الإمارات

الاتحاد

إماراتي يشارك في تأليف "مراجع طبية عالمية"

شارك الدكتور صالح سيف فارس آل علي، استشاري طب الطوارئ والإسعاف والكوارث بمستشفي زايد العسكري، في تأليف مرجعين طبيين عالميين مع أطباء من الولايات المتحدة الأميركية وكندا.

وحمل المرجع الأول عنوان "خمس دقائق.. إستشارات في طب الطوارئ " والذي أشرف عليه نخبة من أساتذة الجامعات الأمريكية مثل هارفارد وكولورادو وإمري وبمشاركة عدد من قيادات طب الطوارئ الأمريكية.

ويتألف المرجع الذي يعد من أهم المراجع في مجال طب الطوارئ على مستوى العالم من 1200 صفحة وتم تقسيمه إلى 26 فصلا شارك الدكتور صالح بفصل "تشخيص وعلاج آلام البطن الحادة في قسم الطوارئ" حيث بين فيه الأعراض السائدة للحالات الخطرة وسبل التشخيص والعلاج في وقت مناسب والتشخيصات الأخرى المشابهة.

وعرض الفصل آخر الأبحاث المهمة إضافة إلى نصائح مختلفة للتعامل مع الفئات العمرية المختلفة كالأطفال وكبار السن وأساسيات آلام البطن.

وفي بقية الفصول تناول المشاركون في المرجع أهم الأمراض الطارئة كالإصابات والسموم والكسور وامراض القلب والجهاز الهضمي والصدرية والعصبية والمناعة والأمراض النفسية.

كما شارك الدكتور صالح سيف فارس آل علي في تأليف كتاب "الطوارئ ..العناية في الطريق" والذي يتناول الحالات الطارئة والعناية ما قبل المستشفى ويتكون من 51 فصلا فيما يزيد عن 2000 صفحة حيث يعتبر هذا الكتاب اول مرجع كندي في مجال طب الإسعاف، وقد شارك فيه نخبة من أطباء الطوارئ والإسعاف في كندا برئاسة أطباء من جامعة تورنتو الكندية.

وعرض الكتاب الحالات الطارئة التي قد يتعرض لها المسعفون وكيفية التعامل معها قبل وصولها إلى المستشفى لمنع المضاعفات وسبل فحص المرضى وتقييم الإصابات وعلاجها لمختلف الأعمار وطريقة تعامل المسعفين تجاه المواد الخطرة إضافة إلى شرح مفصل للمهارات الرئيسية المطلوبة.

واستعرض الدكتور صالح في فصله موضوع " الوعي في مسرح الجريمة " كيفية تعامل المسعفين الطبيين في مسرح الجريمة من ناحية حفظ الأدلة وطرق التعامل مع العصابات والمناطق الخطرة كالمخدرات وحالات الاختطاف والدفاع عن النفس والحماية الشخصية للطاقم الطبي والمسعفين وكيفية تصرف المسعفين في مسرح الجريمة دون التدخل في مهام الأجهزة الأخرى كالشرطة والمباحث الدفاع المدني والجهات المختصة الأخرى.

يذكر أن الدكتور صالح سيف فارس آل علي قد أنهى دراسته الجامعية من الكلية الملكية للجراحين في ايرلندا سنة 2000 وحاصل على البورد الكندي والأمريكي في طب الطوارئ من جامعة " ماجيل " الكندية في مونتريال كأول طبيب إماراتي متخصص في هذا المجال في سنة 2007 وهو حاصل على الزمالة في تخصص " العناية ما قبل المستشفى " من جامعة تورنتو 2008 .

اقرأ أيضا

رفع الحظر عن صيد أسماك البدح في أبوظبي