الرياضي

الاتحاد

صحف الأرجنتين تشيد بأداء سوكوكو وأسامواه جيان في المباراة

أسامواه جيان أحرز الهدف الأول للعين (الاتحاد)

أسامواه جيان أحرز الهدف الأول للعين (الاتحاد)

(دبي) - اهتمت الصحف في الأرجنتين بالهزيمة التي تعرض لها فريق مارادونا “الوصل” أمام العين بثنائية دون مقابل، وكان باعث الاهتمام بالمباراة متمثلاً في التصريحات التي يدلي بها مارادونا من وقت لآخر حول تعرض الوصل، وتعرضه هو شخصياً لظلم تحكيمي، لوقف مسيرته التدريبية من خلال عرقلة الوصل، وتفاعلاً مع هذه الأجواء عنونت صحيفة “أوليه”:”هل حقاً يتعرض دييجو للظلم؟” وهو سؤال يحمل في طياته ومن خلال طريقة صياغته الإجابة، كما طرحت سؤالاً آخر، يقول “مارادونا قال أكثر من مرة إن الجميع يقفون ضد الوصل، فماذا تعتقدون بعد الهزيمة التي تعرض لها على يد العين بثنائية، وضعته في المركز الخامس بجدول الترتيب؟”
وقالت الصحيفة إن النجم الأرجنتيني إجناسيو سكوكو لاعب نيولز أولد بويز السابق، والذي يتمتع بقدر لا بأس به من الشهرة في بلاده تألق خلال المباراة، وسجل هدفاً، وشكل خطورة دائمة على مرمى الوصل، سواء من خلال محاولات التسجيل أو قدرته على صناعة اللعب والتمرير الدقيق.
كما أشارت “أوليه” إلى أن أسامواه جيان الذي يشتهر بأنه أضاع واحدة من أشهر ركلات الجزاء في تاريخ كؤوس العالم، أمام أوروجواي في ربع نهائي مونديال 2010، ولكنه هذه المرة تمكن من التسجيل في مرمى فريق مارادونا.
أما موقع شبكة “تودو نوتيسياس” الأرجنتيني فقد كان أكثر وضوحاً في عدم الاقتناع بشكوى مارادونا حول الظلم التحكيمي، والمؤامرة المزعومة، فقال في عنوانه: “خسر فريق مارادونا، هل الأخطاء ما زالت مستمرة؟”
وفي التفاصيل، جاء أن مارادونا يتعرض لهزيمة جديدة مع الوصل، في مباراة سيطرت عليها النكهة الأرجنتينية من خلال مارادونا نفسه، وسكوكو لاعب العين صاحب الهدف الثاني، فضلاً عن ماريانو دوندا أحد أهم اللاعبين في صفوف الوصل، ومحور أداء الفريق، والذي حاول أن يساعد الوصل كما فعل من قبل، ولكن هذه المحاولات لم تكلل بالنجاح، لتنتهي المواجهة بانتصار العين الذي يلعب له سكوكو لاعب نيولز أولد بويز السابق.

اقرأ أيضا

زيدان: البقاء بالمنزل للفوز على «كورونا»