عربي ودولي

الاتحاد

الخرطوم تتعجل إنهاء العقوبات الأميركية

أديس أبابا (رويترز) - دعا السودان أمس الولايات المتحدة إلى إنهاء العقوبات التي تفرضها عليه بعد يوم من الإعلان عن نتائج مؤقتة كشفت أن الجنوب صوت بالإجماع تقريبا على الانفصال عن الشمال خلال الاستفتاء. وقال وزير الخارجية السوداني علي كرتي على هامش قمة للاتحاد الأفريقي في أثيوبيا إن الخرطوم وفت بما وعدت وهي تطالب الآن برفع كل العقوبات. وطالب كرتي بعدم ربط دارفور بهذا الأمر، وقال إن الخرطوم تتعاون بشكل كامل لحل القضية. وعبر كرتي عن أمله في أن يوفر الإجراء السلمي للاستفتاء، فرصا اقتصادية لبلاده التي تعرضت طويلا للعقوبات. وقال إن السودان يريد استثمارات أكبر وتعزيز التجارة وتعزيز التعاون في كل المجالات.
وكانت الولايات المتحدة أعلنت أن إجراء استفتاء سلمي في يناير الجاري هو أولوية قصوى وعرضت على الخرطوم “خارطة طريق” لإقامة علاقات كاملة إذا سمحت بإجراء الاستفتاء وحققت تقدما في دارفور. ورغم امتداح واشنطن للسودان فيما يتعلق بالاستفتاء قال مسؤولون أميركيون إنهم مازالوا قلقين بشأن الموقف في دارفور حيث يندلع العنف.
وقال بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة ردا على سؤال عما إذا كان يؤيد تخفيف العقوبات بعد أجراء الاستفتاء على انفصال الجنوب عن الشمال بشكل سلمي ففضل أن يركز على القضايا التي لم تحسم في البلاد. وقال”المهم في هذا الوقت أن تبدأ الأطراف فورا التعامل مع قضايا ما بعد الاستفتاء..ترسيم الحدود والمواطنة والمسائل الأمنية واقتسام الموارد والاهم وضع أبيي. وفي الوقت نفسه نحن قلقون بشدة على الوضع الأمني في دارفور”.

.. وتطالب بإلغاء قرار «الجنائية » بملاحقة البشير

الخرطوم (وام) - جدد السودان مطالبته بإلغاء قرار المحكمة الجنائية الدولية ضد الرئيس السوداني عمر حسن أحمد البشير . وجدد الناطق الرسمي باسم الخارجية السودانية خالد موسى في تصريحات أمس رفض السودان تسليم أي مواطن سوداني للجنائية الدولية مؤكدا الثقة في القضاء السوداني في محاكمة من يثبت تورطه في الجرائم الحنائية بولايات دارفور. ?ودعا المتحدث السوداني المجتمع الدولي وعلى رأسهم مجلس الأمن الدولي إلى الاطلاع بدوره لاستدامة السلام في السودان وإلغاء قرار الجنائية في حق البشير مؤكدا أن هذا القرار ظل يرسل رسائل سالبة لحركات التمرد بدارفور .???

اقرأ أيضا

قتلى في هجوم إرهابي على معسكر للجيش المالي