الاتحاد

الرياضي

الإمارات تهيمن على منافسات «الصغار» بكأس أبوظبي للجو جيتسو

محمد سالم الظاهري توج اللاعبات الفائزات أمس (الاتحاد)

محمد سالم الظاهري توج اللاعبات الفائزات أمس (الاتحاد)

نبيل فكري (أبوظبي) - بسطت الإمارات هيمنتها على منافسات الصغار في كأس أبوظبي المفتوحة للجو جيتسو، والتي شهدت في يومها الثاني أمس، ختام منافسات الصغار، قبل أن ينطلق اليوم تحدي النجوم بمنافسات «بدون بدلة»، في ثالث أيام البطولة، والتي تشهد مشاركة 92 لاعباً، يمثلون نجوم 36 دولة حول العالم، وتبدأ منافسات اليوم في الثالثة بعد الظهر، ويبلغ عدد اللاعبين المواطنين المسجلين في منافسات الكبار، سواء «بالبدلة» أو «بدون بدلة» 18 لاعباً.
وحققت الإمارات أمس 126 ميدالية متنوعة، محققة رقماً قياسياً، زاد بـ 31 ميدالية دفعة واحدة، عما تحقق أمس الأول، حيث كانت مواهب الإمارات قد حققت 95 ميدالية، وبذلك يصل مجموع ما حققه نجومنا الصغار في اليومين 221 ميدالية، من بينها 61 ميدالية ذهبية، بواقع 28 ذهبية في اليوم الأول، و33 بالأمس.
وأثبتت بنات الإمارات علو كعبهن في اللعبة بشكل استثنائي، بعد أن حققن وحدهن بالأمس 30 ميدالية ذهبية، فيما كان نصيب البنين 31 ميدالية تحققت على مدى يومي المنافسات، كما زادت غلة بنات «الأبيض» من الفضة والبرونز بشكل لافت عن البنين.
وضمت قائمة الدول التي صعدت منصة التتويج في اليوم الثاني لمنافسات الصغار 8 دول مع الإمارات، حيث حققت أميركا ثلاث ميداليات، وظفرت مصر بميداليتين، فيما حققت ميدالية واحدة، دول: أوزبكستان، أوكرانيا، روسيا، كازاخستان، ليبيا، وطاجكستان.
وحقق ميداليات الأمس الذهبية للإمارات كل من: موسى سعيد البلوشي، ضاحي راشد الكتبي، حمد سعيد النعيمي، واللاعبات: شوق سليمان الغربي، شذرة مبارك المنصوري، ميثا عبيد المنصوري، عجايب سعيد سالم، شيرينا سالم الضهيري، عليا محمد علي، شيما جوهر المرزوقي، ميثا عبيد البدواوي، ريم عيسى العبيدلي، منال سيف العلي، ميرة محمد حمد، لطيفة علي الشامسي، ميثا جاسم الحمادي، النايفة سالم البلوشي، العنود سيف المزروعي، ميرة خليفة المهيري، مريم محمد الشامسي، شمة أحمد المنصوري، مداوي محمد الاحبابي، زينب صالح الحمادي، فتون ناصر المري، شمة بشير، مهرة صالح، اليازية خلفان، ميثا عبدالله، مها صالح، دانة أحمد المرزوقي، أشواق الخوري، هجرا عبدالله محمد، وحنان خالد الشكيلي.
وظهرت على منصات التتويج، من مدارس البنات: مدرسة فاطمة بنت مبارك، إضافة إلى مدارس: موزة بنت بطي، الارتقاء، المعالي، قطر الندى، الريف، الريم، الدانة، والمدرسة المتحدة.
حضر منافسات الأمس، عبدالمنعم الهاشمي رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي للجو جيتسو، ومحمد سالم الظاهري نائب رئيس الاتحاد، وفهد علي الأمين العام للاتحاد الآسيوي، عضو مجلس إدارة الاتحاد الإماراتي ومديره التنفيذي، ويوسف البطران عضو مجلس الإدارة مسؤول الأندية والمراكز.
وتقام اليوم منافسات «بدون بدلة»، في ثالث أيام البطولة، ولن يشارك في صفوف المنتخب نخبة من لاعبيه الكبار، بسبب وجودهم في معسكر خارجي بمدينة ريودي جانيرو البرازيلية، وهم: فيصل الكتبي، حسن الرميثي، علي الدرعي، زيدان الكعبي، حمدان البلوشي، عيد الطنيجي، وسعيد الشامسي، وقد انتظم هؤلاء اللاعبون في معسكر مع نهاية الشهر الماضي ومعهم المدرب أليكس باز.
ويتدرب المنتخب في البرازيل، بواحد من أشهر أنديتها في الجو جيتسو، وهو نادي ألانيس، والذي يعد من علامات اللعبة على مستوى العالم، ويتيح للاعبين الاحتكاك بمستويات قوية للاعبين آخرين، يخوضون تدريباتهم في ذات الفترة، ومنتخبات من دول أخرى تنظم معسكرات إعداد في نفس النادي، كما يبحث الجهاز الفني للمنتخب عن بطولات دولية للمشاركة فيها من أجل توفير أفضل احتكاك للاعبين، قبل العودة إلى أبوظبي في الثاني من مارس المقبل، وخوض فترة إعداد داخلي تسبق المشاركة في البطولة العالمية لمحترفي الجو جيتسو.
أعرب عن تفاؤله بمستقبل اللعبة

يوسف البطران: التنظيم الإماراتي للبطولات «علامة مسجلة»


أبوظبي (الاتحاد)- أعرب يوسف البطران، عضو مجلس إدارة اتحاد الجو جيتسو، مسؤول الأندية والمراكز عن سعادته بما شاهده من مستويات في انطلاقة كأس أبوظبي المفتوحة، وما قدمه الصغار على مدار يومين من المنافسات الخاصة بهم، مؤكداً أن هذه المستويات والنتائج التي تحققت تبعث على التفاؤل بمستقبل مشرق إن شاء الله، يقود اللعبة إلى آفاق أكثر تطوراً.
وقال البطران: اليوم.. واقع اللعبة مختلف عن السابق، وأركانها اكتملت، فلدينا الأندية التي تخوض معنا الطريق بعزم كبير وعمل دؤوب، ولدينا المراكز والبرامج والمشاريع الكثيرة، إضافة إلى المدارس التي تقوم بدور كبير ومحوري في النهضة التي تشهدها اللعبة، وبتكامل تلك العناصر معاً، يمكننا أن نقرأ ملامح مستقبل حافل، يضع الجو جيتسو في صدارة المشهد الرياضي، ويقودها إلى أداء دورها في تنشئة جيل متكامل من الوجوه كافة.
وعن التنظيم في البطولة ذاتها، قال البطران: التنظيم الإماراتي في أي بطولة أصبح «علامة مسجلة»، ونحن في اتحاد الجو جيتسو، لدينا خبرات متراكمة، اكتسبتها كوادرنا من خلال العديد من الفعاليات التي نظمها الاتحاد، ولذا فإن كل بطولة تشهد جديداً وتشهد تعزيزاً للإيجابيات، والصالة الجديدة مبهرة من مختلف الوجوه، وسيكون لها دورها في دعم اللعبة، لا سيما أنها في الأساس تم تصميمها لاستيعاب منافساتنا، وكذا لتقوم بدورها في خدمة رياضة الإمارات، وهي إضافة قوية للساحة الرياضية.
واختتم يوسف البطران، متمنياً أن تتواصل الهيمنة الإماراتية على المنافسات في تحديات اللاعبين الكبار، اليوم وغداً، على الرغم من غياب عدد من أبرز لاعبي المنتخب لوجودهم في معسكر إعدادي بالبرازيل، مؤكداً أن الثقة كبيرة في كل العناصر وفي الوجوه الجديدة، للمحافظة على مكتسبات الجو جيتسو الإماراتي.

اقرأ أيضا

العين ضمن قائمة أفضل أندية آسيا في العقد الأخير