عربي ودولي

الاتحاد

هادي يوجه بإنهاء المظاهر المسلحة في صنعاء خلال 20 يوماً

صنعاء (الاتحاد) - وجه نائب الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي أمس، “لجنة الشؤون العسكرية” بإزالة وإنهاء المظاهر المسلحة في العاصمة صنعاء، خلال مدة أقصاها نهاية الشهر الجاري. وشكل نائب الرئيس اليمني الأحد الماضي، لجنة “الشؤون العسكرية وتحقيق الأمن والاستقرار”، وفق البند الـ16 من آلية المبادرة الخليجية. وتضم اللجنة العسكرية 14 قائداً عسكرياً وأمنياً، إضافة إلى هادي المكلف برئاسة اللجنة. وحدد هادي لأعضاء اللجنة العسكرية، في أول اجتماع لها أمس بصنعاء، “الاتجاهات الرئيسية للمهام التي يجب تنفيذها خلال ديسمبر الحالي، مشيراً إلى أن أولى هذه المهام تتمثل في “العمل على وقف إطلاق النار” بين القوات والمليشيات الموالية والمناهضة للرئيس صالح، مع “الالتزام الصارم من جميع الأطراف بعدم الاختراق مهما كانت الأسباب”. كما وجه نائب الرئيس اليمني أعضاء اللجنة بمنع التنقلات غير المشروعة والمسلحة من مدينة إلى أخرى أو داخل إطار المدينة نفسها”، إضافة إلى “منع الاستحداثات التي تؤدي دوماً إلى توتر وخصوصاً في المدن الرئيسية”، حسبما أفادت وكالة الأنباء اليمنية “سبأ”. ووجه هادي أيضاً بمنع استخدام المنشآت الحكومية والفنادق والمباني كأماكن للتحصين من قبل المسلحين القبليين بعد انسحابهم من الشوارع. وكلف هادي اللجنة العسكرية، المشكلة من المعسكرين المناهض والموالي لصالح، على البدء “بإزالة وإخلاء المظاهر المسلحة بشتى أنواعها” في العاصمة صنعاء ابتداءً من أمس، مشدداً على ضرورة التزام اللجنة بالحياد الإعلامي، والتصريح لوسائل الإعلام عبر الناطق الإعلامي للجنة العسكرية.

اقرأ أيضا

تشاد توقف مشاركتها في مكافحة الإرهاب خارج حدودها