الاتحاد

دنيا

(فايو بي- سيريز) .. يجمع بين الحقيبة اليدوية واللاب توب

فايو بي- سيريز الجديد

فايو بي- سيريز الجديد

فكرة جيدة أن يتم بناء جهاز يتصف بالذكاء ويمكنه أن يؤدي عمل مجموعة من الأجهزة والأدوات العصرية في وقت واحد. ويؤكد جوناثان مارجوليس محلل أجهزة المعلومات والاتصالات في صحيفة (فاينانشيال تايمز)، أن الجهاز (سوني فايو بي- سيريز) Sony Vaio P-Series يجمع بين الحقيبة اليدوية واللاب توب وجهاز الملاحة وتحديد الموقع وأشياء أخرى. ويبدو بوضوح من خلال شكله الرقيق وألوانه الزاهية أنه جهاز خاص بالجنس الرقيق من دون أن يعني ذلك أنه لا يصلح للجنس الخشن.
ولم يعد يتحتّم على المرأة الأنيقة أن تحمل (اللاب توب) في حقيبتها اليدوية، ولا أن تعاني من الارتباك كلما سمعت رنيناً يشير إلى وصول رسالة نصّية إلى بريدها الإلكتروني، لأن (فايو بي-سيريز) يوفر عليها كل ذلك بسبب السهولة الفائقة لفتح ملفاته بكبسة زر واحدة.
يبلغ وزن الجهاز حوالي 600 غرام ليكون بذلك اللاب توب الأكثر خفّة في العالم. ويتميز (فايو بي- سيريز) أيضاً بجمال وأناقة تصميمه وبألوانه الرقيقة المختارة، كالأحمر الوردي والرمادي والأخضر والأسود. ومن خصائصه التقنية، سهولة الدخول إلى صفحة البريد الإلكتروني مما يتيح إرسال الرسائل النصّية من المطار أو الحديقة أو موقع العمل. وإذا كان المستخدم يقوم بزيارته الأولى لمدينة شهيرة، فسوف يقدم له الجهاز فرصة التعرف على الأماكن التي سيقصدها بالاعتماد على نظام تحديد الموقع GPS . وعند وجوده في مدينة مثل باريس مثلاً، فيكفيه أن يطبع كلمة restaurant الإنجليزية التي تعني (مطعم)، حتى يعرض عليه قائمة بأشهر المطاعم ومواقعها وكيفية الوصول إليها من المكان الذي يوجد فيه وأسعارها والمآكل التي تتميز بها. ولعل الأهم من كل ذلك هو أن نظام تحديد الموقع في الجهاز لا يعمل عن طريق شبكة الإنترنت، بل عبر الاتصال بالأقمار الاصطناعية للنظام مباشرة ليشبه بذلك بقية أجهزة الملاحة والتوجه الإلكتروني الشائعة في الأسواق. وتم تصميم الجهاز بدقة فائقة بحيث يكون قليل العرض حتى يمكن دسّه في جيب الجاكيت.
وخلال المعرض العالمي لإلكترونيات المستهلك الذي نظم في لاس فيجاس بولاية نيفادا الأميركية بين 8 و11 يناير الماضي، فاز الجهاز بلقب (أفضل لاب توب لعام 2009).
ويعمل (فايو بي- سيريز) بمعالج إنتيل سرعته 1.33 جيجاهرتز وبرنامج التشغيل (مايكروسوفت وندوز فيستا هوم بريميوم) أو (هوم بيزيك)، وبنظام الـ32 رقم عشري. ويبلغ الاتساع القطري لشاشته 8 بوصات وتضاء بتقنية الصمام الثنائي المصدر للضوء LED وتبلغ درجة الوضوح 1600 في 768 بيكسيل. ويوفر اتساع الشاشة الحيّز الكافي لشغل مساحة الصفحة الكاملة ويجنّب مستخدمه الحاجة لتحريكها حتى يرى طرفيها.
ويتألف قلب الجهاز من قرص صلب تبلغ سعته التخزينية 60 جيجابايت كما تتوفر منه نسخة اختيارية بقرص صلب سعته التخزينية 128 جيجابايت وبذاكرة دخول عشوائي RAM تبلغ سعتها 2 جيجابايت. ويمكن للجهاز أن يعمل لمدة 4 ساعات متواصلة بعد اكتمال عملية شحن البطارية.
وحددت الشركة الصانعة السعر العالمي للجهاز بمبلغ 900 دولار.
? عن صحيفة (فاينانشيال تايمز)
? وموقع sonystyle.com

اقرأ أيضا