الاتحاد

عربي ودولي

الصين تتابع تطور الأوضاع وتفرض رقابة

بكين (ا ف ب) - أعلنت الصين أمس أنها تتابع عن كثب تطور الأوضاع في مصر مع مواصلتها ممارسة رقابة على المعلومات حول التظاهرات المعارضة لنظام الرئيس حسني مبارك. وقال هونج لي المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية في بيان ان “الصين تتابع عن كثب تطور الوضع في مصر”. واضاف ان “مصر بلد صديق للصين ونأمل ان يعود الاستقرار الاجتماعي والانتظام العام في اسرع وقت ممكن الى مصر”. وخضعت كلمة “مصر” امس الى الرقابة على عدد من المواقع الإلكترونية المتخصصة بالمدونات في الصين، حيث من الممكن للحزب الشيوعي الحاكم الذي يكمم افواه جميع المطالبين بالاصلاحات السياسية والديمقراطية ويخشى اندلاع اضطرابات تعكر الصفو العام، ان يحاذر من تفشي عدوى التظاهرات الاحتجاجية. والرقابة ناشطة للغاية في الصين لمنع ورود اي انتقاد للحكومة او التطرق الى مسالة انتهاكات حقوق الانسان. وبحسب وزارة الخارجية الصينية، فان اكثر من 300 سائح صيني كانوا ينتظرون داخل مطار القاهرة للتمكن من مغادرة مصر في وقت قامت شركات طيران بالغاء رحلاتها وتم تعطيل المئات من الرحلات الاخرى.

اقرأ أيضا

الصين: مستعدون للرد بحزم على مشروع القانون الأميركي حول هونج كونج