الاتحاد

الرياضي

فوز غريب الأطوار لسلة ليكرز

واشنطن (أ ف ب) - شهد دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين حادثة غريبة الأطوار أدت إلى فوز لوس أنجلوس ليكرز على مضيفه كليفلاند كافالييرز 119-108 أمس الأول بخمسة لاعبين.
واستهل ليكرز مواجهته على ملعب «كويكن لونز أرينا» أمام 15205 متفرجين، بثمانية لاعبين هم الروكي راين كيلي (26 نقطة) ووسلي جونسون (20 نقطة) وروبرت ساكر ونيك يونج وستيف بلايك وكندال مارشال وجوردان فارمر (21 نقطة و8 تمريرات حاسمة) والألماني كريس كامان، اثر إصابة كوبي براينت والإسباني باو جاسول وجوردان هيل وجودي ميكس وإراحة الكندي ستيف ناش لاصابة في ظهره.
لكن مع بداية المباراة، اصيب نيك يونج بالتواء في ركبته اليسرى في الشوط الأول، وطرد كامان مطلع الربع الأخير، كما عانى جوردان فارمر من شد عضلي لتصبح تشكيلة ليكرز مؤلفة من خمسة لاعبين فقط، وهو الحد الأدنى المتوجب لخوض المباراة.
وقبل 32: 3 دقيقة على نهاية اللقاء، ارتكب ساكر خطأه السادس ما يتوجب طرده، لكن بحسب قوانين الدوري تمكن من اكمال المباراة إنما مع حصول الفريق الخصم على خطأ تقني.
وعلق مايك دانتوني مدرب ليكرز الذي حقق فوزه الأول بعد 7 خسارات: «لقد كانت هذه المباراة من دون أي شك من أغرب المواجهات التي رأيتها في حياتي». وأضاف ضاحكا: «لم أكن أعلم بهذه القاعدة، لكنها جميلة».
واللافت ان الموزع المخضرم ناش جاء بثيابه المدنية ثم خلعها وارتدى البزة الرياضية، لكن دانتوني قال إن لا نية لديه بالزج به في المباراة: «لم أكن أنوي الدفع بناش، لكننا تحدثنا عن اعادة ادخال جوردان فارمر، الى ان شرح لي الحكام امكانية ترك ساكر، فقررت الدفع به لانه ذكي بما فيه الكفاية كي لا يرتكب المزيد من الأخطاء».

اقرأ أيضا

الشامسي يتراجع عن استقالته من اتحاد الشطرنج