الرياضي

الاتحاد

كوزمين: سيطرنا ميدانياً منذ البداية ولاعبو العين يستحقون الشكر

سكوكو بالقميص رقم 32 يتلقى التهنئة بهدفه في مرمى الوصل من خالد عبدالرحمن (الاتحاد)

سكوكو بالقميص رقم 32 يتلقى التهنئة بهدفه في مرمى الوصل من خالد عبدالرحمن (الاتحاد)

(العين) ــ واصل فريق العين زحفه في بطولة دوري المحترفين لكرة القدم، وتقدم خطوة إلى الأمام، وبلغ النقطة الرابعة عشرة، ليطارد الجزيرة الذي يجلس على القمة منفرداً رغم أن الفرق بين “الفورمولا” و”الزعيم” تقلص إلى نقطتين فقط، وللعين لقاء مؤجل مع فريق الأهلي يخوضه بعد غدٍ على ملعب “الفرسان الحمر”، ولا شك أن العودة من هناك بثلاث نقاط إضافية تمنح لـ”البنفسج” فرصة اعتلاء قمة الترتيب لأول مرة منذ بداية الموسم.
وأوقف العين تقدم منافسه الوصل عند محطة القطارة، ودفعه إلى المركز الخامس برصيد 11 نقطة، بعد الفوز عليه أمس الأول، في لقاء الجولة السابعة بهدفين نظيفين، حملا توقيع الثنائي الأجنبي، الغاني أسامواه جيان والأرجنتيني سكوكو.
وقدم العين في هذا اللقاء أداء قوياً ومتماسكاً، وأدى اللاعبون دورهم على الوجه الأكمل، كما أشار إلى ذلك مدربهم الروماني أولاريو كوزمين في المؤتمر الصحفي الذي أعقب اللقاء، وأكملوا المباراة بأقل نسبة من الأخطاء.
وبجانب الأداء القوي الذي قدمه لاعبو العين، وقادهم إلى حصد النقاط الثلاث، إلا أن جماهيرهم لعبت دوراً رائعاً، وكان لها نصيب كبير في الفوز، بعد الوقفة المهيبة التي شهدتها مدرجات ملعب القطارة، وتشجيعها المتواصل الذي لم يتوقف لحظة، حتى حقق فريقها الهدف المطلوب.
وخرجت جماهير العين أمس الأول من الملعب والتي غطت مساحة كبيرة من المدرجات، تغمرها السعادة بسبب الأداء القوي الذي قدمه فريقهم وحصده لنقاط المباراة الكاملة.
وأكدت المباراة أن فريق العين يملك دكة احتياط زاخرة باللاعبين البدلاء الذين يمكنهم سد النقص الذي يتعرض له الفريق في أي مرحلة من مراحل بطولة الدوري.
وما يؤكد هذه الحقيقة الواضحة للعيان أن العين لم يتأثر بدرجة كبيرة بغياب النجم السعودي ياسر القحطان الذي ما زال يواصل علاجه من إصابة في العضلة، وثنائي الدفاع إسماعيل أحمد ومحمد فائز اللذين يتواصل غيابهما بسبب جراحة الرباط الصليبي.
ولم يتردد المدرب كوزمين في الدفع بكل من مهند العنزي وفوزي فايز كظهيري جنب منذ بداية المباراة، ولم يلجأ إلى تغييرهما، بالرغم من أنهما لم يشاركا في المباريات السابقة، وقدم كلاهما مستوى رائعاً، وكانا عند حسن ظن مدربهما.
كما أكد المحترف الروماني رادوي أنه ورقة رابحة للمدرب، ويملك القدرات الهائلة التي تؤهله للعب في الدفاع والوسط بالمستوى نفسه والأداء المتميز.
سيطرة تامة
ومن جانبه قال أولاريو كوزمين مدرب العين في مستهل حديثه بالمؤتمر الصحفي عقب اللقاء بقاعة الاجتماعات بفرع نادي العين بالقطارة إن مجريات اللعب في مباراتهم أمام الوصل كانت تشير من البداية للطرف الذي سيكون الفوز حليفه، بعد أن فرض العين سيطرة ميدانية واضحة منذ صافرة البداية ليحقق الفوز في نهاية المطاف.
وأضاف: سجلنا هدفين سريعين في الشوط الأول ضمنا لنا النقاط الثلاث، وقدمنا أداءً متوازناً دفاعاً وهجوماً، ولم نرتكب الأخطاء التي كنا نقع فيها في المباريات السابقة، سواء كانت على المستوى الفردي أو الجماعي.
وقال: بذل اللاعبون جهداً رائعاً، وكان عطاؤهم سخياً على مدار الشوطين، مما مكنهم من الحصول على العديد من الفرص أمام مرمى المنافس، كان من الممكن أن ترفع غلتهم من الأهداف، إلا أنهم لم يستفيدوا منها كما يجب، وفي المقابل لم يحصل فريق الوصل على أي فرص خطرة على مدار الشوطين.
وأضاف: أقدم التهنئة إلى اللاعبين لمجهودهم الوافر، وأوجه رسالة شكر إلى جماهير العين الغفيرة التي وقفت خلف اللاعبين وساندتهم بقوة، ورفعت من معنوياتهم، وألهبت حماسهم في هذه المواجهة القوية والصعبة، ونأمل أن نكمل المشوار بالحماس نفسه والقوة والعزيمة، وأن نواصل عملنا بشكل صحيح حتى نحقق الفوز في المباريات المقبلة، ليبقى فريقنا في دائرة المنافسة.
وفي تقييمه لأداء الخط الخلفي الذي شهد دخول عنصرين في التشكيلة هما مهند العنزي وفوزي فايز على طرفي الدفاع، قال كوزمين: كان أداء الدفاع جيداً، خاصة أن اللاعبين حافظوا على نظافة شباكهم، ومن خلفهم الحارس وليد سالم، مما يؤكد بما لا يدع مجالاً للشك أن لاعبي الدفاع قاموا بواجبهم على الوجه الأكمل، وفي واقع الأمر ليس خط الدفاع وحده الذي كان متميزاً وإنما جميع خطوط الفريق، حيث أدى كل لاعب ما هو مطلوب منه وفقاً للتوجيهات التي صدرت إليهم قبل المباراة.
مستوى فني رائع
وقال: أعتقد أن المستوى الفني الرائع الذي قدمه فريق العين في الشوط الأول يجعل منه الشوط الأفضل الذي قدمه الفريق منذ بداية الموسم من كافة النواحي.
وحول قصر المدة التي تفصل بين مباراة الوصل والمباراة المؤجلة التي يحل فيها العين ضيفاً على الأهلي يوم الثلاثاء المقبل، وفيما إذا كان الوقت كافياً لإعداد الفريق وتهيئة اللاعبين لهذا اللقاء بالشكل المطلوب قال كوزمين: نحرص على استرجاع لياقة اللاعبين سريعاً ووضعها في المعدل الطبيعي، إذ ليس لدينا وقتاً كافياً للتحضير، ولكنني أتمنى أن ينسى اللاعبون مباراة الوصل وأن يتركوها خلف ظهورهم، ويبدأوا التفكير في مباراة الأهلي الهامة، خاصة أن الفوز فيها يعتبر فرصة لكي يعتلي العين صدارة الترتيب، إذا ما عاد من دبي بالنقاط الثلاث.
وأشاد كوزمين باللاعب الغاني أسامواه جيان، مؤكداً أنه لاعب متميز، ويمضي حياته في العين بأريحية تامة، وهو من نوع اللاعبين الذين يلعبون دائماً لصالح الفريق، ويملك شعوراً طيباً نحو جميع اللاعبين، ونتمنى أن يقدم مع منتخب بلاده مستوى فنياً أفضل في بطولة الأمم الأفريقية المقبلة.
وفي تعليقه على الخسارة الأولى التي تعرض لها فريق الجزيرة أمس الأول أمام الشباب بثلاثة أهداف مقابل هدفين، وفيما إذا كان ذلك يفيد أكثر من فريق ويقوي المنافسة، قال مدرب العين: لا نهتم كثيراً بنتائج الفرق الأخرى، ولكن يبقى من المهم أن نحتفظ على مستوانا، وأن نحصد الفوز تلو الآخر، ولا ننظر لنتائج الآخرين، خاصة أن العين يمضي على الطريق الصحيح، وقدم مستوى فنياً رائعاً في مبارياته الأخيرة.


«البنفسج» يتدرب صباحاً
العين (الاتحاد) ــ لم يحصل لاعبو العين الذين شاركوا في مباراة أمس الأول أمام الوصل على الراحة التامة، حيث عادوا صباح أمس، وخضعوا لتدريب صباحي في صالة الجيمانيزيوم، باستاد خليفة بن زايد للاستشفاء من الإرهاق الذي لحق بهم في مباراة “الفهود”.
وتضمن البرنامج العمل على المحافظة على معدل اللياقة البدنية وجلسات علاجية لبعض اللاعبين، ومنح الجهاز الفني اللاعبين راحة من تدريب أمس المسائي على أن يعودوا اليوم ليواصلوا استعداداتهم للقاء المنتظر أمام الأهلي والذي يحتضنه ملعب ستاد راشد بعد غد.


العنزي: المساندة أهم أسباب الفوز

العين (الاتحاد) ــ أكد مهند العنزي لاعب العين الذي دفع به كوزمين أمام الوصل لأول مرة منذ بداية الموسم، أن المساندة الرائعة من الجمهور كانت من أهم الأسباب التي قادت صاحب الأرض إلى الفوز، والذي جاء بعد التعادل الإيجابي الأخير الذي انتزعه “الزعيم” من بني ياس في الجولة السادسة، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن اللاعبين استحقوا التقدير والإشادة، نظراً لأدائهم المتميز وروحهم القتالية العالية، على مدار الشوطين، ورغبتهم في الفوز أمام فريق قوي كان يسعى بكل السبل للحصول على نقاط المباراة الثلاث من ملعب العين ليستمر في مركز الوصيف.
ووجه العنزي شكره وتقديره للمدرب كوزمين وزملائه اللاعبين على تشجيعهم الرائع له في التدريبات الماضية الشيء الذي دفعه إلى الأداء القوي في الملعب خلال الحصص التدريبية الأخيرة، وجعله يبذل أقصى الجهود، وتقديم درجة عالية من العطاء لفريقه، ومساهمته في الفوز الذي تحقق على الوصل، منوهاً إلى أنه يسعى دائماً للظهور القوي في المباريات المقبلة.

حفاوة خاصة بعلي الوهيبي

العين (الاتحاد) ــ حرصت جماهير العين الغفيرة التي تابعت اللقاء على توجيه تحية خاصة للاعب وسط الميدان علي الوهيبي الذي تألق في مباراة الشارقة التي شهدها ملعب القطارة، ضمن مباريات الجولة الخامسة من دوري المحترفين، وسجل فيها هدف الفوز.
وهتفت الجماهير باسمه عند الدقيقة السابعة من بداية المباراة، والتي ترمز إلى رقم القميص الذي يرتديه الوهيبي.
ورفعت الجماهير على المدرجات لافتة كبيرة عليها صورة اللاعب الوهيبي وكتبت عليها “ فيجو العين رقم 7” و” شاويش المحبوب”، كما رفعت الجماهير لافتة أخرى كتبت عليها “لا نسب ولا نشتم”، في إشارة إلى تعليق مارادونا مدرب الوصل على كلمات محمد راشد “العمدة” في مباراة الفريقين التي جرت على ملعب القطارة في كأس “اتصالات”، التي كان يحرص من خلالها على لفت انتباه الأسطورة مارادونا إلى القاعدة العريضة التي يتمتع بها الزعيم العيناوي.

جماهير أتلتيكو مدريد تساند العين

العين (الاتحاد) ــ حرصت بعض جماهير نادي أتلتيكو مدريد الإسباني التي تقيم بالدولة على الحضور مبكراً إلى مدرجات ستاد طحنون بن محمد بالقطارة، للوقوف خلف لاعبي العين ومساندتهم في مباراتهم مع ضيفه الوصلاوي. تجدر الإشارة إلى أن العين شارك مؤخراً في مؤتمر “قمة مدريد” لأندية التحالف الدولي والذي احتضنه نادي أتلتيكو مدريد في العاصمة الإسبانية تحت عنوان “الفريق العالمي”. وكان نادي العين قد أبرم اتفاقية تعاون مشترك مع أتلتيكو مدريد في العام الماضي لمدة ثلاث سنوات قابلة للتجديد بهدف تقوية العلاقات بين الناديين.

خالد عبدالرحمن: دافع قوي لمباراة الأهلي

العين (الاتحاد) ــ أكد اللاعب خالد عبد الرحمن أن الفوز على الوصل يمثل دافعا مهماً، قبل المواجهة المرتقبة أمام الأهلي بعد غدٍ بدبي والمؤجلة من الجولة الرابعة بسبب مشاركة “الحمر” في بطولة أندية الخليج، مشيراً في الوقت نفسه إلى أنهم سوف يخوضون لقاء الأهلي بشعار الفوز مجدداً، وحصد النقاط الثلاث للصعود إلى قمة الترتيب. وعبر اللاعب خالد عن سعادته بالفوز الذي حققوه على الوصل، لافتاً إلى أن اللاعبين قدموا أفضل مستوى لهم، واستحقوا الفوز بجدارة، بعد التعادل الأخير أمام نادي بني ياس في ملعبهم بالشامخة.
كما قدم شكره إلى الجماهير العيناوية على تكبدها المشاق، وحضورها المتميز في المباراة، وتشجيعها اللاعبين طوال الـ90 دقيقة، وقال إن الدعم المعنوي الذي قدمته الجماهير ساعدهم كثيراً على الظهور القوي في مواجهة طموح الوصل المتمثل في محافظتهم على مركز الوصيف. وقال: العين يستحق الفوز وحصد الثلاث نقاط مقارنة بالمستوى المتميز الذي قدمه اللاعبون، وما بذلوه من جهد، وهم بالطبع يستحقون الثناء والإشادة على الروح العالية، والأداء القوي الذي كانوا عليه.


وليد سالم: خططنا لحسم المباراة مبكراً


العين (الاتحاد) - أكد وليد سالم حارس العين أن تركيز زملائه اللاعبين في مباراة الوصل كان عالياً لدرجة كبيرة، مشيراً إلى أن ذلك كان واضحاً خلال التدريبات التي سبقت اللقاء، حيث إن المدرب الروماني أولاريو كوزمين كان يطالب اللاعبين دوماً بالمحافظة على الحصص التدريبية وأدائها بجدية وحماسة.
وقال إن الإعداد للقاء الوصل جاء دون أن يحصل اللاعبون على الراحة الكافية بعد المباراة الماضية، حيث إن اللاعبين كانوا في قمة الحماس، لأنهم كانوا يدركون أهمية المباراة، وأن منافسهم الوصل مساوياً لهم في مجموع النقاط، وعليه لابد من الفوز عليه للابتعاد عنه بثلاث نقاط والتقدم خطوة إلى المقدمة.
وقال وليد إنهم كانوا حريصون على الحصول على النقاط الثلاث، خاصة أن المباراة تقام على ملعبهم ووسط جماهيرهم التي لا تتوانى عن مساندتهم والوقوف خلفهم، ورفع روحهم المعنوية.
وأضاف: كنا مطمئنين تماماً من الحضور الجماهيري، وكان لحضورهم الأثر الكبير في شحذ همم اللاعبين، علاوة على أن الهتاف بأسماء اللاعبين رفع من درجة حماسهم، وزاد من ثقتهم بأنفسهم، مما قاد الفريق لتقديم أداء متميز ورائع منحهم العلامة الكاملة.
وقال الحارس العيناوي: كنا نخطط من البداية على السيطرة على منطقة الوسط والتسجيل في وقت مبكر من المباراة، لأننا كنا ندرك تماماً أن لاعبي الوصل يمتازون دائماً باللعب الحماسي، وحاولنا بالفعل التسجيل في شباكهم لقتل هذا الحماس في نفوسهم. ونجحنا في تسجيل هدفين مبكرين عن طريق أسامواه جيان وسكوكو في الشوط الأول، وبعدها حاولنا المحافظة على هذا التقدم في الشوط الثاني، وعدم السماح للاعبي الوصل للتسجيل في شباكنا سعياً للخروج بنتيجة إيجابية. وأشار وليد سالم إلى أن اللاعبين المصابين الذين غابوا عن اللقاء، كانوا دائماً قريبين من بقية زملائهم لتشجيعهم في التدريبات، ورفع روحهم المعنوية، وكان لحديث ياسر القحطاني ووقوفه بجانبنا بين شوطي المباراة في غرفة الملابس الأثر الكبير في بث الحماس في نفوس جميع اللاعبين.
وفي تعليقه على التغييرات التي شهدها خط الدفاع قال حارس العين: دائماً كنت أسمع من الجماهير أن المدرب كوزمين لا يلعب بتشكيلة ثابتة، ولكن ظروف الإصابات والغيابات التي يتعرض لها العين تفرض على أي مدرب أن يجري بعض التعديلات لسد الفراغ الذي يتركه غياب ياسر القحطاني وإسماعيل أحمد ومحمد فايز وهزاع سالم وغيرهم من اللاعبين المصابين.
وقال: خوض العين لكل مباراة في ظل وجود بعض العناصر الجديدة يؤكد بما لا يدع مجالاً للشك مقولة إن “العين بمن حضر”.

العين والشباب دون خسارة

العين (الاتحاد) - عقب نهاية الجولة السابعة لدوري المحترفين مساء أمس، يكون العين والشباب الوحيدين من بين 12 فريقاً لم تلحق بهما الخسارة حتى الآن، فيما لقي الجزيرة حامل اللقب، ومتصدر المسابقة خسارة الأولى أمام الجوارح أمس الأول، ولعب العين 6 مباريات، وحقق “الزعيم” 4 انتصارات، وتعادل في مباراتين فقط، وتبقى له مباراة مؤجلة أمام الأهلي، ويملك “البنفسج” 14 نقطة، بفارق نقطتين فقط عن “الفورمولا” صاحب الريادة، فيما يبلغ حصاد الشباب 12 نقطة متساوياً مع الوحدة، وتبقى لـ”الجوارح” مباراة مؤجلة أيضاً أمام الشارقة.
من ناحية أخرى، الخسارة التي لحقت بفهود الوصل في الجولة الثانية لدوري المحترفين لكرة القدم أمام العين أمس الأول، هي الثانية للفريق هذا الموسم تحت قيادة مارادونا في المسابقة، وكان السقوط الأول أمام الجزيرة في الجولة بهدف على ملعب الوصل، وبذلك يحتل الفريق المركز الخامس قبل ختام الجولة مساء أمس برصيد 11 نقطة.

اقرأ أيضا

السهلاوي: ظروف التعاقد مع يوفانوفيتش انتهت