الرياضي

الاتحاد

الشريف: الحوافز المادية ترفع من مستوى المنافسات

الدوحة (الاتحاد) - أكد الدكتور أحمد سعد الشريف أمين عام مجلس دبي الرياضي أن الدورة العربية بنسختها الحالية تعني الكثير بالنسبة للإماراتيين، نظرا لإقامتها للمرة الأول في بلد خليجي، وأن النسخة الحالية ستكون من أنجح الدورات، نتيجة الخبرات التي اكتسبتها قطر من تنظيم العديد من الفعاليات الدولية على اختلاف مستوياتها، والتي تعزز جهودها في الخروج بالتنظيم بشكل مشرف.
وقال: الاستضافة تصب في مصلحة الرياضة العربية ككل خاصة بعد استحداث قطر حوافز للإنجازات، هي الأكبر في تاريخ الألعاب العربية منذ انطلاقتها عام 1953 في الاسكندرية.
وتوقع أمين عام مجلس دبي الرياضي أن تشهد الدورة ارتفاعا في المستوى الفني للمنافسات، في ضوء تطور برامج التدريب الرياضي في الوطن العربي حاليا، علاوة على الحوافز التي اعتمدتها قطر للفائزين والتي تعد الأولى من نوعها أيضا، وشدد الشريف على أهمية الحافز في شحذ همم الرياضيين للسعي إلى الفوز وإحراز نتائج متميزة.
وأكد الدكتور أحمد الشريف حرص مجلس دبي الرياضي على دعم وتعزيز جهود اللجنة المنظمة ودولة قطر في التنظيم، من خلال إقامة المعرض الخاص بجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي على هامش الدورة بما يساهم في نشر ثقافة الإبداع.

اقرأ أيضا

خان.. «الحصان الأسود» إلى «إنييستا الزعيم»