الاتحاد

الرياضي

ليون يتأهل لمواجهة سان جيرمان في نهائي كأس الرابطة

باريس، نيقوسيا (أ ف ب) - لحق ليون بباريس سان جيرمان إلى المباراة النهائية لمسابقة كأس الرابطة الفرنسية لكرة القدم، بفوزه الصعب على ضيفه تروان من الدرجة الثانية 2-1 أمس الأول على ملعب «جيرلان» وأمام 19168 متفرجاً في الدور نصف النهائي.
وبكر ليون بالتسجيل عبر ألكسندر لاكازيت في الدقيقة 16 مسجلاً هدفه السادس عشر ها الموسم، وأضاف بافيتمبي غوميس الثاني في الدقيقة 27، لكن تروا قلص الفارق في الدقيقة 35 عبر البرازيلي كزافييه ثياجو.
وكان باريس سان جرمان تغلب على مضيفه نانت بالنتيدة ذاتها الثلاثاء الماضي. وتقام المباراة النهائية في 19 أبريل المقبل على ملعب فرنسا.
وأحرز ليون لقب المسابقة مرة واحدة عام 2001 وخسر 3 مباريات نهائية أعوام 1996 و2007 و2012، فيما توج باريس سان جيرمان بلقبها 3 مرات حتى الآن أعوام 1995 و1998 و2008.
من جانب آخر، تتجه الأنظار إلى ملعب «لويس الثاني» الذي يحتضن قمة نارية بين موناكو صاحب المركز الثاني وباريس سان جيرمان المتصدر وحامل اللقب بعد غد في المرحلة الرابعة والعشرين من الدوري الفرنسي.
وتكتسي المباراة أهمية كبيرة بالنسبة إلى الفريقين، خصوصا موناكو الذي يمني النفس بتشديد الخناق على فريق العاصمة وتقليص فارق النقاط الخمس الذي يفصل بينهما.
وكان موناكو أهدر نقطتين ثمينتين في المرحلة الماضية بسقوطه في فخ التعادل أمام مضيفه لوريان 2-2، وهو يعول على عاملي الأرض والجمهور لإلحاق الخسارة الثانية بباريس سان جيرمان هذا الموسم وتقليص الفارق إلى نقطتين.
وعزز فريق الإمارة صفوفه بالمهاجم الدولي البلغاري ديميتار برباتوف لتعويض غياب نجمه الكولومبي راداميل فالكاو حتى نهاية الموسم بسبب الإصابة.
ويعول موناكو كثيراً على برباتوف إلى جانب الكولومبي الآخر جيمس رودريجيز لزعزعة دفاع باريس سان جيرمان بقيادة الدولي البرازيلي ثياجو سيلفا.
ولن يكون رجال المدرب لوران بلان لقمة سائغة لموناكو وسيسعون بدورهم إلى تحقيق الفوز لتوجيه ضربة شبه قاضية لآمال المدرب الإيطالي كلاوديو رانييري في المنافسة على اللقب لأنهم سيبتعدون بفارق 8 نقاط. ويملك باريس سان جرمان المنتشي بتأهله إلى المباراة النهائية لمسابقة كأس الرابطة على حساب مضيفه نانت 2-1، الأسلحة اللازمة لكسب النقاط الثلاث على ملعب لويس الثاني في مقدمتها هداف الدوري العملاق السويدي زلاتان إبراهيموفيتش (18 هدفاً) صاحب ثنائية الفوز على نانت، والبرازيلي لوكاس والأرجنتيني إيزيكييل لافيتزي ومواطنه خافيير باستوري والإيطالي ماركو فيراتي ومواطنه ثياجو موتا إلى جانب الوافد الجديد يوهان كاباي.
ويملك ليل الثالث فرصة ذهبية لتعويض خسارته أمام مضيفه نيس صفر-1 في المرحلة الماضية، وذلك عندما يستضيف سوشو التاسع عشر قبل الأخير.
وبعدما كان يحتل المركز الثاني بفارق نقطتين خلف باريس سان جيرمان، أهدر ليل نقاطا عدة في مبارياته الخمس الأخيرة، حيث لم يتذوق طعم الفوز فتراجع إلى المركز الثالث بفارق 13 نقطة خلف فريق العاصمة. وتفتتح المرحلة اليوم بلقاء تولوز الثالث عشر مع سانت إتيان الرابع.
وفي باقي المباريات، يلعب غداً مرسيليا الخامس مع باستيا الحادي عشر، وأجاكسيو صاحب المركز الأخير مع رين الخامس عشر، وجانجان السادس عشر مع رينس التاسع، ومونبلييه الرابع عشر مع إيفيان السابع عشر، وفالنسيان الثامن عشر مع نيس الثاني عشر. ويلعب بعد غد أيضا نانت الثامن مع ليون السادس، وبوردو السابع مع لوريان العاشر.

اقرأ أيضا

«الزعيم» يضبط إيقاع «التوازن» بـ«القوة 60»