الاتحاد

عربي ودولي

البرلمان العراقي يشكل لجنة من 55 نائبا لصياغة الدستور


بغداد - أف ب، قنا: شكل أعضاء الجمعية الوطنية العراقية (البرلمان) لجنة تتألف من 55 نائبا لصياغة الدستور الدائم للبلاد· وتتألف اللجنة من 28 نائبا من لائحة الائتلاف العراقي الموحد الشيعية و15 نائبا من قائمة التحالف الكردستاني وثمانية نواب من القائمة العراقية التي يتزعمها إياد علاوي واربعة نواب من بقية مكونات الشعب العراقي· وابرز الأسماء التي وردت في اللجنة من لائحة الائتلاف العراقي الموحد علي الدباغ وجواد المالكي وهمام حمودي والشيخ جلال الصغير وسامي العسكري ومريم الريس· فيما ضمت اللجنة من قائمة التحالف الكردستاني فؤاد معصوم والقاضي دارا نورالدين· ومن قائمة علاوي وردت اسماء نواب كان اغلبهم وزراء في عهد علاوي ومنهم قاسم داود ووائل عبد اللطيف وعدنان الجنابي وحسن الشعلان ورجاء الخزاعي وثامرالغضبان وطاهر البكاء· وتضم اللجنة اربعة نواب من بقية مكونات الشعب العراقي منهم الامين العام للحزب الشيوعي العراقي حميد مجيد موسى ويونادم كنا عن المسيحيين وكاميران بيك عن اليزيديين· وقال حسين الشهرستاني نائب رئيس الجمعية ان 'أمام اللجنة ثلاثة أيام للاجتماع من اجل انتخاب رئيس لها ونائب ومقرر'· واضاف 'نأمل ان تنتهي هذه اللجنة من صياغة الدستور بأقصى تاريخ في الخامس عشر من اغسطس من العام الحالي كي يعرض للمداولة على الشعب العراقي قبل اجراء عملية الاستفتاء'·واوضح ان 'العملية الدستورية لا تقتصر على هذه اللجنة فالمطلوب من كل الشعب العراقي والمنظمات الطلابية والعمالية والفلاحية والنسائية والجامعية وكل مكونات الشعب ان تساهم بهذه العملية الدستورية'· ودعا الشهرسستاني اعضاء اللجنة الى 'عقد ندوات ولقاءات مع الشعب العراقي والتوجه الى كافة المحافظات العراقية لمناقشة الافكار التي يرغب العراقيون ايجادها في دستورهم'· كما دعا الاطراف التي لم تشارك في الانتخابات الى 'المبادرة والمشاركة في هذا الواجب الوطني'· ويتعين على اللجنة صياغة دستور دائم بحلول 15 اغسطس المقبل وتنظيم استفتاء للموافقة عليه قبل 15 اكتوبرالتالي· ويجب ان ينال الدستور غالبية الاصوات شرط ألا ترفضه ثلاث محافظات متجاورة من اصل 18 وبغالبية الثلثين·
من جانب آخر نظم المعهد العراقى للتنمية والديمقراطية اجتماعا تشاوريا أمس دعا اليه مجموعة من الاكاديميين والمثقفين والاعلاميين ذوى تنوع جغرافى وعرقى ودينى لبحث المشاركة فى العملية الدستورية الجارية فى البلاد· وقال الدكتورغسان العطية مدير المعهد العراقى للتنمية والديمقراطية ان الهدف من هذا المشروع هو تفعيل مشاركة المواطن العراقى من خلال اعلامه وتثقيفه وسماع رأيه حول مراحل البناء الدستورى قبل الاستفتاء على مسودة الدستورحيث أن كتابة الدستور ليست مهمة بحد ذاتها بقدر العملية الدستورية التى تسبق كتابته· وأضاف العطية ان ذلك يتم من خلال الحوارات والنقاشات والندوات التى تسبق عملية كتابة الدستور فى كل أنحاء العراق والتى تهدف الى بلورة أفكار واختيارات دستورية تطرح على الجهات التى ستكلف بعملية كتابة الدستور·

اقرأ أيضا

الخطوط الجوية الروسية تعلق بعض الرحلات إلى الصين