عربي ودولي

الاتحاد

جيوجيلو: باقون في المنطقة لدعم عملية الحرية الراسخة


علي العمودي: أكد المقدم بحري اندريا جيوجيلو قائد القوة البحرية الايطالية في الخليج، التزام بلاده بدورها في الحرب العالمية على الارهاب من خلال عملية' الحرية الراسخة'·وقال في تصريحات لـ 'الاتحاد' لدى توقفه في ابوظبي أمس: إن هذا الالتزام المتصل يتجسد بتواجد ومشاركة ايطالية في العملية التي تقودها الولايات المتحدة بمشاركة عدد من الدول الحليفة في مضيق هرمز ومياه الخليج وبحر العرب وخليج عدن وحتى القرن الأفريقي، وهي العملية التي تهدف إلى تأمين الممرات الملاحية الحيوية والمهمة للتجارة العالمية من أي هجمات ارهابية ولضمان عدم تسلل الارهابيين الى المناطق التي تتولى تأمينها الوحدات البحرية المشاركة في عملية' الحرية الراسخة'·
وأضاف: إن مشاركة سلاح البحرية الايطالية في هذه العملية التي انطلقت في عام 2001 تتمثل حاليا في تواجد الفرقاطة' جريكلا' التي تحمل على متنها نحو 250 من رجال البحرية الذين تتركز مهمتهم في حراسة القطع المضادة للغواصات والاعمال الحربية وعمليات الاعتراض البحرية واعمال الدورية والبحث والانقاذ·
وقال: إنها المرة الثانية التي تعود فيها الفرقاطة' جريكلا' إلى مياه المنطقة ضمن مشاركتها في عملية ' الحرية الراسخة' وذلك بعد المشاركة الأولى لها في صيف عام ·2003 وقد بدأت مهمتها الجديدة في السابع عشر من يناير الماضي وستكمل بقاءها لمدة ستة اشهر، قبل أن تحل محلها قطعة جديدة من البحرية الايطالية· وأشار الى مهام الفرقاطة التي يتولى قيادتها قائلا: إنها تقوم بدعم العمليات الواسعة التي تنفذها قوات التحالف في مسرح العمليات البحرية في إطار الحرب على الارهاب، من خلال التقنيات المتطورة لأجهزة الرصد والمتابعة المتطورة المزودة بها الفرقاطة· وأضاف أن الفرقاطة مزودة بعدد من الطائرات المروحية المتقدمة التي تقوم بعمليات الاستطلاع والمتابعة والانزال والمزودة بأنظمة بحث بالأشعة تحت الحمراء · وقال المقدم بحري جيوجيلو: إن الاعمال اليومية التي تقوم بها قواته في المياه الدولية، تتمثل في الاعتراض والتفتيش للسفن التجارية وجمع المعلومات الاستخباراتية وحماية البنى الاساسية والخطوط الملاحية ومكافحة القرصنة وتقديم الاغاثة الانسانية، كما حدث مؤخرا عندما تدخلنا لإنقاذ ربان إحدى السفن التجارية ·وأشار جيوجيلو إلى تأثير عمليات المراقبة البحرية التي تقوم بها قوات التحالف في الحد من عمليات تهريب المخدرات ودرء مخاطر الهجمات الإرهابية· وقال: ان تهريب المخدرات والارهاب يشتركان في صفة عدم القانونية التي يجب التصدي لها· وحول ما يتردد عن قيام ايطاليا بإعادة النظر في وجودها العسكري بالعراق، وما اذا كان له تأثير على مساهمتها في عملية' الحرية الراسخة'، قال المسؤول البحري: إن هذه مجرد مداولات على المستوى السياسي، بينما نحن كعسكريين ننفذ أوامر قيادتنا بالعمل ضمن عملية 'الحرية الراسخة'، من دون وجود سقف زمني محدد لهذه المهمة·

اقرأ أيضا

شهيد فلسطيني برصاص الاحتلال الإسرائيلي جنوب غزة