون وغيرهم، حتى الجاليات الأجنبية التي تقيم في دول مجاورة من عرب وأوربيين توجهت مؤخراً للاستثمار في القطاع العقاري في الإمارة. وأضاف لاحظنا مؤخرا، ومن خلال تحليل دقيق لمبيعات الشركة، زيادة توجه المستثمرين العقاريين من الولايات المتحدة الأميركية للاستثمار في القطاع العقاري في دبي، الأمر الذي يعطي مؤشراً إيجابياً على زيادة جاذبية السوق لاستقطاب الاستثمارات الأجنبية.
وأكد زياد الشعار المدير التنفيذي لشركة «داماك» العقارية على أهمية الجهود التي تبذلها دائرة الأراضي والأملاك في دبي للتعريف بالفرص الاستثمارية في السوق العقارية في الإمارة.
وأشار إلى أن حملات الترويج الخارجي ستلعب دورا بارزا في توضيح الصورة الحقيقية عن السوق العقارية في دبي والذي يحتفظ بجميع عناصر القوة والجاذبية لاستقطاب الاستثمارات الأجنبية. وقال إن جهود الترويج لا يجب أن تقتصر على الدائرة، حيث يجب على الشركات القيام بدورها على هذا الصعيد، مشيرا إلى أن شركة «داماك» كثفت خلال العام 2015 الحملات الترويجية ليس لمنتجات الشركة فحسب بل للعقارات في الإمارات وأبوظبي ودبي على وجه الخصوص. وكشفت الشركة أنها أقامت 237 نشاطاً ترويجياً تضمنت حملات ومعارض وفعاليات تسويقية في 72 مدينة حول العالم، مع التركيز بشكلٍ رئيس على دول مجلس التعاون الخليجي ومنطقة الشرق الأوسط وآسيا وأوروبا وأفريقيا، وذلك خلال الأشهر التسعة الأولى من العام 2015، بواقع حدث واحد في اليوم تقريباً طوال هذه الفترة.
على الصعيد نفسه، كشفت البيانات الصادرة عن دائرة الأراضي والأملاك في دبي أن إجمالي الاستثمارات الأجنبية في القطاع العقاري في دبي بلغت 63 مليار درهم من أكثر من 140 جنسيةً خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، بما في ذلك 46 مليار درهم من المستثمرين الدوليين، و9 مليارات درهم من المستثمرين من منطقة الشرق الأوسط، إضافة إلى 8 مليارات درهم من المستثمرين من دول مجلس التعاون الخليجي (باستثناء الإمارات).

معارض في مومباي ولندن وواشنطن
دبي (الاتحاد)

نظمت دائرة الأراضي والأملاك في دبي خلال شهر نوفمبر الماضي، معرض دبي للعقارات في عاصمة الهند الاقتصادية مومباي، وشارك في الحدث 33 مطوراً عقارياً مرموقاً عرضوا أحدث مشاريعهم العقارية أمام المشترين المحتملين من الهنود الذين يحتلون المرتبة الأولى على قائمة المستثمرين العقاريين الأجانب في دبي منذ سنوات عدة.
وشملت قائمة المشاركين عدداً من الأسماء البارزة من المطورين العقاريين، منها «فالكون سيتي أوف وندرز» و«إعمار» العقارية و«الحمرا» للتطوير العقاري و«جميرا» للجولف و«تبيان» للتطوير العقاري و«سيليكت جروب»، و«نخيل» العقارية، و«دبي للعقارات» و«ديار» للتطوير العقاري و«ميدان صبحا» و«داماك» العقارية ومجموعة «كليندينست».
وخلال شهر فبراير الماضي شاركت دائرة الأراضي والأملاك في دبي في معرض دبي العقاري الذي أقيم في لندن على مدى 3 أيام، خلال الفترة من 27 فبراير وحتى الأول من مارس الماضي. ونظم الحدث مركز تشجيع وإدارة الاستثمار العقاري، الذراع الاستثمارية لدائرة الأراضي والأملاك في دبي، انطلاقاً من حرص المركز على تقوية أواصر التعاون بين كل الأطراف العقارية واستقطاب الجهات المحلية والخارجية للاستثمار في دبي.
ودعت الدائرة العديد من شركات التطوير العقاري والوساطة العقارية العاملة في سوق دبي للمشاركة في هذا الحدث، والترويج لمنتجاتها للمشترين المحتملين، خاصة أن المستثمرين البريطانيين عموماً يبدون اهتماماً متزايداً إزاء القطاع العقاري المحلي.
وخلال العام ذاته شاركت دائرة الأراضي والأملاك في دبي في الدورة السنوية الـ 16 لمؤتمر البنك الدولي المقام في العاصمة واشنطن، وترأس الوفد سلطان بطي بن مجرن مدير عام الدائرة وعدد من كبار المسؤولين ومديري الإدارات في الدائرة. ويهدف هذا المؤتمر إلى تعزيز الحوار وتبادل أفضل الممارسات بشأن تنوع الإصلاحات والسبل والخبرات التي يجري تنفيذها في قطاعات الأراضي في جميع أنحاء العالم، كما أسهمت المشاركة في الترويج لإمارة دبي في هذا الحدث الدولي الكبير وعرض الكثير من إنجازات القطاع وإبراز مكانة الإمارة كوجهة مثالية لاستقطاب الاستثمارات الأجنبية في مختلف قطاعات الأعمال، إلى جانب مساندة الجهود المبذولة من قبل المؤسسات الحكومية الأخرى.

مبادرة «تـرويج»
دبي (الاتحاد)

قالت ماجدة راشد، إن دائرة الأراضي والأملاك في دبي أطلقت مؤخرا مبادرة «ترويج» العقارية، لتشجيع المستثمرين الدوليين على الاستثمار في القطاع العقاري في الإمارة، في إطار الترويج الخارجي الذي يعد أحد الأهداف التي تركز عليها الدائرة.
وأضافت أن المبادرة تهدف إلى الترويج للسوق العقاري لإمارة دبي والمشاريع العقارية تحت مظلة دائرة الأراضي والأملاك، من خلال المشاركة في المؤتمرات والمعارض الدولية ضمن مظلة واحدة وهي حكومة دبي، ما يدعم حضور المطور بصورة أفضل، مشيرة إلى أن الدائرة توفر للمطورين العقاريين المشاركين في المبادرة فرصة طرح ومناقشة القضايا والموضوعات ذات العلاقة، مع توفير الدعم من خلال الحصول على الإحصائيات الخاصة بالقطاع العقاري ونتائجه بشكل دوري.
وأشارت إلى أن أعضاء المبادرة يستفيدون أيضا من تبادل التجارب والخبرات، والاطلاع على تطورات السوق العقاري الإيجابية والسلبية والتعرف على أفضل الممارسات في هذا القطاع ، مؤكدة
أن الدائرة تعمل مع أصحاب الشركات العقارية لتحديد الوجهات المناسبة للترويج من خلال خطة مدروسة، وعمل حملات ذكية ترويجية تغطي الشرائح المستهدفة كافة.