الرياضي

الاتحاد

ادواردو: «الأبيض» تأثر بفارق الخبرة و «اللبناني» فريق «تكجي»

منتخبنا لكرة الصالات يشارك لأول مرة في المحفل الآسيوي (من المصدر)

منتخبنا لكرة الصالات يشارك لأول مرة في المحفل الآسيوي (من المصدر)

الكويت (الاتحاد) - عزا مدرب منتخبنا الوطني لكرة الصالات، الإسباني باولو ادواردو، الخسارة من لبنان في افتتاح التصفيات الآسيوية لكرة الصالات، إلى قلة الخبرة، وقال إن الأبيض حديث التكوين ولم يتجاوز عمره تسعة أشهر، فيما يعتبر منتخب لبنان من المنتخبات التي يشار إليها بالبنان على مستوى القارة الآسيوية.
وكان «الأبيض» قد خسر مباراته الأولى في افتتاح التصفيات التي تستضيفها الكويت، أمام منتخب لبنان بطل غرب آسيا، والذي تمكن من الفوز بثلاثة أهداف مقابل هدف، فيما فاز «العنابي» القطري على المنتخب السوري 6-2 وتعادل البحرين مع العراق 2-2 وفاز منتخب الكويت على السعودية بثلاثية نظيفة.
وضمت قائمة منتخبنا في المباراة الأولى: جابر محمد في حراسة المرمى وعبدالرؤوف عمر وعبدالكريم جميل وسالم مسعود وعمر سالمين ومنصور جميل وطارق أمان ويوسف القواضي وبدر ابراهيم وحمد الراوي ورامي عبدالله وعبدالله القميش.
يذكر أن المنتخبات موزعة على مجموعتين، حيث تضم الأولى منتخبات الكويت وقطر والسعودية وفلسطين وسوريا، وتقام مباريات هذه المجموعة بصالة نادي القادسية، أما المجموعة الثانية فتضم منتخبات لبنان والإمارات والبحرين والعراق، وتقام مباريات هذه المجموعة على ملعب صالة النادي العربي.
وتتصارع المنتخبات التسعة على التأهل إلى الدور نصف النهائي للتنافس على البطاقات الثلاث المؤهلة إلى نهائيات كاس آسيا لكرة الصالات التي تستضيفها الإمارات في مايو المقبل، ويشارك فيها «الأبيض» بحكم الاستضافة، إلا أنه يشارك في التصفيات لاكتساب الخبرة باعتبار التصفيات الحالية واحدة من أهم محطات الإعداد.
وقال ادواردو مدرب منتخبنا: أعتقد أننا حققنا نتيجة جيدة أمام بطل غرب آسيا إذا ما وضعنا في الاعتبار أننا لعبنا أول مباراة رسمية في مسيرة الفريق الدولية، وأشار إلى أن الأبيض نجح في فرض شخصيته في بعض فترات المباراة، خصوصا الفترات التي كان فيها النجم اللبناني خالد تكجي خارج الملعب، والذي يعتبر المنتخب اللبناني من دونه فريقا عاديا جدا.
وقال إن الأبيض استفاد من التجربة وقدم مباراة مقبولة بغض النظر عن النتيجة، وأوضح مدرب منتخبنا أن لاعبي الأبيض احترموا الفريق اللبناني أكثر مما يجب.
وقال: بعد أن تحرر الفريق من رهبة البداية في الشوط الأول، تألق بالشوط الثاني وكانت له الأفضلية.
وأضاف: وضعنا خطتنا في اللعب على إيقاف خطورة خالد تكجي ولكنه فلت مرتين في الشوط الأول، مما كلفنا هدفين سريعين.
أما المدرب الإسباني، فرانشيسكو خافير المدير الفني لمنتخب لبنان فقد أوضح أنه كمدرب لم تكن لديه أي معلومات عن المنتخب الإماراتي باعتباره من المنتخبات التي تشارك لأول مرة في البطولات الآسيوية، وقال: كل ما نعرفه أنه فريق يركز على التكتيك الدفاعي من وسط الملعب وكان من الطبيعي أن نتبع أسلوب اللعب الضاغط لكسر الطريقة الدفاعية التي اتبعها المنتخب الإماراتي من البداية بالإضافة إلى تركيزنا على هدوء الأعصاب والعمل على التحكم والسيطرة على الكرة.
وأشار إلى أن السرعة والإتقان في الارتداد الهجومي رجحت كفة المنتخب اللبناني.
وحول الظهور الجيد لمنتخب الإمارات في الشوط الثاني، قال مدرب لبنان: أعتقد أن ما حدث في الشوط الثاني أمر طبيعي لأن المنتخب الإماراتي كان متأخرا بهدفين ووسعنا الفارق إلى 3 أهداف في بداية الشوط الثاني، وبالتالي كان متوقعا أن يندفع هجوميا ونجح في تسجيل هدف بفضل الإصرار والعزيمة من لاعبي الفريق بالإضافة إلى ضعف التركيز من لاعبي لبنان في الجزء الأخير من المباراة.
وردا على ما قاله مدرب الإمارات عن اللاعب خالد تكجي باعتباره دينامو الفريق اللبناني وأن منتخب الأرز من غيره يعتبر فريقا عاديا، قال فرانشيسكو خافير: أحترم وجهة نظر المدرب باولو ولكن خالد تكجي في الشوط الثاني شارك لمدة 8 دقائق فقط ونجح الفريق اللبناني في المحافظة على الانتصار.
ورفض أن يوصف منتخب لبنان بمنتخب اللاعب الواحد، وقال: خالد تكجي لاعب مميز ومعروف ومن أفضل ثلاثة لاعبين على مستوى القارة الآسيوية، لكن هذا لايعني أن بقية لاعبي عاديون.


200 دينار لكل لاعب كويتي من طلال الفهد

الكويت (الاتحاد) - تقدم الشيخ طلال الفهد رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم الحضور في مباراة المنتخب الكويتي والأخضر السعودي، والتي حظيت بحضور جماهيري كبير.
وعقب نهاية المباراة كافأ الشيخ طلال الفهد لاعبي المنتخب الكويتي بواقع 200 دينار لكل لاعب ووعدهم بمضاعفة المكافآت من مباراة لأخرى ومكافأة خاصة في حال التأهل إلى النهائيات.

أخبار بسرعة

?من أبرز نجوم التصفيات في يومها الأول، اللاعب عبد الرحمن الطويل من المنتخب الكويتي وزميله هاني حيدر حارس مرمى الأزرق، ورودريجو نجم المنتخب القطري الذي تربع على صدارة الهدافين في اليوم الأول بثلاثة أهداف سجلها في شباك المنتخب السوري وخالد نجم المنتخب اللبناني الذي كان كلمة السر في تفوق لبنان على منتخبنا.
?تقيم جميع منتخبات البطولة في فندق سويس بلازا بوسط العاصمة الكويت.
تنقل القناة الثالثة الكويتية جميع مباريات التصفيات يوميا وتنقل قناة الشارقة الرياضية مباريات منتخبنا الوطني، فيما تحرص القنوات الكويتية الأخرى على نقل مباريات الأزرق.

اقرأ أيضا

يوسف حسين: استراتيجية شاملة لتطوير المنتخبات الوطنية