الرياضي

الاتحاد

العمدة ينفي الإساءة إلى ماجد ناصر

العين (الاتحاد) ـ رغم الأجواء التنافسية داخل المستطيل الأخضر، والتي حفلت بها مباراة العين والوصل أمس الأول على ملعب القطارة، إلا أن اللقاء شهد بعض “المناوشات” بين جمهور الفريقين، بسبب الحساسية المفرطة التي خلفتها مباراة الجولة السادسة من كأس “اتصالات”، والتي فاز فيها العين بهدف ياسر القحطاني، وزاد منها ما صدر من مدرب الوصل الأرجنتيني دييجو مارادونا في المؤتمر الصحفي عقب تلك المباراة، والاتهامات التي وجهها لمدرب العين أولاريو كوزمين.
وما أدى إلى المزيد من التعقيدات، الهتافات التي تبادلتها الجماهير أثناء سير المباراة في شوطها الأول، إلا أن رجال الأمن والأفراد المنوط بهم الحماية داخل الملعب، توجهوا إلى جمهور الوصل ونجحوا في احتواء المشكلة والسيطرة عليها في مهدها وحتى صافرة النهاية.
ولحظة خروج المدرب مارادونا من أرضية الملعب، بعد نهاية المباراة واجهته جماهير العين بهتافات مدوية، وهي تردد في وجهه اسم مدربهم كوزمين، وتواصلت الهتافات عقب المؤتمر الصحفي عندما كان مارادونا في طريقه إلى السيارة التي أقلته إلى دبي.
وكان حارس مرمى فريق الوصل ماجد ناصر قد أكد عقب اللقاء أنه تعرض للإساءة من رئيس رابطة مشجعي نادي العين محمد راشد “العمدة” بمكبر الصوت، عندما كان يقوم بعملية الإحماء قبل بداية الشوط الثاني، لافتاً إلى أنه لا يستطيع الجهر بالإساءة التي سمعها من خلال “مكبر” الصوت.
ولكن “العمدة” نفى ما ورد على لسان حارس الوصل، مشيراً إلى أنه وبصفته رئيساً للجمعية، وبعد كل الجهد الذي قاموا به ومناداتهم باللعب النظيف والتشجيع المثالي من خلال الندوات التثقيفية التي كانوا يقومون بها، فمن المستحيل أن يأتي أو يبدر منه أي نوع من الإساءة لأي لاعب في الوصل أو الأندية الأخرى.
وقال: كل ما رددته لفت انتباه ماجد لحظة الإحماء بين الشوطين بأن يستعد لكي تستقبل شباكه هدفين آخرين في الشوط الثاني، ولا أعتقد أن هذه الكلمات تحمل أي إساءة للحارس الكبير ماجد الذي تربطني به علاقة قوية.

اقرأ أيضا

خان.. «الحصان الأسود» إلى «إنييستا الزعيم»