الاتحاد

أخيرة

نجوم هوليوود بمراسم تكريم ديبي وابنتها كاري

الراحلتان ديبي رينولدز (يسار) مع ابنتها كاري فيشر (ا ب)

الراحلتان ديبي رينولدز (يسار) مع ابنتها كاري فيشر (ا ب)

لوس أنجلوس (أ ف ب)

تجمعت عائلة أسطورة هوليوود ديبي رينولدز وابنتها كاري فيشر بطلة سلسلة أفلام «ستار وورز» والمقربون منهما أمس الأول الخميس، في مراسم تكريم لهما بعد وفاتهما بفارق يوم.
وكانت الممثلات ميريل ستريب وهولي هانتر وايلين باركين من بين المدعوين إلى المراسم الخاصة التي أقيمت في الدارة الفخمة في بيفرلي هيلز، حيث كانت تقيم كاري فيشر ووالدتها في منزلين متاخمين.
وتوارت ديبي رينولدز وابنتها الثرى جنباً إلى جنب أمس الجمعة، في مقبرة شهيرة على تلال هوليوود يرقد فيها نجوم كبار من أمثال بيتي ديفيد ومايكل جاكسون وباستر كيتن.
وتذكر مواقع متخصصة بحياة المشاهير مثل «تي ام زي» و«إنترتايمنت تونايت» أن جثة كاري فيشر أحرقت إلا أن بعض من رمادها قد يدفن إلى جانب والدتها.
وتوفيت ديبي رينولدز التي اشتهرت خصوصاً بفضل الفيلم الغنائي الاستعراضي «سينغينغ إن ذي راين» الأربعاء الماضي من جلطة دماغية عن 84 عاماً بعد يوم على وفاة ابنتها عندما كانت تحضر لجنازتها.
وتوفيت كاري فيشر عن 60 عاماً من مضاعفات أزمة قلبية قوية أصابتها عندما كانت في رحلة جوية بين لندن ولوس أنجلوس.

اقرأ أيضا