الإمارات

الاتحاد

بلدية الشارقة تنظم دورات تأهيل لمراقبي الأغذية ومفتشي الصحة


الشارقة-الاتحاد: نظمت بلدية الشارقة دورة تدريبية باللغتين العربية والإنجليزية لنحو 100 من مفتشي رقابة الأغذية في الإمارة بغرض تلافي الأخطار البيولوجية والكيميائية والفيزيائية التي قد يتعرض لها الغذاء أثناء مراحل تحضيره وصناعته، وتوعية المجتمع بأهمية سلامة وجودة الأطعمة، وتعزيز المعرفة والمهارة في مجال رقابة الأغذية مع التعريف بتقنيات الرقابة، وطرق تطبيقها في الصناعات الغذائية مع استخدام قوائم التحقق· وقال محمد عمر البناي رئيس قسم رقابة الأغذية في البلدية: إن الهدف الأساسي من عقد هذه الدورة هو متابعة توصيات اللجنة الوطنية لسلامة الأغذية، وتطبيق قرارات الأمانة العامة للبلديات بشأن فرض نظام الهسب في مصانع الأغذية بالدولة، وتوعية المجتمع بأهمية جودة وسلامة الغذاء· وأضاف أنه عملاً بمنظومة نشر الوعي، فإن الخطوة الأولى تبدأ بالمراقبين، ومن ثم تصبح مفهوماً متداولاً بين جميع فئات المجتمع عن طريق إيصالها أولاً إلى الأشخاص المناسبين· وأوضح البناي أن تطبيق القوانين الرقابية في مجال الغذاء يتطلب جدولاً زمنياً مناسباً لتأسيسها قبل تطبيقها، ومن ثم الأخذ ببرامج الدعم المناسبة لتطبيق نظام الهسب الذي عرف منذ ستينات القرن الماضي، واكتسب بعداً عالمياً وأهمية بالغة بعد اعتماده من قبل منظمة الصحة العالمية، ومنظمة الزراعة العالمية من خلال عمل لجنة دستور الأغذية، والعمل به كمنظومة مقبولة لتأكيد سلامة وجودة الغذاء· وأوضح أن هذا النظام بدأ وتطور من خلال سلامة الغذاء ميكروبيولوجيا، إلا أنه توسع حالياً ليشمل الخصائص الكيميائية والفيزيائية على الغذاء·

اقرأ أيضا