الاتحاد

دنيا

مختبرات «فايزر» تسحب مليون شريط من حبوب منع الحمل

واشنطن (أ ف ب) - سحبت مختبرات “فايزر” قرابة مليون شريط من حبوب منع الحمل في الولايات المتحدة بسـبب مشاكل في التغليف قد تؤدي إلى تناولهـا بشكل خاطئ، ما قد يزيد من حالات الحمل غير المرغوب فيه، على ما أعلنت الشركة الأميركية.
وقالت المختبرات في بيان “قد يؤثر خطأ في التغليف على تناول هذه الحبوب عن طريق الفم يوميا، ما يحرم النساء من حماية كافية ويزيد من احتمال وقوع حالات حمل غير مرغوب فيه”. وأكدت “تم تحديد سبب هذا التوزيع غير المضبوط لحبوب في الشرائط وتقويم الوضع”.
غير أنها شددت على أن “هذا الخطأ في التوزيع لا يؤدي إلى أي خطر مباشر على الصحة، لكنه ينبغي على النساء اللواتي استخدمن هذه اللويحات استعمال وسيلة منع حمل غير الأدوية الهرمونية فوراً”.
وتشمل عملية السحب هذه التي أجرتها المختبرات طوعا 28 دفعة من حبوب منع الحمل منها 14 دفعة من حبوب “لو أوفرال”. وشرحت إحدى الناطقات باسم المجموعة جريس أن “الخلل ناجم عن أنظمة التدقيق البصرية الخاصة بالتغليف” من دون أن تحدد متى طرأت هذه المشكلة.
وتعد هذه الحبوب المانعة للحمل من تصنيع مختبر “فايزر” الذي يغلفها في وحدته الواقعة في منطقة روز بوينت بنيويورك. وتتولى تسويقها في الولايات المتحدة شركة “أكريماكس”. وأعلنت مختبرات “فايزر” أنها أعلمت الوكالة الأميركية المعنية بالأدوية “إف دي إيه” بهذا الخلل.

اقرأ أيضا