الاتحاد

الإمارات

«الواحة كابيتال» تحقق الإغلاق المالي لتمويل شراء 9 طائرات نقل عسكرية ترفد القوات المسلحة بناقلات حديثة

النويس (الثاني يسار) يتحدث خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس

النويس (الثاني يسار) يتحدث خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس

أنهت شركة الواحة كابيتال إجراءات الإغلاق المالي لبرنامج التمويل الخاص بشراء 9 طائرات نقل عسكرية متطورة لصالح القوات المسلحة بالدولة، بقيمة تصل إلى 6,7 مليار درهم (1,8 مليار دولار).
وأوضحت الشركة الاستثمارية القابضة التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها والمدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية، أن تسليم الطائرات سيتم خلال السنوات الثلاث المقبلة.
وقال حسين جاسم النويس رئيس مجلس إدارة “الواحة كابيتال” خلال مؤتمر صحفي أمس إن البرنامج التمويلي يشمل عملية ترتيب وإدارة تمويل 9 طائرات نقل عسكرية متطورة، من بينها ثلاث طائرات ايرباص من طراز “A330-200” متعددة الاستخدامات وناقلة للآليات بقيمة تصل إلى 4,4 مليار درهم (1,2 مليار دولار)، إضافة إلى 6 طائرات نقل عسكرية نفاثة من طراز “C-17 A” جلوبماستر 3 من شركة بوينج بقيمة تصل إلى 2,3 مليار درهم (634 مليون دولار).
وأوضح النويس أن القوات المسلحة ستتسلم 4 طائرات عام 2011، على أن يتم تسليم الطائرات المتبقية عام 2012.
ومن شأن البرنامج أن يرفد القوات المسلحة بناقلات حديثة لتعزيز عملياتها اللوجستية وبرامج الإغاثة الإنسانية التي تضطلع بها، بحسب النويس.
وقال النويس إن برنامج التمويل تم إنجازه من قبل مجموعة من البنوك والمؤسسات المالية الأجنبية الكبرى.
واعتبر أن نجاح الشركة في إقناع 8 بنوك ومؤسسات مالية كبرى بتقديم التمويل خلال فترة قصيرة، رغم ظروف الأزمة المالية، دليل مباشر على ثقة المؤسسات العالمية في الاقتصاد الإماراتي.
وأكد النويس أن الشركة لم تتجاهل البنوك المحلية، حيث دخلت في مفاوضات مع عدد كبير من البنوك، موضحاً أنها اختارت العروض الأفضل من حيث سعر الفائدة، في ظل التنافسية بين البنوك.
وذكر رئيس مجلس إدارة “الواحة كابيتال” أن التمويل الحالي يعد بمثابة المرحلة الأولى من الصفقة الكبرى التي أعلنت عنها الشركة خلال معرض “ايديكس 2009” بقيمة 11 مليار درهم، بتكليف من القوات المسلحة بترتيب وإدارة وتمويل شراء 16 طائرة نقل عسكرية.
وأشار إلى أن الفرصة ما تزال سانحة أمام البنوك المحلية لتمويل المراحل المتبقية من الصفقة.
وقال “تنفيذ الصفقة على مراحل قرار يرجع إلى العميل وهو القوات المسلحة الإماراتية”.
وفيما يتعلق بسعر الفائدة على التمويل، اكتفى النويس بالتأكيد أن السعر تنافسي، موضحاً أن فترة السداد ستكون خلال 15 عاماً.
وتوقع النويس انعكاس نتيجة الصفقة على أداء وأرباح الشركة للربع الأخير من العام الماضي، والتي سيعلن عنها نهاية الشهر الحالي، مؤكداً أن التأثير الإيجابي سيظهر بصورة أكثر وضوحاً خلال العام 2010.
وقال النويس في بيان صحفي إن الصفقة التمويلية تؤكد ثقة المجتمع الدولي في المكانة المالية الراسخة لإمارة أبوظبي واقتصاد دولة الإمارات ككل.
وأوضح أن الانتهاء من إجراءات الإغلاق المالي للصفقة تم في وقت قياسي من قبل فريق عمل شركة الواحة كابيتال والقوات المسلحة لدولة الإمارات العربية المتحدة، الذي يضم خبرات مواطنة ودولية مشهود لها على الصعيدين المحلي والعالمي، حيث تتمتع الشركة بخبرة واسعة في إدارة مثل هذه البرامج التمويلية وتحظى بسجل حافل بمثل هذه الانجازات.
وأكد أن الصفقة تعد تأكيداً واضحاً على رسالة دولة الإمارات وإمارة أبوظبي على وجه الخصوص لدعم الاقتصاد المحلي والعالمي، من خلال توفير الفرص الاستثمارية لجميع شركائها المحليين والدوليين. وأوضح أن الآثار الإيجابية المترتبة على الصفقة لن تكون حصراً على شركة الواحة كابيتال أو الاقتصاد المحلي فقط، بل ستترك آثاراً إيجابية على الأداء الاقتصادي للشركاء الآخرين للشركة.
وتقدم النويس بالشكر الجزيل للقيادة الرشيدة ممثلة بصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، على دعمهم المتواصل لجميع الشركات الوطنية العاملة وسهرهم الدائم على تذليل الصعوبات التي قد تعترضها لما فيه خير الوطن والمواطن.
يشار إلى أن “الواحة” تتمتع بخبرات كبيرة في قطاع الخدمات المالية المتخصصة والطيران التجاري لأكثر من عقد من الزمن، وتمتلك وتدير ما يزيد على 100 طائرة تجارية تبلغ قيمتها السوقية قرابة 16 مليار درهم (4,3 مليار دولار).
وتشمل قائمة عملائها في هذا المجال الاتحاد للطيران وطيران الإمارات وايروفلوت والخطوط القطرية والخطوط الكندية والخطوط الماليزية.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد يصدر مرسومين بتعيين مديرين عامين